• ×

08:03 صباحًا , الأحد 25 أغسطس 2019

بالفيديو.. الملك سلمان يحضر "سعود الأوطان".. وخالد الفيصل: الأمير سعود رحل محمولاً على أكتاف التاريخ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - أسامة محمد : 

شرَّف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مساء اليوم " الأحد"، مؤتمر "سعود الأوطان" الذي نظمه مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية عن وزير الخارجية الراحل سعود الفيصل، في مركز الملك عبدالعزيز الدولي للمؤتمرات بالرياض.


وقال الأمير محمد الفيصل، في كلمته خلال المؤتمر، مخاطبا خادم الحرمين الحرمين الشريفين : "نشكر لك مجيئك إلى هذا الاحتفال لرجل أمضى حياته في خدمة هذا الوطن، وعاصر في الخدمة أربعة ملوك، وكاد أن يعاصر عهدكم الكريم، فأرجوا من الله سبحانه وتعالى أن يتغمده برحمته ويسكنه جناته ويسد الثغرة التي تركها في قلوبنا ولكن لا اعتراض لنا على أمر الله".

وقال الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين ، أمير منطقة مكة المكرمة ، عن الأمير الراحل الأمير سعود الفيصل إنه "كان يرحمه الله شاباً وسيماً.. ورجلاً قديراً وشيخاً حكيماً واسع المعرفة.. كبير الموهبة.. رفيع المنزلة هدوؤه مهاب.. وصمته خطاب.. ولحظه شهاب إذا تحدث أسكت .. وإذا فعل أنجز .. وإذا انتصر تواضع... أضاف إلى السياسة أنفه.. وإلى المناصب عظمه شهدت له المنابر والمؤتمرات.. والتفتت إليه الرؤوس والنظرات.. وأكبره الساسة والقيادات"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وأضاف: "فاجأه المرض فأخفاه.. وأعاقه فتحداه.. لم أر أصبر منه إلا والده يرحمهما الله.. أثقله الإعياء فاتكأ على عصا.. وجار الزمان فاستأبى وعصى.. تحامل على الجسد المنهك بعنفوان لله دره !!". وتابع: "فرقتنا الأيام.. بقي في الرياض وأقام.. وتنقلت بين عسير ومكة أكثر من أربعين عام، وفي لحظة استثناء.. كحلم مساء.. اجتمعنا.. تحت سقف مجلس الوزراء.. كنّا فيها أكثر قرباً وتفاهماً وصفاء.. ثم رحل.. ثم عاد على عجل.. محمولاً على أكتاف التاريخ.. والأجل.. بطل".
بواسطة : المدير
 0  0  1746
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:03 صباحًا الأحد 25 أغسطس 2019.