• ×

03:41 مساءً , الأحد 15 سبتمبر 2019

46 قتيلاً و108 جريحاً في تفجيرين انتحاريين لكنيستي الاسكندرية وطنطا بينهم 4 من رجال الأمن ( فيديو + صور )

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - التحرير : 
.
وقال شهود عيان لـ"العربية.نت" إنه سمع دوي انفجار في الكنيسة المرقسية، حيث تواجد مئات #الأقباط للاحتفال بعيد السعف (الشعانين)، مشيرين إلى أن سيارات الإسعاف هرعت إلى المكان لنقل المصابين.

كما فرضت #قوات_الأمن طوقاً أمنياً حول الكنيسة، فيما قامت قوات المفرقعات بالوصول لموقع الحادث.

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية عن مقتل رئيس مباحث قسم العطارين بانفجار كنيسة الإسكندرية.

من جانبه، صرح مسؤول مركز الإعلام الأمني بتصدي أفراد الخدمة الأمنية المعينة لتأمين الكنيسة المرقسية بمنطقة الرمل بالإسكندرية لمحاولة اقتحام أحد العناصر الإرهابية للكنيسة وتفجيرها بواسطة حزام ناسف.

وأضاف المسؤول أن "ذلك (حصل) حال تواجد قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية داخلها لرئاسة الصلوات والذي لم يصب بسوء".

وأوضح أنه "حال ضبط القوات للإرهابي قام بتفجير نفسه بأفراد الخدمة الأمنية المعينة خارج الكنيسة ما أسفر"، عن مقتل ضابطين وضابطة وأمين شرطة من قوة مديرية أمن الإسكندرية وعدد من المواطنين، إضافةً إلى وقوع العديد من الإصابات.

وأعلن التلفزيون المصري أن من بين القتلى المقدم #عماد_الركايبي. كما ذكر أن #قوات_الأمن المكلفة بحراسة وتأمين الكنيسة تصدوا لانتحاري حاول التسلل للكنيسة وتفجير نفسه، لكن القوة المكلفة بالتأمين حاولت التصدي له ومنعته من الدخول ففجّر نفسه بينهم، ما أسفر عن سقوط قتلى وتم إنقاذ من تواجد بداخل الكنيسة.
image
image
image
image
image


كنيسة طنطا

كما قتل 30 شخصاً على الأقل وأصيب 71 آخرون، بانفجار داخل كنيسة #مار_جرجس في مدينة طنطا شمال العاصمة المصرية #القاهرة، قبل ظهر الأحد.

ومن المتوقع أن يرتفع عدد قتلى التفجير، لتزامنه مع أحد الشعانين، وهي مناسبة دينية يكون فيها المكان مكتظاً.
وأفاد مصدر أمني نقلت عنه قناة "الحدث" بأن عبوة ناسفة تحت مقعد في #كنيسة_طنطا سببت الانفجار، الذي خلف 30 قتيلاً، بحسب مصادر في الكنيسة القبطية، لكن مصادر صحافية محلية نقلت عن شهود أن انتحارياً، في الثلاثينات من العمر، وراء التفجير.

ويأتي الانفجار قبل أيام من زيارة سيقوم بها بابا الفاتيكان، فرنسيس، لمصر في 28 و29 نيسان/إبريل الجاري.

وقال مصدر أمني لـ"العربية.نت" إن انفجارات متتالية عدة وقعت في كنيسة مار جرجس بشارع علي مبارك بطنطا، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، فيما فرضت القوات طوقاً أمنياً حول المنطقة للبحث عن قنابل أخرى محتملة، ولتمشيط المكان بحثاً عن الجناة.

كما أشار إلى أن الانفجارات وقعت إثر زرع عبوات ناسفة لاستهداف المسيحيين خلال توافدهم لصلاة الأحد، والاحتفال بعيد السعف (الشعانين)، فيما تم استدعاء قوات المفرقعات لتفكيك أي عبوات أخرى قد تكون موجودة في المكان.

وعززت أجهزة الأمن من قواتها حول الكنيسة والكنائس الأخرى، كما وجهت بتكثيف دوريات الانتشار السريع ووحدات قتالية للتعامل الفوري ومواجهة أي أعمال شغب حول الكنائس.

بدوره، قال محافظ الغربية، اللواء أحمد ضيف صقر، إن العدد الفعلي للضحايا لم يتم حصره حتى الآن، مؤكداً أن بعض المصابين حالتهم حرجة.

وذكر في تصريحات لـ"العربية.نت" أنه انتقل لموقع الحادث فور علمه بوقوع الانفجار وأشرف على نقل الضحايا والمصابين إلى مستشفى المنشاوي والمستشفى الجامعي، مؤكداً أن الأهالي توافدوا على المستشفيات للتبرع بالدم، كما توافدوا على الكنيسة للمساعدة في نقل المصابين.

في المقابل أكد وكيل #وزارة_الصحة_المصرية في محافظة الغربية، وعاصمتها طنطا، أنه تم نقل المصابين للمستشفيات الجامعية والعامة بطنطا.

وكان انتحاري قد فجر نفسه في كنيسة ملاصفة لكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في قلب القاهرة في كانون الأول/ديسمبر الماضي، ما أسفر عن سقوط أكثر من 25 قتيلاً.

وأعلن تنظيم #داعش مسؤوليته عن اعتداء القاهرة ودعا إلى استهداف الاقباط.

image
image
image
image
image
image
image


بواسطة : المدير
 0  0  1275
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:41 مساءً الأحد 15 سبتمبر 2019.