• ×

03:24 صباحًا , الخميس 24 أكتوبر 2019

في موقف مغاير ... ..وزير خارجية إيران : "مقتنعون بأن الحل في سوريا ليس عسكرياً".

محمد جواد ظريف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - وكالات : 
قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تصريح لمجلة دير شبيغل الألمانية: "نسعى لتجنب حمام دم في إدلب ومقتنعون بأن الحل في سوريا ليس عسكرياً".

يأتي ذلك في موقف مغاير عما درجت عليه ايران وميليشياتها التي ساهمت في دعم نظام بشار والقتال في نختلف الجبهات وبمساندة جوية روسية مكثفة ، أتمت لبشار استعادة عدد من المحافظات بالدمار والنار ،أعلنت إيران اليوم السبت رفضها للحل العسكري في سوريا وإدلب قُبيل عقد قمة رباعية تجمع دولاً أوروبية مع روسيا وتركيا لمناقشة الملف السوري

وكانت إيران قد اتخذت موقفاً أقل تشدداً تجاه إدلب من الروس، وبدا ذلك واضحاً في خطاب الرئيس الإيراني حسن روحاني بقمة طهران الثلاثية.

ويربط متابعون للشأن السوري بين الموقف الإيراني المتراجع تجاه إدلب وبين دعم تركيا لطهران في مواجهة العقوبات الأمريكية القاسية، كما يشير مراقبون إلى تصاعد التهديدات الغربية تجاه الوجود العسكري لإيران وتغيّر حسابات إيران العسكرية في هذه المرحلة.

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن قد توقع أمس من "جميع الأطراف، في الأيام القادمة، مواقف تسهم في التوصل إلى حل سياسي، وتزيل العقبات أمام تسوية في إدلب" وذلك في تعليقه على لقاء تحضيري للقمة الرباعية التي ستجمع بلاده مع كل من ألمانيا وفرنسا وروسيا.

التراجع الإيراني ليس بمعزل عن آخر روسي، حيث قال وزير الخارجية سيرغي لافروف اليوم: إن بلاده تعمل مع تركيا لحل الوضع في إدلب استناداً إلى اتفاق خفض التصعيد.

وكانت موسكو قد أعلنت إمكانية تأجيل الهجوم على إدلب مع تولي تركيا لمسؤولياتها كضامن في إدلب بالتزامن مع موقف أوروبي داعم لأنقرة.
بواسطة : المدير
 0  0  326
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:24 صباحًا الخميس 24 أكتوبر 2019.