• ×

08:51 مساءً , الأحد 23 يناير 2022

خبير أردني يحذر من وقوع زلزال مدمر في الشرق الأوسط

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - فهد مسملي :  حذر خبير اردني مختص في الشؤون الجيولوجية من وقوع زلزال كبير ومدمر يصيب منطقة حفرة الانهدام التي تمتد ما بين الاردن وسوريا ولبنان. وقال استاذ الجيولوجيا التركيبية والتكتونية النشطة والمختص في دراسة صدع البحر الميت في الاردن مصدوق التاج أن تكون الزلازل الخفيفة التي تحدث حالياً في منطقة جنوب لبنان مقدمه لزلزال كبير ومدمر يمكن أن يصيب منطقة غور الأردن وتحديدا الأغوار الشمالية .


جاء ذلك التحذير تعقيباً على حدوث الهزة الأرضية ضربت الجنوب اللبناني يوم الاثنين الماضي بقوة بلغت 3ر3 درجات على مقياس ريختر ..مشيراً إلى أن تلك المنطقة شهدت خلال الستة شهور الماضية نشاطا زلزاليا سجلت من خلاله مئات الهزات الزلزالية حيث بلغت قوة أكبرها 1ر5 على مقياس ريختر ..ومبيناً أن الخطورة تبدأ من 5ر4 على هذا المقياس .


وأشار الدكتور التاج في حديث صحفي نشر هنا اليوم إلى أن منطقه غور الأردن وأقصى جنوب لبنان تعتبر فجوة زلزاليه أي أنها منطقة معروفة تاريخيا أنها زلزالية ولكن لم يحدث بها زلازل منذ 1000 عام وآخر زلزال حدث في المنطقة سنة 1068 م .

ودعا الجهات المعنية في الأردن القيام بدراسات علميه جيوفيزيائية مغناطيسية كهربائية وإشعاعية وزلزالية تفصيلية للتحقق من إمكانية أن هناك زلزالاً كبيراً وشيك الحدوث خاصة أن فترة تكرار الزلازل لصدع البحر الميت التحويلي من 80 إلى 100 عام .

وقال أن نقابة الجيولوجيين الأردنيين تعمل على عقد مؤتمر دولي نهاية العام أومطلع العام القادم ويتم فيه دعوة جميع العلماء المختصين من أمريكا واليابان واوروبا للوقوف على ظاهرة الزلازل في الأردن وما إذا كانت هذه الزلازل الخفيفة مقدمة إلى زلزال كبير ومدمر.
بواسطة : المدير
 1  0  1611
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-27-2010 01:13 مساءً فااااهم :
    انا اقول للخبير الاردني يخلي في المنسف احسلهم
    ماغير شاطرين في ترويع خلق الله
    الله يصلح بعض الخبراء
    • #1 - 1
      08-27-2010 09:58 مساءً المشرف العام :
      الخبير الأردني بنى فرضيته والله أعلم على حدة إنفراج المسافة في باب المندب .. بين صفيحة الجزيرة العربية وصفيحة أفريقيا ، والتي تبلغ الآن حسب أخر دراسة 4سم في السنة .
      بلا شك أن هذا التغير الجيلوجي المتسارع من شأنه أن يحدث إنفراج في صدع البحر الميت الممتد من البحر الأحمر ـ بمعنى عودة الحياة للبحر الميت بعد إنتصاله بالبحر الأحمر .

      هذا التغير لاشك سيصاحبه هزات أرضية .

      لم يبني الخبير الأردني فرضيته على دراسة وإلا لماذا يطلب الجهات المعنية في الأردن القيام بدراسات علميه جيوفيزيائية مغناطيسية كهربائية وإشعاعية وزلزالية تفصيلية للتحقق من إمكانية أن هناك زلزالاً كبيراً .


      تظل فرضية متوقعة لكن اللبس في الجزم بقرب حدوثها !!