• ×

03:13 صباحًا , الأربعاء 19 يناير 2022

الربيعة: الخطة الإستراتيجية لـ "الصحة" تحقق عدالة توزيع الخدمات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز ـ واس  أعلن وزير الصحة الدكتور عبد الله الربيعة، الانتهاء من إعداد الخطة الإستراتيجية للوزارة، مشيرا إلى أنها جاهزة للمراجعة النهائية. وقال في كلمته خلال حفل معايدة أقامته الوزارة لمنسوبيها في مقرها بالرياض، إن هذه الخطة هي استمرار للخطة التي أقرت من مجلس الوزراء، وتتماشى مع المشروع الوطني للرعاية الصحية المتكاملة والشاملة ومجلس الخدمات الصحية.
ووصف الربيعة الخطة بأنها متكاملة على مدى عشر سنوات، وتسعى إلى وجود عدالة في توزيع الخدمات الصحية ووجود مؤشرات علمية منهجية لتقديم الخدمة وسهولة وصولها، وتقليل نقل المريض بين مناطق المملكة، وبها توازن بين كافة القطاعات الصحية المختلفة، ومشاركة للقطاع الخاص. وأشار إلى أنها تحتاج إلى اعتمادات مالية وهي في طريقها لذلك.
واستعرض الربيعة عددا من الإنجازات التي حققتها الوزارة خلال الفترة القليلة الماضية، ومن أبرزها استحداث الرقم الموحد للطوارئ، مبينا أنه تم التعامل الفوري مع 3450 حالة إخلاء داخلي من المستشفيات الطرفية إلى المستشفيات المرجعية بمعدل 12 حالة يوميا, وإحالة 19 حالة إخلاء خارجي من خارج المملكة إلى المستشفيات المرجعية, والإشراف على شحن 25 طنا من الأدوية لتجهيز المستشفيين الميدانيين بباكستان وتزويدهما بالكوادر الطبية اللازمة.
وأشار الربيعة إلى أن الوزارة استبدلت كافة لقاحات أنفلونزا الخنازير "H1A1" بأدوية ولقاحات أخرى دون أي تكلفة مالية عليها.
وأضاف أن برنامج الرعاية الصحية المنزلية استفاد منه نحو 4 آلاف مريض منذ تأسيسه وحتى الآن, في حين بلغ عدد عمليات جراحة اليوم الواحد 21 ألف عملية بما يعني توفير 42 ألفا و450 يوم تنويم خلال سبعة أشهر وبما يوازي إضافة 200 سرير لمدة سنة.
وكشف الربيعة عن زيادة في نسبة المستشفيات التي تقوم بعمليات اليوم الواحد إلى 93% وذلك في مستشفيات سعة 200 سرير فما فوق، و80% في مستشفيات سعة 100 سرير, مشيرا إلى أنه تم رفع معدل دوران السرير من 4 دورات لكل مريض في الشهر إلى 6 دورات في الشهر أي بمعدل 4 آلاف دورة مضافة خلال ستة أشهر.
ونوه الربيعة بما حققه برنامج علاقات المرضى من اهتمام بالمرضى واستفساراتهم, مشيرا إلى أن الإدارة استقبلت 1300 حالة، أي ما يقارب 19 حالة في الأسبوع , وتمت معالجة نحو 450 شكوى، وردت إلى صوت المواطن في موقع وزارة الصحة , ومتابعة وحل ما ينشر بالوسائل الإعلامية والتي بلغت نحو 600 شكوى إعلامية.
وأشار إلى أنه تم توفير مبالغ وأسعار تنافسية للأدوية لما كانت عليه بالسابق، وذلك بعد الدخول في مجال استيراد الأدوية من الخارج مباشرة.
وقال إنه تم الانتهاء من مشروع حوسبة 150 مركز رعاية صحية أولية في أنحاء المملكة، وتجهيز البنية التحتية وتشغيل نظم المعلومات الصحية في 28 مستشفى من أصل 30 مستشفى, والانتهاء من المشروع التجريبي لنظام إدارة الأسرة الإلكتروني حيث تم ربط 30 مستشفى والبدء في تعميمه على بقية المستشفيات.
وأبان أن 10 مراكز طوارئ كانت في خدمة ضيوف بيت الله الحرام منها 5 مراكز داخل الحرم المكي، حيث قدمت الرعاية الطبية لنحو 9 آلاف مراجع، وفي مستشفى أجياد لأكثر من 2500 معتمر.
[7]

بواسطة : المدير
 0  0  970
التعليقات ( 0 )