• ×

03:54 مساءً , الخميس 19 مايو 2022

حرس الحدود يكذب خبر إطلاق النار على الصيادين المحتجزين في قطر

التحقيق معهم فور عودتهم لتجاوزهم المياه الاقليمية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - عبدالله السبيعي  
نفت قيادة حرس الحدود بالمنطقة الشرقية ما تناقلته بعض مواقع الصحف الالكترونية ان يكون البحارة السعوديون المحتجزون في قطر قد تعرضوا لإطلاق نار في عرض البحر من قارب إيراني.
وقال مصدر : إن البحارة سيتم التحقيق معهم بمجرد عودتهم من قطر وتطبيق نظام الامن الحدودي بعد تجاوزهم المياه الدولية، وان ما أثير من إطلاق نار قد يكون مجرد أعذار لما قاموا به من تجاوز.
من جهته أكد الناطق الإعلامي لحرس الحدود بالمنطقة الشرقية العقيد محمد الغامدي فى تصريح خاص لـ «اليوم» ان قيادة حرس الحدود ليس لها علاقة بالموضوع إلا اذا عادوا، حينها ستقوم بالتحقيق معهم وتطبيق النظام بحقهم لتجاوزهم المياه الاقليمية، مضيفا ان كل دولة لها نظامها وسيادتها على المياه التابعة لها وتطبق ما لديها من أنظمة وهي من الامور المعتادة بين دول الخليج.
وفي سياق ذي صلة أجلت محكمة قطر أمس الاول النظر في قضية الصيادين والمراكب السعودية الست حتى يوم الخميس المقبل لعدم اكتمال مثول الصيادين للجلسة، حيث أحضرت أجهزة الأمن القطرية 8 صيادين فقط من أصل 28 صيادا قبض عليهم هناك ، يمثلون النوخذة، وصياد آخر فقط لأربع مراكب ما جعل قاضي المحكمة يوجه بتأجيلها للخميس المقبل.
وأكد مسئول الرعايا بسفارة خادم الحرمين الشريفين في قطر علي مبارك العرجاني أن القضية تم تأجيلها للخميس المقبل وفي نفس التوقيت 9 صباحاً والسفارة تتابع مع المحامي مجريات الأمور ، مشيراً إلى أن المحامي وعد وأكد للسفارة أن الإفراج عن الصيادين سيكون في الجلسة المقبلة.
وقال عضو جمعية الصيادين بالشرقية جعفر الصفواني : إن الجمعية متابعة للقضية وهي على اتصال دائم مع المحامي في قطر ومع الصيادين، وأكد الصفواني أن سبب تأجيل القضية للأسبوع المقبل بسبب أن الشرطة القطرية لم تحضر جميع الصيادين الموقوفين ما دعا القاضي لتأجيل القضية ليوم 9 ديسمبر المقبل. ولفت الصياد حسين آل نصيف الى أن سبب عدم إحضار جميع الصيادين في هذه الجلسة يعود إلى أن الصيادين محتجزون في أكثر من موقع، ولو تواجدوا جميعا في مكان واحد لأفرج عنهم أمس ، لكن نحن نثق في القضاء القطري وفي حكمة المسئولين بسفارتنا.
وبين الصياد عبد الله الغراب أن مسئول الرعايا كان متواصلا معنا ومع المسئولين في قطر ومع المحامي طيلة فترة القضية، وقد حضرنا القضية في المحكمة وهذا ما سيعجل انتهاءها كما هو متوقع الأسبوع المقبل وفي الجلسة المقبلة.
وكان 28 صيادا تم القبض عليهم على متن 6 قوارب سعودية نظرا لدخولهم المياه القطرية منذ عدة أسابيع، وتمت إعادة القوارب، فيما تم حجز الصيادين ومحاكمتهم.

بواسطة : المدير
 0  0  986
التعليقات ( 0 )