• ×

12:06 مساءً , السبت 1 أكتوبر 2022

وفد من جمعية (إعلاميون) يزور (بر جدة) ومركز هشام عطار لتعزيز التعاون الإعلامي المجتمعي.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبد القادر رضوان – جدة 
قام وفد من مجلس إدارة جمعية (اعلاميون)، وعلى رأسهم رئيس مجلس إدارة فرع منطقة مكة المكرمة، الإعلامي سعود علي الثبيتي يرافقهم عدد من المسؤولين والإعلاميين بزيارة جمعية البر بجدة ومركز هشام عطار للغسيل الكلوي التابع للجمعية بهدف إرساء المزيد من جسور التعاون الإعلامي والمجتمعي بين الجانبين.

وقد التقى الوفد عضو مجلس الإدارة رئيس نادي البر التطوعي الأستاذ محمد سعيد أبو ملحة والرئيس التنفيذي للجمعية المهندس محيي الدين حكمي وعدداً من مسؤولي الجمعية.

حيث قدم المهندس حكمي من خلال العرض المرئي شرحاً عن تاريخ ونشاطات الجمعية المتنوعة التي تشمل كفالة الأسر والأيتام وعلاج مرضى الفشل الكلوي وغيرها من البرامج والأنشطة المجتمعية، ملقياً الضوء على الجهود التي تبذلها الجمعية لاستدامة وتمكين وحوكمة العمل الخيري وتيسير أداء الاعمال فيه بما يتواكب مع مستهدفات الرؤية التنموية 2030، مع الحرص على تطبيق معايير الجودة في جميع نشاطات الجمعية، مبرزاً دور التحول الرقمي كأحد مُمكِّنات العمل الخيري والذي تجسد في أجهزة الخدمة الذاتية ومنصة البر الإلكترونية وتطبيقات الهواتف المحمولة، كما تطرق الحكمي الى حرص الجمعية على تحقيق الاستدامة من خلال الأوقاف والمشاريع الاستثمارية والتي برز من بينها مشروع (مقصد جدة) التجاري الذي سيقام على مقر الجمعية الرئيسي بحي الزهراء، والذي سيدعم مختلف البرامج والأنشطة التي تقدمها الجمعية.

وكان وفد جمعية إعلاميون –فرع منطقة مكة المكرمة- *قد استهل برنامجه بزيارة مركز هشام عطار للغسيل الكلوي حيث تم خلال الزيارة الاطلاع على تفاصيل الخدمات المقدمة للمرضى.
وقد ألقى عضو مجلس الإدارة رئيس نادي البر التطوعي الأستاذ محمد سعيد أبو ملحة خلال اللقاء الضوء على تاريخ المركز وجهوده المجتمعية لمساعدة مرضى الفشل الكلوي، داعياً الى تعزيز التعاون الإعلامي مع الجمعية والمركز لتقديم مزيد من المبادرات الداعمة لاستدامة وتمكين العمل الخيري ودعم مبادرات المركز في مساعدة مرضى الفشل الكلوي، وضرورة تفعيل العمل التطوعي للمتخصصين في هذا المجال لتقديم خدماتهم الطبية والتوعوية فيه، ناهيك عن أداء الشركات لمسؤولياتها الاجتماعية، وضرورة تسليط الضوء الإعلامي على هذا الجانب المهم.

من جهته استعرض المدير الطبي للمركز الدكتور محمود الصاوي تاريخ ونشاطات المركز في مساعدة مرضى الفشل الكلوي، ومعايير قبول المرضى والخدمات التي يقدمها قبل وبعد الغسيل، مسلطاً الضوء على الرعاية الطبية والتوعوية والنفسية والاجتماعية التي يتم تقديمها من خلال الاختصاصيين، إضافة الى إجراء التحاليل الطبية والتنسيق مع المستشفيات لتحويل بعض المرضى ممن يعانون من مشاكل صحية أخرى، وبيَّن أن المركز وقّع عدداً من الشراكات مع مؤسسات وجمعيات متخصصة لدعم خدمات الغسيل التي تصل تكلفتها الى 350 ريالاً للجلسة، موضحاً أن المركز يستقبل الآن حوالي 220 مريضاً يمكن زيادتهم الى 290 مريضاً، في حال توفر الإمكانات المادية، حيث يتم تقديم الخدمة لهم من خلال 50 جهازاً للغسيل الكلوي، مشيراُ الى ان المركز قدم مع مركز عبد الكريم بكر الطبي التابع للجمعية حوالي 550 ألف جلسة غسيل كلوي استفاد منها المرضى المحتاجون، ودعا الدكتور الصاوي في ختام كلمته الى ضرورة تسليط الضوء على هذه المراكز التي تنقذ بإذن الله أرواح المرضى، لتقديم الدعم المستمر لها لاستدامة خدماتها.

ثم قدم بعض الإعلاميين عدداً من المقترحات التي من شأنها مساندة الاستدامة المالية بالمركز وتمكينه من تقديم مزيد الخدمات العلاجية والوقائية للمرضى.
ثم قام الوفد بجولة على أقسام المركز تفقدوا من خلالها المرضى للاطمئنان عليهم، واطلعوا على الخدمات الأساسية والمساندة التي يتم تقديمها لهم.

وفي ختام الزيارة شكر رئيس مجلس إدارة جمعية إعلاميون – فرع منطقة مكة المكرمة- الأستاذ سعود علي الثبيتي مجلس إدارة الجمعية وجهازها التنفيذي على جهودهم المميزة لدعم العمل الخيري والاضطلاع بالمسؤولية الاجتماعية، مؤكداً أن هذه الزيارة إنما تهدف الى دعم العمل المجتمعي من خلال الإعلام عبر توطيد التعاون مع الجمعية وغيرها من منظمات القطاع غير الربحي بما يساهم في تقديم خدماتها التي تترك أثرها الإيجابي المستدام في خدمة المجتمع.

image
image
image
image
بواسطة : ميرا فادي
 0  0  89
التعليقات ( 0 )