• ×

07:16 مساءً , الأحد 26 مايو 2019

افتتاح السيسى عدة مشروعات غدًا واحتفال البحرية بتدشين ثالث غواصة مصرية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - متابعات القاهرة 
سلطت صحف القاهرة الصادرة اليوم السبت الضوء على الاتصال الهاتفى الذى تلقاه الرئيس عبدالفتاح السيسي من رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبى كونتي بشأن التباحث حول عدد من موضوعات العلاقات الثنائية بين مصر وإيطاليا بالإضافة إلى عدد من قضايا الشأن المحلي.

وذكرت صحيفة (الأهرام)، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد، خلال الاتصال الهاتفى الذى تلقاه مساء أمس من رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبى كونتي، دعم مصر مختلف الجهود الرامية للتوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية، وفقا لمبادئ الموقف المصرى المتمسك بوحدة أراضيها ودعم مؤسساتها الوطنية واحترام إرادة شعبها، وبما يسهم فى عودة الاستقرار والأمن إلى منطقة الشرق الأوسط.

وتناول الاتصال التباحث بشأن عدد من موضوعات العلاقات الثنائية بين مصر وإيطاليا، فضلا عن تبادل وجهات النظر بخصوص عدد من الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها الوضع فى ليبيا.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإيطالي الحرص على تعزيز التعاون الثنائى مع مصر فى شتى المجالات استمرارا لما تشهده العلاقات بين البلدين من تعاون مثمر خلال السنوات الأخيرة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس السيسى يفتتح غدا عددا من المشروعات العملاقة، التى ستربط سيناء بدلتا النيل، على رأسها الأنفاق الأربعة بمحافظتى الإسماعيلية وبورسعيد، بالإضافة إلى عدد من الكبارى العائمة، لتسهيل حركة العبور من وإلى سيناء.

وتدشن أن المشروعات الجديدة عملية تنمية شاملة بشبه جزيرة سيناء، كما أن مشروعات الأنفاق، التى تم تنفيذها أسفل قناة السويس، تعد المنظومة الأضخم فى تاريخ مصر وعلى مستوى العالم، من حيث الأطوال والأقطار، حجم الأعمال، والخطة الزمنية القياسية للتنفيذ.

وأوضحت الصحيفة أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان وجهت بوضع نظام متابعة مميكن لجميع المرضى الذين أجروا العمليات ضمن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لمنع تراكمات قوائم الانتظار فى التدخلات الجراحية الحرجة بالتخصصات التى تشملها المبادرة.

وأضافت أن ذلك جاء خلال اجتماعها أمس بكل من الدكتور أحمد السبكى مساعد الوزيرة لشئون الرقابة والمتابعة، الدكتور أحمد محيى القاصد مساعد الوزيرة لقطاع الطب العلاجي، اللواء وائل الساعى مساعد الوزيرة للشئون المالية والإدارية، الدكتورة سهير عبدالحميد رئيسة هيئة التأمين الصحي، الدكتور محمد ضاحى رئيس أمانة المراكز الطبية المتخصصة، والدكتور خالد عاطف مدير الغرفة المركزية لمبادرة قوائم الانتظار.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة أن الدكتورة هالة زايد أكدت، خلال الاجتماع، أن عمل المبادرة الرئاسية لا ينتهى بانتهاء إجراء الجراحة للمرضى، بل يمتد لما بعد إجراء العمليات، حرصا من الدولة على متابعة المرضى وتوفير الرعاية الطبية والعلاج لهم.

وفي الشأن الدولي، ذكرت صحيفة (الأهرام)، أن المجلس العسكري الانتقالي في السودان، أعلن أنه بدأ أمس دراسة ومناقشة مقترح الوثيقة الدستورية، التي قدمتها قوى "الحرية والتغيير"، المتعلقة بهياكل ومستويات الحكم الثلاثة والرؤية لإدارة الفترة الانتقالية للرد عليها خلال الساعات المقبلة.

وأضافت الصحيفة أن ذلك يأتي في الوقت الذي واصل فيه السودانيون اعتصامهم أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم، فيما تتزايد أعداد المنضمين للمظاهرات استجابة لدعوة المعارضة للضغط على المجلس العسكري، الذي لم يظهر للآن أي استعداد للتخلي عن السلطة، وتتركز الخلافات في إشكالية إدارة المجلس والرئاسة ومعالم الحكومة الانتقالية، وعدد الوزراء، وغير ذلك من تفاصيل.
بواسطة : نجلاء محمد
 0  0  33
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:16 مساءً الأحد 26 مايو 2019.