• ×

05:25 مساءً , الإثنين 4 يوليو 2022

شاعر الحزم ... يهنئ الجندي "فيصل النعمي " بـ"قصيدة" على نجاته من لغم بالحد الجنوبي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - إبراهيم النعمي : 

معافى أيها البطلُ الشجاعُ
ونزْفُك في الدجى الساري شعاعُ

أفيصل ُ..أنزل الباري عليكم
شفاءً للجراح ِبه انتفاع ُ

أفيصلُ أنت للإقدام ِرمزٌ
وغيرُك بعد خطوك هم تباعُ

جراحُك في صميم ِالدهرِ نقشٌ
به للرأس عزٌّ وارتفاع ُ

دماؤُك من نفيس ِالمسكِ أحلى
إذا ما فاحَ أشرقتِ البقاع ُ

ﻷجلِ بلادك اﻷسمى تسامت ْ
بك اﻷخلاق ُواعتلتِ الطباعُ

وثبت كضيغم ٍتُسقي اﻷعادي
نقيعَ الموتِ.. إذ حميَ الصراعُ

فإن زرعوا لك اﻷلغامَ غدرا ً
فقد ضاعت ْأمانيهم ..وضاعوا

فلم تفعل ْبك اﻷلغامُ شيئا
ولا هزتك يا هذا الضباعُ


فكم صنعوا لمثلك من كمينٍ
وكم أخفوا أذاك ..وكم أشاعوا

ومن جعل الإلهَ له معيناً
عليه الحفظُ..لو نزل القراعُ


لنا النصرُ القريبُ بإذن ربي
وللخصمِ الهزائم ُوالضياعُ

شفاك الله يانعميُّ مما
رماك به العدوُّ.. فما استطاعوا

لقد فزتمْ بأوسمةٍ وفخر ٍ
وكل ُّالفخرِ عن وطني دفاع ُ

ودون عقيدةِ التوحيدِ نفنى
وأرضي لاتُمَسُّ..ولا تراعُ

فأهلا بالشهادة ِحين تأتي
كراماً...لانقاد ُولا نباعُ

فعند الله في اﻷخرى حياةٌ
هي اﻷبقى ودنيانا متاعُ..


بواسطة : المدير
 0  0  2879
التعليقات ( 0 )