• ×

03:49 صباحًا , السبت 20 أبريل 2019

غريفيث يغادر صنعاء دون موافقة الانقلابيين على خطته ذات الثلاث نقاط الخاصة بالحديدة ومينائها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - وكالات : 

غادر المبعوث الأممي إلى اليمن ” مارتن غريفيث ” صنعاء التي تسيطر عليها مليشيات الحوثيين، نتيجة انقلاب الحوثيين على كل التفاهمات التي اجراها معهم خلال زياته السابقة وتواصلاته معهم.

وقالت مصادر سياسية وفقًا لــ” يافع نيوز ” ان غريفيث غادر صنعاء غاضباً بعد سماعه ما لا يسره من الحوثيين ورفضهم كل ما تم التفاهم بشانه معهم فيما يخص الحديدة ومينائها.

واشارت المصادر ان مشادات حدثت بين المبعوث الاممي وبين زعيم الحوثيين بعد تنصل الاخير من التزامات كان قد قطعها سابقاً.

ورفض غريفيث الإدلاء بتصريحات لوسائل الإعلام في مطار صنعاء ومنع الصحفيين من الاقتراب منه كما بدت ملامح وجهه وهو بغادر المطار على غير المعتاد.

وكان غريفيث قد وصل صنعاء أمس الاول الاربعاء، والتقى زعيم المليشيات الحوثية عبدالملك الحوثي عبر شاشة إلكترونية وقيادات حوثية أخرى بشان اخر التفاهمات حول الحديدة، إلا انه انصدم بموقف جديد من الحوثيين.

ونقلت وسائل اعلام دولية ان غريفيث حاول إقناع الحوثيين بتسليم مدينة الحديدة ومينائها الذي حوله الحوثيون من شريان لتوصيل المساعدات الإنسانية إلى جسر للتزود بالأسلحة الإيرانية. وقالت ان للحوثيين تاريخ طويل في إحباط أي حلول سياسية تخرج البلاد من الأزمة التي تعيشها منذ انقلابهم قبل نحو 4 سنوات.

وأفاد مصدر دبلوماسي في صنعاء، وفقًالـ "لوكالة "سبوتنيك"، بأن المبعوث الأممي لم ينجح خلال زيارته التي استمرت يومين، في الحصول على موافقة الحوثيين بالانسحاب من مدينة الحديدة ومينائها ضمن خطته بشأن تجنيب الحديدة المواجهات العسكرية بين القوات الحكومية المدعومة بقوات التحالف العربي وميليشيات الحوثييين".

وأشار المصدر إلى تمسك ميليشيات الحوثي " بدور إشرافي أممي في ميناء الحديدة، وأنهم رفضوا الانسحاب من مدينة الحديدة.

يذكر أن خطة المبعوث الأممي تتضمن انسحاب الحوثيينمن مدينة الحديدة ومينائها وإحلال قوات أمنية حكومية بدلا عنهم بإشراف أممي.

بواسطة : المدير
 0  0  216
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:49 صباحًا السبت 20 أبريل 2019.