• ×

03:03 مساءً , الثلاثاء 28 يونيو 2022

الإليزيه: بوتين تعهد بعدم استهداف المدنيين في أوكرانيا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
روسيا والقوقاز - فرنسا 
تحدث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الاثنين، هاتفياً إلى نظيره الروسي فلاديمير بوتين لنحو ساعة ونصف، طالباً منه وقف الضربات التي تستهدف المدنيين وتأمين الطرق في أوكرانيا.

وبحسب الإليزيه، فقد "أكد بوتين أنه عازم على ذلك".

كذلك، تشاور ماكرون مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي "مراراً في الساعات الأخيرة"، وفق الرئاسة الفرنسية.

القرم و"حياد" كييف
من جانبه، أبلغ بوتين نظيره الفرنسي أنه يشترط لوقف العملية العسكرية في أوكرانيا الاعتراف بالقرم كأرض روسية، وإعلان "حياد" كييف، وتخلي الحكومة الأوكرانية عن "نازيتها"، بحسب الكرملين.

وقال الكرملين في بيان إثر الاتصال الهاتفي بين الرئيسين، إن بوتين اشترط "الاعتراف بسيادة روسيا على القرم ونزع سلاح الدولة الأوكرانية وتخليها عن نازيتها وضمان وضعها الحيادي" لتسوية النزاع.

محادثات على الحدود الأوكرانية - البيلاروسية
يذكر أن الوفدين الروسي والأوكراني كانا بدآ في وقت سابق الاثنين، أول محادثات بينهما بأحد مقار الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو على الحدود الأوكرانية - البيلاروسية في منطقة غوميل، منذ أمر بوتين قواته بالهجوم على أوكرانيا يوم 24 فبراير الحالي.

وكانت الرئاسة الأوكرانية قد شددت على أن الهدف الأول للمفاوضات هو وقف الأعمال القتالية الروسية.

وأوضح مكتب الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، أن الهدف الرئيسي للمحادثات مع روسيا هو وقف إطلاق النار فوراً، وسحب القوات الروسية من البلاد. كما أكد أن الوفد الأوكراني سيطالب الروس بالانسحاب من كل الأراضي التي دخلوها بما في ذلك القرم ودونباس.

في المقابل، رفض الكرملين التعليق على الهدف الأوكراني من المحادثات. وقال المتحدث باسمه، ديمتري بيسكوف، إن عملية التفاوض بدأت للتو، "فلننتظر ونرى". كذلك شدد على وجوب أن تجري المحادثات في جو هادئ وصامت، دون ضوضاء وصخب.
بواسطة : ميرا فادي
 0  0  120
التعليقات ( 0 )