• ×

11:44 صباحًا , السبت 3 ديسمبر 2022

تقاطع قرية الجعدية الجروف- الهنجنبة أطلقوا عليه الأهالي اسم تقاطع الموت!!

وفيات متكررة وإصابات يومية وتحطم أكثر من( 30) مركبة منها سيارات حكومية خلال الشهرين الماضية يثير غضب أبناء المسارحة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز تقرير موسى الكليبي  استمر تقاطع قرية الجروف الهجنبة الجعدية على طريق الأمير محمد بن ناصر الدائري الشمالي بأحد المسارحة في ترصده للمسافرين والعابرين وأبناء القرى المجاورة مع غياب كامل للجهات ذات العلاقة ؟؟ بالرغم ان دوريات شرطة المسارحة وحرس الحدود وفرقة المجاهدين تعرضت لحوادث متسلسلة في نفس التقاطع وأتلفت مركبات حكومية وكل ذلك لم يحرك ساكن لدى الجهات المعنية
كشفت يوم أمس لـ( صحيفة جازان نيوز) مصادرها الخاصة انه خلال الشهرين الماضية تعرض أكثر من ثلاثون مركبة من بينها أربع مركبات حكومية تعود ملكيتها لشرطة المسارحة وفرقة المجاهدين وحرس الحدود لحوادث تصادم في تقاطع طريق الجروف مع احد المسارحة على طريق الأمير محمد بن ناصر الدائري وبين المصدر ان عدد الوفيات والإصابات تفوق الأربعين حالة خلال الشهرين الماضية وعزز المصدر انه قبل إزاحة المطبات الصناعية من هذا التقاطع لم تشهد المسارحة هذا العدد من الوفيات بسبب حوادث تقاطع الموت وكذلك الإصابات التي انتهت بالشلل والكسور والغياب عن الوعي لكثير من أبناء محافظة المسارحة وزائريها.
وعزا المواطنون الحوادث اليومية في تقاطع الموت إلى عدم وجود الإشارات الضوئية وغياب لوحات التنبيه والتهدئة والمطبات الصناعية وبحسب شهود عيان يعملون بالقرب من التقاطع ان دوريات أمنية من الشرطة والبلدية باالمسارحة تبذل جهودا إضافية في معالجة آثار الحوادث وتنظيف الطريق من التلفيات بشكل يومي لتعيد الحياة للطريق الدائري.
في السياق ذاته طالب مواطنون من أبناء المحافظة وآخرون من قرى الجروف والهجنبة والجعدية والحلحلة وكذلك قرية المصقع وقرية وادي مسلة بوضع إشارات ضوئية وتنبيهيه ومطبات أمشاط ومطبات صناعية او عمل دوار يحد من ازدياد الحوادث اليومية التي راح ضحيتها الأبرياء
يقول المواطن علي المحزري إننا اعتدنا على سماع صياح العجلات في تقاطع الموت بين ساعة وأخرى واعتدنا أيضا على سماع صوت الإسعاف والإطفاء والإنقاذ لنقل متوفى او مصاب او مباشرة حادث تصادم في هذا التقاطع وأخرها كان يوم أمس لأحد أقاربه الذي لازال يرقد بالعناية المشددة في حاله خطرة
أما المعلم الذي فضل عدم ذكر اسمه فقال انه شاهد حادثين متتالية لدوريات أمنية في تقاطع طريق الجروف على طريق الأمير محمد بن ناصر أمام محطة النخيل الأول لدورية تابعة لشرطة المسارحة اصطدمت بجيب لحرس الحدود والحادث الأخر لدورية تابعة لفرقة المجاهدين اصطدمت بجيب للشرطة وقال انني أضم صوتي لباقي الأخوة بمطالبة محافظ المسارحة وكذالك البلدية ومرور جازان بعمل حلول جذرية وسريعة لهذا التقاطع الخطير.

بواسطة : المدير
 2  0  3720
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-07-2010 08:49 مساءً قاصد خير :
    أشهد بالله أن ما كتب كله صحيح وما يحدث في ذمة البلديةوولدي تعرض لحادث في هذا التقاطع
  • #2
    12-09-2010 10:31 مساءً ابو هادي :
    بسم الله والحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله امابعد.نحمد الله الذي جعلنا خير امة اخرجة للناس واسئل الله ان يديم علينا نعمة الامن والامان .هذا وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم