• ×

11:27 مساءً , الجمعة 28 فبراير 2020

باختصار ...لـسمو "رئيس هيئة السياحة والآثار و لـمعالي " وزير التعليم ."

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - محمد المنصور : 

لتفادي ردود الأفعال واعتماد المبادرة ، ولقد كان الرد موفقًا لكنه يظل بخانة الدفاع ، والذي أصدرته هيئة السياحة والآثار على الروائي والباحث المصري يوسف زيدان والذي جهل بوصفه جزيرة العرب والتي تشكل المملكة العربية السعودية المساحة الأكبر منها بأنها لا حضارة قديمة لها ولا آثار ، ولم يصدق في ذلك ، وبلادنا التي تزخر بأدوار حضارية متعددة وأهمها كما قالت الهيئة الحروف العربية التي طورتها حضارة الجزيرة العربية .

هنالك آثار في مناطق متعددة بالمملكة ،لا يتسع المجال لحصرها ، لذلك ؛ وبإيجاز ، أوجّه 4 مقترحات لتعريف المواطن والمقيم ، وبخارج المملكة ، والأهم من ذلك أجيالنا ، بآثار بلادهم بصورة أشمل وأوسع .

1- لهيئة السياحة والآثار :
"اخرجي من عباءة ردود الأفعال التي أدمنت عليها وزاراتنا ،ولتبادري لتعريف الأجيال بآثار بلادهم بالتنسيق مع وزارة التعليم لإقرار مادة "آثار بلادي".

2- ولـ "وزارة التعليم " :
اصلحي تقصير "وزارة المعارف" حين كانت الآثار تابعة لها ، بإضافة باب بالجغرافيا بالصفوف العليا بالمرحلة الابتدائية ، ومادة مستقلة (آثار بلادي ) بالمتوسط والثانوي ...

3- ولـ "الجامعات " ..فلتبادر كل جامعة باعتماد كلية للآثار والسياحة ".

4- إقامة معارض داخلية وخارجية تعرف المواطنين والمقيمين وتتولاها هيئة السياحة والآثار ، وتنظم وزارة التعليم والجامعات برنامج زيارات لطلاب المدارس والجامعات ، بالتنسيق مع الهيئة العامة للآثار والسياحة ، للتعرف عن قرب للمواقع الأثرية ، والمتاحف .


فأيهما الأفضل "تغيير" شعار وزارة التعليم مع كل وزير ، وما يتطلبه من نفقات مالية " وهدر مطبوعات وكتب لاستبدال الشعار ، أم اضافة باب بمقررت الجغرافيا بالصفوف العليا بالا بتدائية وطباعة كتاب مستقل بالمتوسط والثانوي (آثار بلادي )!!

والهدف مما سبق لا يخفى على سمو الأمير سلطان بن سلمان رئيس هيئة السياحة والآثار ، ومعالي الدكتور ، أحمد العيسى وزير التعليم ، ويتمثل في تعريف الأجيال بآثار بلدهم وتراثها الحضاري ، وتعزيز الانتماء الوطني ... سائلًا الله لكما التوفيق .
بواسطة : المدير
 0  0  1837
التعليقات ( 0 )