• ×

04:02 صباحًا , الجمعة 6 ديسمبر 2019

ولي ولي العهد يؤكد على التنمية الاجتماعية و انطلاق خطة "الرؤية المستقبلية"خلال شهر"(فيديو)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - متابعات : 

أكد سمو ولي ولي العهد ورئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية المير محمد بن سلمان ن أن المملكة ستطرح أقل من 5% من أرامكو الأم في اكتتاب أولي عام يمكن أن يتم خلال العام المقبل، حيث سيتم نقل شركة أرامكو إلى صندوق الاستثمارات العامة الذي سيتولى جعل الاستثمارات مصدر الدخل لإيرادات الحكومة السعودية لا النفط بحسب ما صرح به الأمير محمد بن سلمان في مقابلة سابقة.
زيادة حصة الاستثمارات الأجنبية

وتتضمن الرؤية السعودية زيادة حصة الاستثمارات الأجنبية لدى صندوق الاستثمارات العامة إلى ما يقارب 50% من الصندوق بنهاية عام 2020 من 5% حاليا باستثناء أرامكو.

تجدر الإشارة الى أن الأمير محمد بن سلمان صرح سابقا أن المملكة تنوي تحويل صندوق الاستثمارات العامة الى أكبر صندوق سيادي في العالم يضم أهم أصول المملكة.

كما تعتزم المملكة رفع الإيرادات غير النفطية الى مئة مليار دولار بحلول عام 2020 موضحا أن إعادة الهيكلة ورفع الدعم عن السلع سيدران ثلاثين مليار دولار سنويا.

وأضاف الأمير محمد بن سلمان رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية أنه سيتم السماح للشركات بتوظيف المزيد من العمال الأجانب فوق الحصة المسموحة مقابل رسوم كما سيتم إطلاق برنامج بطاقات للمقيمين، ما سيدر عشرة مليارات دولار لكل منهما.

هذا وسيتم إطلاق خطة التحول الاقتصادي بعد شهر أو خمسة وأربعين يوما من إعلان رؤية المملكة العربية السعودية" .
تجدر الإشارة إلى أن الأمير محمد بن سلمان أكد في حديثه أن المملكة ستطلق رؤية شاملة استعدادا لمرحلة ما بعد النفط، وقال "الخطة تشمل إطلاق برنامج التحول الوطني وتحويل أرامكو لشركة طاقة وصناعة .

تقليل الاعتماد على النفط ورفع الإيرادات

وكان الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد السعودي ووزير الدفاع قد كشف في حديث سابق عن خطة اقتصادية متكاملة في المملكة سوف تؤدي إلى رفع الإيرادات غير النفطية إلى ثلاثة أضعاف ما هي عليه الآن، وذلك خلال أقل من أربع سنوات فقط، وهو ما يؤكد عزم المملكة على الاستعداد لعصر "ما بعد النفط" والتقليل من الاعتماد على البترول في الاقتصاد المحلي السعودي.

وقال الأمير محمد في مقابلة مع وكالة "بلومبرغ" للأنباء استمرت 5 ساعات وشرح فيها رؤيته الاقتصادية، والعديد من المواقف والآراء السياسية، إن الإيرادات غير النفطية للمملكة سوف ترتفع بواقع 100 مليار دولار إضافية بحلول العام 2020، وذلك بعد تنفيذ خطة الإصلاحات.

وأضاف الأمير محمد: "إنها حزمة كبيرة من البرامج التي تهدف لإعادة هيكلة بعض القطاعات المدرة للدخل"، مشيراً إلى أن الإيرادات غير النفطية للسعودية ارتفعت بالفعل خلال العام الماضي بنسبة 35% لتصل إلى 163.5 مليار ريال سعودي (44 مليار دولار)، بحسب بيانات الموازنة.

وتقول الوكالة الأميركية إن طموحات وخطط الأمير محمد تمثل "تحولاً كبيراً بالنسبة لبلد مبني اقتصاده على العوائد النفطية الدولارية منذ اكتشاف البترول فيه قبل ثمانية عقود، فيما تلفت "بلومبرغ" الى أن الأمير يهدف بشكل رئيسي إلى التحول في الإدارة عبر "سلسلة إصلاحات" تجنب السعودية مخاطر هبوط أسعار النفط.

وبحسب المعلومات التي أخذتها الوكالة من الأمير فإنه لا خطط حتى الآن لفرض ضريبة دخل في السعودية كما هو الحال في مختلف دول العالم، وذلك على الرغم من عزم المملكة رفع إيراداتها غير النفطية بكل هذا الحجم.

هيكلة بعض القطاعات والإعانات المالية

وبينما لا تعتزم السعودية حتى الآن فرض ضريبة دخل على مواطنيها، فإن الأمير تحدث عن مجموعة من الإجراءات التي تجري دراستها حالياً والتي تتضمن اتخاذ خطوات لإعادة هيكلة المعونات المالية التي تقدمها الحكومة، وكذلك فرض ضريبة مبيعات على بعض السلع مثل الطاقة والمشروبات التي تتضمن نسبا عالية من السكر والسلع الفارهة.

وكشف الأمير السعودي أن من بين الخطط لرفع الإيرادات غير النفطية للمملكة والتي تجري دراستها حالياً هو ابتكار نظام شبيه بنظام "البطاقة الخضراء" المعمول به في الولايات المتحدة، على أن هذا النظام يمكن أن يتم تطبيقه على المقيمين دون المواطنين، كونه بطاقة إقامة لا يحملها المواطنون.

وشرح الأمير النظام الذي تجري دراسته بالقول إنه نظام سيتيح للشركات وأصحاب الأعمال تشغيل مزيد من العمال الأجانب بما يزيد عن الكوتا المخصصة لهم، نظير دفع رسوم إضافية للحكومة عن كل موظف إضافي فوق الكوتا، مشيراً الى أن هذا النظام في حال تطبيقه سوف يدر على المملكة نحو 10 مليارات دولار سنوياً.

كما تتضمن استراتيجية الأمير بيع حصة في شركة "أرامكو" ليصبح صندوق الاستثمارات السيادية السعودي بعد ذلك هو الأكبر في العالم، على أن هذا سيجعل دخل المملكة من الاستثمارات أكبر من إيراداتها النفطية خلال 20 عاماً فقط من الآن.

وبحسب التفاصيل التي أدلى بها الأمير محمد فإن ضريبة القيمة المضافة، أو ضريبة المبيعات المسماة (VAT) سوف تدر على المملكة نحو 10 مليارات دولار سنوياً بحلول العام 2020، بينما سيؤدي إعادة هيكلة بعض القطاعات الى إيرادات تزيد عن 30 مليار دولار سنوياً.

إجراءات نحو خفض العجز في الموازنة

وقال الأمير محمد إن الإجراءات التي تمكنت الحكومة من اتخاذها العام الماضي نجحت في خفض العجز في الموازنة إلى أقل من 100 مليار دولار بعد أن كان من المفترض أن يصل الى 250 مليار دولار.
وأشار إلى أن قرار تأخير الدفعات المالية للمتعاقدين العام الماضي كان يهدف الى "محاولة تجنب خطر أكبر" بعد أن اكتشفنا أن الوزراء والمؤسسات الحكومية كانت قد أصدرت مراسيم على مدى السنوات القليلة الماضية سوف تؤدي الى إنفاق أكثر من تريليون دولار أميركي.
بواسطة : المدير
 2  0  1611
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    04-18-2016 10:31 صباحًا خضر عبد الله :
    راجعوا الرابطwww.facebook.com/kheder1111.1- اقترحت انشاء شركه اهليه اسميتها (الوسيط )تدرب العاطل وتوظفه محل الاجنبى وتتابعه بعد التخرج دائما فى منطقتها وتضمن الجوده والبديل تدريبه داخل ورشها وفى ورش القطاعين ووالخ . واقترحت تكوين شركه حكوميه مرنبطه بمجلس الوزراء فقط تقرضها الدوله اموال تشترى بها معدات ثقيله كثيره العدد تحفر بها بحيرات متكرره فى جميع اوديه السعوديه تتجمع الامطار داخلهاوتبنى سدود وسديدات كثيره وتحفر ابار وتستصلح اراضى الدوله للزراعه بمقابل مالى عن الارض وعن الماء وتعوض الدوله ماليا .لخصوا افكارى على صحيفتكم الموقره . تحياتى .
  • #2
    04-18-2016 10:37 صباحًا خضر عبد الله :
    سوف ترتفع اسعار البضائع والخدمات التى تقدم من القطاع الخاص لو فرض عليهم ضريبة مبيعات وضرائب عليهم وحتى العمال الغير سعوديين اذا فرض عليهم رسوم من اىىّنوع فسوف يرفعون على الشعب سعر خدماتهم فورا مطلوب تحديد هامش ربح لكل خدمه تقدم قبل فرض الضرائب والرسوم حتى لا تنعكس على المستهلك للخدمه . تحياتى .
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:02 صباحًا الجمعة 6 ديسمبر 2019.