• ×

12:09 مساءً , السبت 3 ديسمبر 2022

ماكين: إيران تدعم الحوثيين بالأموال المفرج عنها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العربية 
قال السيناتور البارز عن الحزب الجمهوري بالكونغرس الأميركي، جون ماكين، إن إيران تدعم الميليشيات الحوثية في اليمن الذين يطلقون الصواريخ على السفن الأميركية، وذلك بالأموال المفرج عنها وفق الاتفاق النووي.

وجاءت تصريحات ماكين وهو رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي، في بيان نشر عبر موقعه الإلكتروني، ضمن تعليقه على بث إيران مقطع فيديو يظهر اعتقال سيانك نمازي، رجل الأعمال الإيراني- الأميركي المعتقل في طهران بتهمة التجسس لصالح الولايات المتحدة، وكذلك اعتقال البحارة الأميركيين في مياه الخليج العربي من قبل الحرس الثوري في يناير الماضي.

وقال ماكين إن "هذا الفيديو هو جزء من سلسلة إرعاب أميركا من قبل النظام الإيراني الذي أصبح أكثر وقاحة بفضل الدولارات المفرج عنها". وأضاف: "للأسف، تنفق هذه الدولارات من قبل إيران على دعم نظام الأسد والحوثيين الذين مازالوا يستهدفون السفن الأميركية بالصواريخ".

وعبر هذا السيناتور الجمهوري عن استغرابه إزاء "تزايد السلوك العدواني الإيراني تجاه الولايات المتحدة، نظرا لتقديم تنازلات لا حصر لها من قبل إدارة أوباما "من خلال الصفقة النووية التي اعتبرها بأنها "خطرة جدا".

وقال رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي إنه "منذ دخول الاتفاق حيز التنفيذ، علمنا أن الإدارة دفعت فدية بقيمة 1.7 مليار دولار للدولة الأولى الراعية للإرهاب في العالم، وذلك من أجل إطلاق سراح الأسرى الأميركيين".

وأضاف: "تستخدم إيران هذه الأموال لدعم مذابح بشار الأسد في سوريا وتمويل المتمردين الحوثيين في اليمن الذين لا زالوا يطلقون صواريخ على السفن الأميركية".

وختم ماكين بيانه بالقول: "لقد كان من الواضح دوماً أن صفقة إدارة أوباما مع إيران لن تغير العداء الإيراني تجاه الغرب، ولن تقضي على طموحاتها لتقويض مصالحنا وأمننا القومي، كما ستساهم في زيادة زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط".
بواسطة : المدير
 0  0  1140
التعليقات ( 0 )