• ×

08:51 مساءً , الأربعاء 15 يوليو 2020

200 الف نازح من الموصل منذ إنطلاق المعركة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - وكالات 

قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان،اليوم إن نحو مئتي ألف مدني نزحوا من مدينة الموصل منذ إنطلاق معركة استعادتها في 17 تشرين الاول الماضي، وانهم يعيشون أوضاعا إنسانية صعبة في ظل إنخفاض درجات الحرارة وضعف الجهد الحكومي المقدم لهم، بالإضافة إلى تقليل الأمم المتحدة نسبة المساعدات الإنسانية.


واضاف المرصد انه يتعين على الحكومة الإتحادية في بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق ان تنشئ بعض المخيمات ضمن حدودهما الإدارية، للقيام بواجبهما تجاه النازحين وإيلاء الإهتمام الكامل لهم، خاصة الأطفال والنساء.

وقالت شبكة الرصد في المرصد العراقي لحقوق الإنسان، إن النازحين الذين بلغ عددهم منذ 17 من تشرين الاول 2016 وحتى 31 من كانون الثاني الماضي بلغ 198317 فرداً أي ما يعادل 37322 عائلة، جميعهم من الساحل الأيسر من مدينة الموصل.

وبحسب نازحين إلتقاهم المرصد العراقي لحقوق الإنسان بالقرب من مخيم الجدعة فإن أوضاعهم صعبة، فهناك نقص في المواد الغذائية والطبية، ومستلزمات الأطفال من حليب وحفاظات وأغطية تقيهم برد الشتاء".

وكانت القوات العراقية اعلنت في 18 كانون الثاني الماضي من استعادة الساحل الايسر من الموصل بعد ان فرضت قطعات جهاز مكافحة الارهاب كامل سيطرتها على الساحل الايسر من المدينة وذلك بعد 3 شهور من القتال.
K.A
بواسطة : عطية البكري
 0  0  399
التعليقات ( 0 )