• ×

03:39 صباحًا , السبت 11 يوليو 2020

قوات النظام السوري تشنّ حملة اعتقالات واسعة في شرق حلب بهدف التجنيد الإجباري

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - وكالات 

شنّت قوّات النظام السوري والمليشيات الموالية لها، حملة اعتقالات واسعة في الأحياء الشمالية الشرقية من مدينة حلب، والتي تسيطر عليها مليشيا "وحدات حماية الشعب"، تزامناً مع حملة اعتقالات شنتها المليشيا الكردية في منطقة عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

وقالت مصادر محليّة لـ"العربي الجديد"، اليوم الاثنين، إنّ "قوات النظام دخلت إلى أحياء الحيدرية، الهلك، بعيدين، الشيخ فارس، في شمال شرق مدينة حلب، وشنّت حملة اعتقالات واسعة لكافة الشباب الذين تواجدوا بالمنطقة، وبلغ عددهم أكثر من 1500 شخص".

ولفتت إلى أنّ تلك الأحياء سيطرت عليها مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية، بعد انسحاب المعارضة منها الشهر الماضي، وذلك إثر الحملة العنيفة من روسيا والنظام السوري، ونزوح آلاف المدنيين.

وبيّنت المصادر أنّ قوات النظام نفّذت حملة الاعتقالات بتنسيق مع مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية، حيث فوجئ المدنيون بدخول قوات النظام إلى منازلهم، في مناطق سيطرة المليشيا. كما أكّدت أنّ المليشيا سلمّت النظام عدّة مواقع في تلك الأحياء، وبدأت بنقل مقاتليها إلى حي الشيخ مقصود ومنطقة عفرين، شمال حلب.

وأوضحت أنّ المعتقلين تمّ نقلهم إلى مناطق في غرب مدينة حلب، مشيرة إلى أنّ الهدف من حملة الاعتقالات هو التجنيد الإجباري في صفوف النظام السوري ومليشيا "الفيلق الخامس" التي يروّج لها النظام في سورية.

كذلك، أشارت المصادر إلى أنّ القوات التي نفذّت الاعتقالات تلبس الزي العسكري لقوات النظام، وعليه طبعات مكتوب عليها "قوات الجيش العربي السوري"، بالإضافة إلى شعار "الجيش السوري".

وفي سياق متّصل، شنّت مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية حملة اعتقالات في منطقة عين عيسى، شمال محافظة الرقة، شمالي سورية، واعتقلت قرابة 35 شخصاً بهدف التجنيد الإجباري في صفوفها، بحسب ما أفادت مصادر محليّة "العربي الجديد".
بواسطة : المدير
 0  0  457
التعليقات ( 0 )