• ×

09:59 صباحًا , الخميس 13 مايو 2021

التزوير حوّل قاصرا إلى أم لطفلين

واقعة غريبة شهدتها الأحوال المدنية بصامطة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز : متابعات : محمد الرضوان : 
لقد وقع الخبر كالطامة الكبرى،حين تفاجأ مواطن في محافظة شرورة في منطقة نجران بزواج ابنته القاصر دون علمه وعلمها، وإنجابها ولدين من زوج أضافها في سجله المدني في أحوال محافظة صامطة في منطقة جازان في 25/11/1431هـ.
ونقلا عن الزميلة ضوء فقد أشار مدير الأحوال المدنية في محافظة صامطة علي النجمي، على والد الفتاة التقدم بشكوى للجهات المعنية وفتح تحقيق في القضية لمحاسبة المتسبب، ملمحا إلى وجود معاملة في الأحوال المدنية تم بموجبها التسجيل.
إلى ذلك، قال المواطن الذي يعمل في إحدى الإدارات الحكومية في شرورة، إن الصدفة وحدها قادته إلى اكتشاف زواج ابنته خلود، صوريا من الزوج المزعوم عندما استفسر عن سجله المدني، واتضح له أن ابنته خلود وهي من مواليد عام 18/10/1416هـ وتدرس في المرحلة المتوسطة وتعيش معه في المنزل، متزوجة وفق بيانات الحاسب الآلي بالمواطن المذكور، الذي أضافها في سجل العائلة في إدارة الأحوال في صامطة رغم أنها تعيش مع والدتها ووالدها وأشقائها في منزل واحد وتدرس في الصف الثاني المتوسط في شرورة.
وأضاف: «لم يكتف الزوج المزعوم بذلك، بل استخرج شهادات ميلاد للطفلين خليل ومحمد زاعما أن ابنتي هي أمهما وهما من مواليد جازان، ومن ثم إضافتهما في سجله في أحوال أبو عريش، وزاد: «وفق البيانات فإن ابنتي أنجبت طفليها المزعومين قبل زواجها بعامين، وهو ما يشير إلى تزوير وتلاعب في مستندات رسمية تمس كرامة وحقوق المواطنين».
وطالب بإلغاء الزواج وبطلانه، وإعادة ابنته إلى سجله المدني بصفتها الأولى بنتا غير مطلقة، متسائلا عن الأطراف المشاركة في الجريمة سواء في كتابة عقد النكاح والشهود وحتى إدارة الأحوال في جازان التي أضافت الزوجة، وكذلك من ساهم في استخراج شهادات ميلاد للطفلين وطالب بمحاسبة المتسببين.

2
بواسطة : المدير
 0  0  1188
التعليقات ( 0 )