• ×

08:33 صباحًا , الأحد 22 مايو 2022

سمو أمير جازان يرعى توقع مذكرة تفاهم لإنشاء مركز البُن السعودي في المنطقة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان - 
شهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، أمير منطقة جازان، اليوم، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة، حفل توقيع مذكرة تفاهم بين كلٍّ من أرامكو السعودية، وهيئة تطوير وتعمير المناطق الجبلية بجازان، وجمعية البر الخيرية بمحافظة الداير، لإنشاء مركز البن السعودي في المنطقة ، وذلك ضمن فعاليات مهرجان البن الخولاني السعودي التاسع.

وتهدف المذكرة التي وقَّعها كلٌ من مدير عام الشؤون العامة في أرامكو السعودية طلال بن حسين المرّي، ومدير عام هيئة تطوير وتعمير المناطق الجبلية بجازان ظافر بن عايض الفهاد، ورئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية بالداير محمد بن مسعود المالكي، إلى تطوير مشتل هيئة تنمية جبال جازان الحالي، وتعزيز استخدام أحدث التقنيات لإنتاج شتلات البن، ورفع الطاقة الإنتاجية إلى أكثر من 300 ألف شتلة سنويًا، من خلال مختبر لرفع الجودة، وتقديم الإرشاد الزراعي لمزارعي البن، ومعملٍ يحتوي على آلات التجفيف والتقشير، وفرز وتغليف البن على أسسٍ علمية.

وأوضح مدير عام الشؤون العامة في أرامكو السعودية أن توقيع اتفاقية إنشاء مركز البن السعودي يأتي ضمن جهود أرامكو السعودية لتحقيق الاستدامة والمواطنة والارتقاء بالقيمة المضافة المجتمعية، وهي القيم التي تدفع الشركة لمواصلة دورها في تعزيز التنمية البشرية والاقتصادية عبر سلسلة برامج ومبادرات تسعى من خلالها إلى إحداث فرق إيجابي وملموس في حياة الناس .

وبيّن المرّي أن إنشاء المركز يأتي جزءًا من سلسلة برامج أطلقتها الشركة لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة، من بينها برنامج أُطلق في عام 2016م لتدريب مزارعي البن على أحدث وسائل الزراعة المستدامة لإنتاج البن في منطقة جازان، وتحسين وسائل الإنتاج والتسويق الأفضل للبن الذي يمثّل جزءًا من الاقتصاد والإرث الشعبي السعودي ، فيما شيّدت الشركة مشروعًا تنمويًا لتشجيع زراعة البن الخولاني يعزّز من جودة الزراعة ونوعية الشتلات.

ويمثّل مهرجان البن فرصة لعرض منتجات هذه المبادرة ودورها في تعزيز صناعة البن، حيث يحظى المهرجان بمشاركة كبيرة من مزارعي البن والجهات ذات الصلة بإنتاج هذه السلعة الشعبية والاقتصادية.

ومنذ بدء برنامج الشركة، تمت زراعة أكثر من 200 ألف شتلة، ودعم 975 مزارعًا، بقدرة إنتاج تجاوزت 800 طن من القهوة بنهاية عام 2021م ، وشمل الدعم صيانة عدد من المزارع، وتركيب أنظمة ري جديدة ،كما مكّن المشروع من زراعة أشجار بُنٍّ جديدة، وحصل على متعهّد لرفع معايير المنتجات ودعم نموها، وتعمل الشركة عبر استخدام تقنيات الري المتقدمة على تحسين القدرات الزراعية من خلال المحافظة على 80% من إجمالي استهلاك المياه مقارنة بالأساليب الزراعية السابقة.
بواسطة : ميرا فادي
 0  0  103
التعليقات ( 0 )