• ×

08:12 مساءً , الأحد 17 نوفمبر 2019

حصري | الأميرة سميرة الفرحان : العائد السنوي 900 ألف ريال من الوقف الخيري لأسر التوحد المقرر تدشينه غدا بالرياض ..صور

خلال المؤتمر الصحفي بالرياض رئيسة جمعيى اسر التوحدييين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - الرياض - هادي عبدالله حكمي :  

أوضحت الأميرة سميرة عبدالله الفيصل آل فرحان رئيسة جمعية أسر التوحد لـ " (جازان نيوز) أن العائد المباشر لأسر التوحد من مشروع الشراكة بين سابك وجمعية أسر التوحد، حيث قدمت سابك 11 مليون ريال لاقامة مشروع الوقف الخيري للجمعية ، والذي سيدشن يوم غد الثلاثاء .

واضافت أن العائد المادي يتراوح ما بين 800-900 ألف ريال سنويا ، مشيرة إلى أن جني الأرباح سببدأ من العام بعد القادم

وأبانت إلى أن مشروع الوقف الخيري عبارة عن عمارة تقع بضاحية لبن على شارع ( 80) مترا ، وقدرت تكلفتها بـ 11 مليون ريالا ، وستعد للتأجير لصالح جمعية اسر التوحديين .

و أكدت الأميرة سميرة لـ " جازان نيوز ) أن الجمعية خاطبت سبع جهات هامة لمنع استخدام بروتوكول "دان " في المملكة

من جانبها أوضحت الأستاذة هدى الحيدر ، العضو في مجلس إدارة الجمعية أن (بروتكول دان) وهو عبارة عن حمية قاسية على الطفل ، وتتأل من مواد غذائية هامة للجسم ويصاحبه سحب للسموم بالإضافة إلى جلسات أكسجين.

وبسؤالها عن ابداء رأيها عمن يدعون إلى استخدام هذا البروتكول في قاعات رسمية ، أجابت : " يقدم السؤال للجهات المستضيفة وأضافت أنها تقدم محاضرات عن استخدام الحمية وأنها استخدمته على ابنها.

وأكدت هدى الحيدر أنها لا تعلم أن مراكز أو مستشفيات بالمملكة تستخدم (بروتوكول دان) لأطفال التوحد ، لافتة أن بروتوكول دان يستخدم في الولايات المتحدة الأميركية

بالسياق ذاته كشفت نوف العبيكان (أمين الصندوق بالجمعية), أن الواردات المالية للجمعية من الشؤون الاجتماعية ضئيلة جدا ، منوهة بأن فاعلي الخير قدموا ما يقارب 1,400,000 ريال هذا العام.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي اقامته مساء أمس ؛ جمعية أسر التوحد الخيرية في مقرّها بمنطقة الرياض ، والذي تناول الوقف الخيري الذي قدمته شركة سابك للجمعية والذي بلغ قيمته 11 مليون ريال, والذي سيدشن افتتاحه يوم غد الثلاثاء.

وقد بدأ المؤتمر بموجز عن مهام الجمعية قدمه للإعلاميين د. عبدالمحسن العتيبي نائب رئيس الجمعية ثم تلاه عرض مرئي للفعاليات التي أقامتها الجمعية خلال هذا العام 2015م والتي تنوي إقامتها في الأيام القادمة.

ثم فتح المجال لأسئلة الصحافيين مع ممثلي الجمعية وهم رئيسة الجمعية سمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل ال فرحان ومجموعة من أعضاء مجلس الإدارة. وفي أثناء النقاش قدم أب لشاب توحدي يدرس في جامعة الملك سعود طلبا لسمو الأميرة عبر فيه عن حاجة ابنه لسيارة مع سائق لتوفر له احتياجاته الخاصة وقد وعدت الأميرة بمخاطبة أصحاب الاختصاص في هذا الشأن.

وفي الختام ، جال الإعلاميون داخل الجمعية برفقة رئيسة الجمعية التي قدمت لهم نبذة عن إنجازات الجمعية خلال السنوات الماضية.

خبر ذو صلة

خبر ذوصلة


1
image
image
image
image
image
image
image
image
image


بواسطة : المدير
 0  0  5187
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:12 مساءً الأحد 17 نوفمبر 2019.