• ×

05:00 مساءً , الجمعة 3 ديسمبر 2021

كيري : بشار يلعب على نقطة التعاطف الطائفي بارتكابه مذبحة في حلب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - وكالات 

قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في إفادة صحفية إن ما تقوم به حكومة الرئيس السوري بشار الأسد في حلب "ليس أقل من مذبحة".

وحذر كيري من أن عشرات آلاف المدنيين السوريين ما زالوا عالقين في حلب، وينبغي ألا يتعرضوا لمجزرة مماثلة لتلك التي حصلت في سربرينيتسا.

وتابع أن "آخر شيء يريد أي شخص أن يراه هو أن تتحول هذه المنطقة الصغيرة إلى سربرينيتسا أخرى". مشيرا إلى المجزرة التي وقعت خلال حرب البوسنة في العام 1995.

وأضاف كيري إن الولايات المتحدة تسعى إلى وقف الأعمال القتالية في حلب بشكل فوري ودائم وقابل للتحقق، مشيرا إلى وردود تقارير عن تورط القوات الحكومية وحلفائها في إطلاق نار على قافلة تقل مصابين.

واتهم كيري الأسد، المنتمي إلى الطائفة العلوية، باللعب على نقطة "التعاطف الطائفي" في بلد غالبيته من السنة.

وطلب وزير الخارجية الأميركي من روسيا، التي تدعم الأسد والتي اتهمها مجددا بالضلوع في هجمات على المدنيين، إجبار حليفها على العودة إلى طاولة المفاوضات.

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري قال نشطاء وسكان في الجيب الأخير المتبقي للمعارضة في حلب إن مليشيات مسلحة تابعة للحكومة أعدمت ميدانيا العشرات من المدنيين.

وتابع قائلا "لا يوجد مبرر على الإطلاق للوحشية العشوائية ضد المدنيين التي أظهرها النظام السوري وحلفاؤه الروس والإيرانيون خلال الأسابيع القليلة الأخيرة أو خلال الأعوام الخمسة الماضية، نحن نرى إطلاق العنان للمشاعر الطائفية".

بواسطة : المدير
 0  0  692
التعليقات ( 0 )