• ×

08:38 صباحًا , الثلاثاء 1 ديسمبر 2020

"أعيادنا واحدة".. قساوسة مصريون يشاركون بتوزيع حلوى المولد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - ميرا فادي : 
لا يترك أقباط مصر أي مناسبة من دون استثمارها في تجسيد قيم "العيش المشترك"، وعمق المحبة والترابط الذين يجمعهم بشركاء الوطن من المسلمين في البلاد.

ففي ذكرى المولد النبوي الشريف، تجول قساوسة أمس واليوم في شوارع وميادين عدد من المحافظات المصرية، لا سيما في صعيد مصر، لتوزيع حلوى المولد على المواطنين، في الوقت ذاته حرصت أسر قبطية على تصنيع الحلوى من أجل توزيعها على شركاء الوطن.

وقام قساوسة آخرون بزيارات للمسؤولين والتنفيذيين في عدد من المحافظات لتهنئتهم بذكرى مولد النبي محمد، في مشهد جديد يعكس الوحدة الوطنية بين الأقباط والمسلمين، وإحياء لروح الترابط والمودة بين عنصري الأمة.

وكعادته التي يحرص عليها كل عام، تجول القمص يؤانس أديب وكيل مطرانية الأقباط الكاثوليك بالبحر الأحمر، في شوارع مدينة الغردقة، لتقديم التهنئة وتوزيع الحلوى على الموظفين في المصالح الحكومية، ودور الأيتام، وعمال النظافة، والمارة في الشارع تحت شعار "أعيادنا واحدة".

وقال وكيل مطرانية الأقباط الكاثوليك بالبحر الأحمر : "نستهدف استثمار المناسبة في إدخال البهجة والسرور على قلوب الجميع مسلمين وأقباطا"، مؤكدا أن "ذكرى مولد الرسول ذكرى عطرة تهل علينا جميعا بالرحمة والخير".

كما أبرز أن تلك "المناسبة فرصة طيبة لمشاركة الإخوة المسلمين احتفالاتها، فنحن نعيش في وطن واحد ونسيج واحد".

وفي تعليقه على أزمة الرسوم المسيئة بفرنسا، شدد وكيل مطرانية الأقباط الكاثوليك على رفضهم الإساءة للرموز الإسلامية والمقدسات.

وحرص على التأكيد بأن "ما يجرح ويحمل الإيذاء لأي مسلم يجرحنا نحن أيضا، لا سيما وأن النبي محمد جاء رحمة للعالمين وللإنسانية".

كما حرص الأنبا إيلاريون أسقف مطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبحر الأحمر، على تقديم التهنئة لممثلي الأزهر الشريف والأوقاف والمسؤولين التنفيذيين في المحافظة.

وقام الأنبا إيلاريون بزيارة الدكتور محمود الشيمي وكيل وزارة الأوقاف بالبحر الأحمر، إضافة إلى زيارة لمجموعة من المسؤولين التنفيذيين في المحافظة لتقديم التهنئة.

وقال إيلاريون في حديث خاص : "نحرص على تقديم التهنئة لجميع المسلمين، في عيد المولد النبوي يخص الأمة كلها وليس المسلمين فقط".

وأضاف: "قلت لمن قدمت لهم التهنئة، لقد جئت لا لأهنئكم بذكرى المولد، بل لتقدموا أنتم التهنئة لي بهذه المناسبة".

وتابع الأنبا إيلاريون قائلا:" المسلمون والأقباط إخوة في وطن واحد ومشاركتنا لبعضهم البعض أمر طبيعي في مصر".

يشار إلى أن الأنبا إيلاريون رُسم أسقفاً لمطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبحر الأحمر خلفا للأنبا ثاؤفيلوس في شهر يوليو من عام 2019، ليصبح الأسقف الثاني في تاريخ مطرانية البحر الأحمر.

ويؤكد أنه عندما تسلم خدمته قرر أن يقدم مكانا سماه "مشتهى الأمم" يخدم فيه الأقباط والمسلمين، قائلا: "قررت أن يكون المكان مسؤولا عن كل إنسان يسكن جواره وليس المسيحي فقط".

وفي سياق متصل، وتحت شعار "الدين لله والحلوى للجميع"، وزع مجموعة من شباب الأقباط في محافظة بني سويف حلوى المولد النبوي على المارة والسيارات بميدان الزراعيين، أحد أكبر ميادين محافظة بنى سويف.

وتحدثت تقارير إعلامية محلية عن احتفال مبادرة "المحبة كلنا إنسان" بذكرى المولد النبي في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية، عبر تصنيع وتوزيع الحلوى على المسلمين في المدينة.

وقال المهندس ناجي لبيب صاحب فكرة مبادرة "المحبة كلنا إنسان": "هذا العام يختلف عن الأعوام السابقة، لأنه أضفى المزيد من مشاعر المحبة والترابط من خلال تصنيع الحلوى وتوزيعها".

وتابع: "بعض أعضاء الفريق أكدوا أنهم يجيدون إعداد الحلوى، فقررنا على الفور توفير المواد الخام اللازمة لذلك، وبالفعل بدأ أعضاء الفريق بكل حب في إعداد أنواع مختلفة على مدى أسبوع متواصل، بالإضافة لشراء أنواع أخرى من المحلات، وقام الفريق بتعبئة عدد من علب الحلوى لتوزيعها على الأهالي ودور الأيتام في مشهد أكثر ودا وتقربا، وسنواصل المبادرة خلال الأيام القادمة".

image

image

image

image
بواسطة : ميرا فادي
 0  0  74
التعليقات ( 0 )