• ×

08:13 صباحًا , الثلاثاء 17 مايو 2022

مظاهرات مؤيدة ومعارضة لبناء مسجد قرب مركز التجارة العالمي في نيويورك

المؤيدون : بناء المسجد دليلاً على التسامح وحرية الأديان في أمريكا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز (متابعة - عبدالله السبيعي ) 

تظاهر اليوم في مسيرتين منفصلتين مئات من سكان نيويورك إحداها لتأييد بناء مسجد إسلامي وأخرى لمعارضة بنائه. ويرفض المعارضون لبناء المسجد المشروع تخوفا من أن يكون "قلعة للتطرف الإسلامي" بينما يدافع المؤيدون له عن بناء المسجد باعتباره دليلا على التسامح وحرية الأديان في أمريكا. وأذاع المؤيدون للمشروع شعارات تتهم المعارضين لبناء المسجد "بالعنصرية".

وأفادت محطة سي بي إس 2 الأمريكية التي تبث من نيويورك أن كلا المظاهرتين مرت في مبدأ الأمر بسلام، حيث قامت الشرطة بوضع الحواجز على الطرق المحيطة بميدان "جراوند زيرو" حيث كان مركز التجارة العالمي الذي سيقام المسجد بجواره، كما اتخذت إجراءات احترازية أخرى لمنع التصادم بين الفريقين.

وأفادت المحطة أنه من الممكن أن يكون هطول المطر بشدة ودرجة الحرارة المدارية المرتفعة ساهما في تقليل عدد المشاركين في المظاهرتين وبقائهما تحت السيطرة.

ومن المقرر أن يتم تشييد المسجد إلى جوار ميدان جراوند زيرو مباشرة وهو المكان الذي قام متطرفون إسلاميون في الحادي عشر من سبتمبر 2001 بتدمير مركز التجارة العالمي الذي كان قائما عليه، في هجمات أودت بحياة 2700 شخص.

وتسعى الجالية الإسلامية في نيويورك إلى إزالة مبنى يبلغ عمره 150 عاما وبناء مركز إسلامي من 15 طابق مكانه يمثل المسجد مركزه الرئيس. وتقدر تكلفة البناء بحوالي 100 مليون دولار.

ولا يزال من غير المعلوم ما إذا كانت الجالية الإسلامية ستوافق على اقتراح تقدم به حاكم نيويورك ديفيد بيترسون يقضي بنقل مكان المسجد إلى حي مانهاتن بنيويورك.

ويقوم إمام المسجد فيصل عبد الرؤوف حاليا بجولة في الشرق الأوسط بتأييد من وزارة الخارجية الأمريكية.



بواسطة : المدير
 0  0  1074
التعليقات ( 0 )