• ×

12:17 صباحًا , الإثنين 18 أكتوبر 2021

السيسي وبلينكن.. تشاور حول القضية الفلسطينية وسد النهضة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - القاهرة: 
أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على أهمية علاقات الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين مصر والولايات المتحدة، ودورها المحوري في دعم الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، والتطلع لتعزيز التنسيق والتشاور بين الجانبين بشأن مختلف الملفات السياسية والأمنية وقضايا المنطقة.

وجاء ذلك خلال لقاء جمع السيسي ووزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، أنتوني بلينكن، في القاهرة، الأربعاء.

ونقل بلينكن إلى الرئيس المصري، تحيات الرئيس الأميركي جو بايدن، مؤكدا اهتمام بلاده بتعزيز العلاقات الاستراتيجية مع مصر، وكذا تكثيف التنسيق والتشاور المشترك حول جميع قضايا الشرق الأوسط.

وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء تطرق إلى مستجدات القضية الفلسطينية وسبل إحياء عملية السلام في أعقاب التطورات الأخيرة في الأراضي الفلسطينية، حيث ثمن وزير الخارجية الأميركي الجهود المصرية الحثيثة في هذا الإطار للتوصل إلى وقف إطلاق النار بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي والعمل على تثبيته.

في حين أشاد السيسي بالدعم الأميركي الكامل للجهود المصرية المذكورة، مشيرا إلى أن تطورات الأحداث الأخيرة تؤكد أهمية العمل بشكل فوري لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين بانخراط أمريكي فاعل لعودة الطرفین مجددا إلى طاولة الحوار.

وشدد السيسي على حرص مصر على التعاون الوثيق مع الولايات المتحدة في هذا الإطار، وموقف مصر الثابت بالتوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني وفق المرجعيات الدولية.

كما تطرق اللقاء كذلك إلى قضية سد النهضة، حيث أكد السيسي تمسك مصر بحقوقها من خلال التوصل إلى اتفاق قانوني منصف وملزم يضمن الامن المائي لمصر من خلال قواعد واضحة لعملية ملء وتشغيل السد، ويحقق المصالح المشتركة لجميع الأطراف، ومن ثم أهمية الدور الأميركي على وجه الخصوص للاضطلاع بدور مؤثر لحلحلة تلك الأزمة، حيث جدد الوزير بلينكن التزام الإدارة الأمريكية ببذل الجهود من أجل التوصل إلى اتفاق يحفظ الحقوق المائية والتنموية لكافة الأطراف.

ونشر الرئيس المصري تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر، قال فيها: "تشرفت اليوم باستقبال أنتوني بلينكن وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية، وقد تشاورنا بشأن مختلف الملفات السياسية والأمنية وقضايا المنطقة، مع التأكيد على علاقات الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين مصر والولايات المتحدة، ودورها المحوري في دعم الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط".
بواسطة : ميرا فادي
 0  0  110
التعليقات ( 0 )