• ×

02:49 صباحًا , الأربعاء 12 مايو 2021

20 شركة محلية تستعد لطرح أسهمها للاكتتاب العام خلال 2010

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 اقتصاد:
متابعات .بدأت 20 شركة محلية إعداد ملفاتها النهائية لطرح أسهمها للاكتتاب العام خلال 2010، وسط توقعات اقتصاديين بأن يصل عدد الشركات المطروحة إلى مستوى 30 شركة كحد أقصى.
وأكد مختصون لـ\"الوطن\" جاهزية كثير من الشركات لطرح أسهمها للاكتتاب هذا العام، موضحين أن عدم طرح أسهمها يعود إلى تخوفها من عدم تغطية أسهمها من قبل المستثمرين الأفراد.
وأشاروا إلى انخفاض عدد أسهم الشركات المطروح للعام الحالي إلى 777.8 مليون سهم، كأقل طرح عام من حيث عدد الأسهم منذ عام 2004.
وذكر مصدر لـ\"الوطن\" (طلب عدم كشف اسمه) أن عدد الشركات التي وصلت إلى مرحلة متقدمة بهدف طرح أسهمها للاكتتاب العام خلال عام 2010، بلغت 20 شركة حتى الآن، مبينا أنها تتراوح ما بين 10 شركات صغيرة و7 شركات متوسطة، و 3 شركات كبرى.
وبحسب إحصائية بنكية حصلت \"الوطن\" على نسخة منها، فإن عدد الشركات التي طرحت أسهمها للاكتتاب منذ 2004 وحتى الآن بلغت 68 شركة في مختلف القطاعات في سوق الأسهم المحلية.
إلى ذلك توقع عضو جمعية الاقتصاد السعودية عبدالحميد العمري في حديثه لـ\"الوطن\" بأن يصل عدد الشركات التي ستطرح أسهمها للاكتتاب العام خلال 2010، إلى 30 شركة محلية، مرجعا ذلك إلى التحسن الذي من المتوقع أن يطرأ على الأسواق المالية العالمية والمحلية، بسبب انخفاض تداعيات الأزمة المالية العالمية.
وذكر أن هنالك الكثير من الشركات التي أجلت موضوع طرح أسهمها للاكتتاب العام، من هذا العام إلى العام المقبل، في خطوة جديدة تعكس مدى تخوفها من عدم التغطية من قبل المستثمرين الأفراد.
وأوضح أن جميع أسباب تأجيل الطروحات في العام الحالي تبدو منطقية، مضيفا أن المستثمرين الأفراد لم يعودوا حريصين على الاكتتابات العامة خلال هذا العام، بسبب الأزمة المالية العالمية، وانخفاض العديد من أسهم الشركات دون قيمة اكتتاباتها الأولية، مما يؤكد أن المخاطر كانت أعلى من الفرص.
من جهته أكد الخبير الاقتصادي والمالي فيصل العقاب لـ\"الوطن\" أن طرح أسهم الشركات للاكتتاب العام يعد خطوة اقتصادية ومالية مهمة في مسيرة أي شركة، وقال \"الشركات تخوفت في هذا العام من عدم التغطية، إضافة إلى ظهورها بصورة سلبية في السوق في حال عدم تغطية اكتتابها لأكثر من مرة\".
وتوقع أن تعاود مسيرة الاكتتابات الارتفاع مجددا خلال عام 2010 ، لافتا إلى أنه من الممكن أن يتضاعف عدد أسهم الشركات المطروحة خلال العام المقبل، مقارنة بما كانت عليه خلال هذا العام.
واستبعد أن يتم خلال الشهر المقبل طرح شركات جديدة للاكتتاب العام، مبينا أن الكثير من هذه الشركات تترقب العام المالي الجديد.
إلى ذلك توقع المحلل المالي فهد المشاري أن تشهد الاكتتابات المطروحة العام المقبل تزايدا في عدد مرات التغطية، مقارنة بما كانت عليه خلال هذا العام.
وتمنى أن تطرح الشركات ذات الكفاءة العالية للاكتتاب العام أمام الجمهور، مشيرا إلى أن هذا الأمر يزيد من عمق وتوازن سوق الأسهم المحلية. من جهة أخرى بلغ عدد أسهم الشركات المطروحة للعام الحالي حتى الآن 11 شركة، يصل عدد إجمالي أسهمها إلى 777.8 مليون سهم، صافي الأسهم المتاحة للاكتتاب منها بلغ 322.7 مليون سهم فقط، بنسبة تصل إلى 41.5% من العدد الإجمالي.
في حين بلغت قيمة الأسهم المطروحة للاكتتاب هذا العام حتى الآن 3.7 مليارات ريال، بينما تبلغ قيمة الإقبال على الاكتتاب 6.6 مليارات ريال، بمعـدل تغطية يقدر بـ 1.8 فقط، فيما بلـغ عدد المكتتبين الإجمالي في جميع الشـركات المطروحة 11.165 مليون مكتتب فقط.
بواسطة : المدير
 0  0  2600
التعليقات ( 0 )