• ×

08:33 صباحًا , الخميس 13 مايو 2021

"المملكة العربية السعودية " تهدف لنقل مليون حاج من 83 محطة حول العالم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز (واس) عبدالله البكري : 

بدأت الخطوط الجوية العربية السعودية اعتباراً من غرة ذي القعدة تنفيذ خطتها لموسم الحج لهذا العام 1431هـ والتي تنقل بموجبها نحو مليون حاج في مرحلتي القدوم والعودة على متن (2,321) رحلة من 83 محطة حول العالم إلى جانب الحجاج من المواطنين والمقيمين على أرض المملكة، حيث عُرض عدد من الرحلات يمكن بواسطتها نقل 31 ألف حاج ، ويتواصل تنفيذ الخطة حتى (06) من شهر ذي الحجة 1431هـ بالنسبة لمرحلة القدوم . وإلى (15) من شهر محرم 1432هـ بالنسبة لمرحلة المغادرة .
وكان معالي مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس خالد بن عبدالله الملحم قد اعتمد خطة تشمل جوانب الخدمات كافة التي تقدمها "السعودية" لضيوف بيت الله الحرام في إطار الرعاية والعناية الكبيرة التي يحضون بها من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني -أيدهم الله- وبمتابعة صاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله ال سعود سمو مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام لشؤون الطيران المدني منذ لحظة وصولهم إلى الديار المقدسة وحتى مغادرتهم بسلامة الله وحفظه، حيث وجّه معاليه منسوبي المؤسسة جميعا ببذل أقصى الجهود من أجل التطبيق الميداني للخطة على أرض الواقع وتحقيق أعلى معدلات الآداء في جميع مواقع الخدمة والحرص على تقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام.
وقال معاليه : إن خطة "السعودية" الشاملة لنقل الحجاج خلال موسم هذا العام تؤكد سلامة النهج ونجاح التخطيط المسبق وتميّز الخدمات وحجم الجهد المبذول لتحقيق أهدافنا المحددة وذلك من خلال ما نلمسه عملياً من زيادة متواصلة في أعداد الحجاج المنقولين على رحلات الخطوط السعودية عاماً بعد عام وسعي العديد من منظمات الحج والأجهزة المتخصصة في البلدان الإسلامية لعقد اتفاقيات مع الخطوط السعودية لنقل حجاجهم على متن طائراتها.
وأضاف معاليه أن الخطة الشاملة لنقل الحجاج تستند على عناصر عديدة مبنية على دراسة دقيقة للأسواق وحشد الإمكانات وتكثيف الاستعدادات في المحطات جميعها وخدمات تناسب الأذواق وموظفين محترفين يقومون بالخدمة بمستوى فائق من المهنية والاهتمام وتحقيق أفضل معدل ممكن في انضباط مواعيد الرحلات وتحقيق نسبة 100 في المئة في مجال السلامة للحجاج والطائرات والعاملين -بإذن الله- ووضع نظام لجدولة الرحلات يسمح بتوفير مدة كافية بين كل رحلة قادمة أو مغادرة لتخفيف التكدس في صالات المطار إلى جانب الحرص على وصول أمتعة الحجاج من الطائرة إلى الصالات في أقل مدة ممكنة .
وأوضح المهندس الملحم أن تنفيذ هذه الخطة بكل عناصرها سيكون بالتنسيق والتعاون مع كافة الأجهزة الحكومية وفي مقدمتها وزارة الحج والهيئة العامة للطيران المدني ومختلف الجهات العاملة في المطار وشركات الطيران الأخرى العاملة بالمملكة لتنفيذ توجيهات لجنة الحج العليا برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، كما تعمل "السعودية" بشكل دائم على رفع مستوى التنسيق بين إدارات "السعودية" ومحطاتها المختلفة والمتابعة المباشرة من الإدارة التنفيذية والوجود الميداني للمسؤولين الميدانيين من خلال غرف عمليات على مدار الساعة.
ووجّه معاليه قطاعات وإدارات "السعودية" جميعها بضرورة تكثيف الجهود والاستعدادات لنقل وخدمة ضيوف الرحمن وضمان التنسيق الكامل والمتابعة الدائمة مع كافة القطاعات المعنية بنقل وخدمة ضيوف الرحمن.
وعبّر معاليه عن ثقته الكاملة في تضافر جهود منسوبي "السعودية" كافة للوصول إلى التطبيق الأمثل للخطة بما يكفل تحقيق النجاح المأمول، مؤكداً بأن اهتمام "السعودية" بموسم الحج لا ينطلق من مفهوم ربحي ، بل يأتي التزاماً بتوجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني ـ حفظهم الله ـ بتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام لينعموا بالسكينة والأمان ويؤدوا مناسكهم في كل يسر وسهولة ويعودوا إلى بلادهم غانمين الأجر والثواب -بإذن الله تعالى- .

وقال مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية : إنه تنفيذاً للتوجيه الكريم من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام رئيس مجلس إدارة الخطوط السعودية بتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن، وبمتابعة سمو مساعده لشؤون الطيران المدني ، تسعى "السعودية" من خلال تنفيذ خطة نقل الحجاج هذا العام إلى تحقيق عدة أهداف منها توسيع شبكة "السعودية" لنقل الحجاج من أنحاء العالم، وتعزيز الدور الريادي لـ"السعودية" بتقديم خدمة مميزة لضيوف الرحمن، مع الحرص على تحقيق اعلى معدلات الانضباط والإنسيابية في حركة الحجاج.

و بيّن معاليه أن الخطة تتضمن العمليات التشغيلية لمرحلة القدوم حتى (6) من شهر ذي الحجة، أما الرحلات المغادرة فتبدأ في (14) من شهر ذي الحجة ،- بإذن الله- وتستمر حتى (15) من شهر محرم 1432هـ، مشيراً إلى أن محطة جدة تستأثر بنسبة (52)% من رحلات الحجاج القادمة والمغادرة حيث تستقبل (600) رحلة حج يصل على متنها (200.305) حاجاً، أما محطة المدينة المنورة فتبلغ حصتها من الرحلات القادمة (48)%، حيث تستقبل (556) رحلة حج يصل على متنها (181,535) حاجاً، وتغادر من محطة جدة (649) رحلة تنقل (219,580) حاجاً، فيما تغادر مطار المدينة المنورة (516) رحلة حج تنقل (171075) حاجاً.

وأشار معالي المدير العام إلى أنه من أجل تفادي التأثير على الرحلات المجدولة استُئجرت (30) طائرة لتنضم إلى أسطول "السعودية" في عمليات نقل الحجاج، موضّحا أن "السعودية" تنفرد عن غيرها من شركات الطيران بإصدار بطاقات صعود الطائرة لمرحلتي القدوم والعودة للحجاج من محطة المنشأ في دولهم قبل 75 يوماً من القدوم إلى المملكة مما يوفر كثيراً من الوقت والجهد ويتيح للحجاج التركيز في آداء المناسك دون الحاجة لمراجعة مكاتب المبيعات لتأكيد الحجز .

ويأتي موسم الحج على قمة أولويات عمل "السعودية" من منطلق استشعارها واجباتها نحو ضيوف الرحمن الذين يفدون من كل فج عميق إلى أرض المملكة لآداء فريضة الحج في إطار تعليمات وتوجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني -أيدهم الله- بضرورة بذل أقصى الجهد من أجل راحة الحجيج وتسهيل آدائهم مناسكهم في يسر وسهولة.

مما يذكر أنه منذ بداية شهر شوال 1431هـ الماضي وإدارات "السعودية" جميعها في حالة استنفار كامل من أجل تنفيذ خطة موسم الحج بما يتواكب مع التطلعات، كما أدخلت "السعودية" الأنظمة الآلية الحديثة لتقديم أفضل الخدمات لضيوف بيت الله الحرام، وخصّص فريق عمل لتطبيق الخطة ودعم ومساندة التشغيل وتقديم المساندة والدعم للمحطات العاملة بنظام المغادرة الآلية من تجهيز الملفات الأساسية للرحلات وتعيينها وفتحها والتأكد من تطبيق الخطة لضمان تحقيق النجاح المطلوب وتقديم أفضل الخدمات.
وتقوم "السعودية" بتقديم باقة من الخدمات المتميزة على الطائرات لحجاج بيت الله الحرام تتضمن الخدمات السمعية والمرئية وعرض أفلام تسجيلية لتعريف الحجاج بمناسك الحج وأحكامه إضافةً إلى تقديم تلاوات مباركة من القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة والمعلومات التي تتعلق بفريضة الحج إلى جانب تقديم وجبات خاصة تناسب مختلف الأذواق مع تخصيص ملاحين على رحلات الحج ممن يجيدون اللغات المختلفة للحجاج ضماناً لتقديم المستوى المتميّز من الخدمات لهم وذلك في إطار ما تقدمه "السعودية" من خدمات متميزة لحجاج بيت الله الحرام على متن الطائرات وفي المواقع جميعا .


8
بواسطة : المدير
 0  0  1342
التعليقات ( 0 )