• ×

10:42 صباحًا , الأحد 26 مايو 2019

قلق أممي إزاء مصير الفارين من شرق حلب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جنيف-واس 

أعربت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، اليوم، عن قلقها إزاء مصير الذين فروا إلى المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري ، حيث أفادت تقارير بتعرضهم لأعمال انتقامية من قبل القوات الحكومية التي تتهمهم بمساندة المعارضة.

وقال المتحدث بإسم المفوض روبرت كولفيل، إن التقارير أفادت أن قوات النظام السوري تقوم بفصل الرجال عن النساء والأطفال ، كما أفادت
بإختفاء المئات من الرجال الذين غادروا شرق حلب ووصلوا إلي المناطق الخاضعة للنظام منذ عشرة أيام ولم تتمكن عائلاتهم من الإتصال بهم .

وأعرب المسؤول الأممي عن القلق إزاء مصير هؤلاء الرجال نظراً للسجل المروع لسلطات النظام السوري في مجال الإعتقال التعسفي والتعذيب والإختفاء القسري.
بواسطة : المدير
 0  0  273
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:42 صباحًا الأحد 26 مايو 2019.