• ×

08:39 صباحًا , الثلاثاء 9 أغسطس 2022

حرم السفير السعودي تتقبل تعازي حرم رئيس الوزراء الأردني وجموع من المعزيات باختام العزاء بوفاة " أبو الجميع "

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عمّان شادية زعيتر : 

قامت ابتسام النسور حرم رئيس الوزراء الأردني بقتديم التعازي الى السيدة ناديا حمد اليحيى حرم سعادة سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن الدكتور سامي بن عبدالله الصالح .

جاء ذلك خلال استقبالها وفود المعزيات في وفاة الملك عبدالله بن عبدالعزيز يرحمه الله وذلك في دار الإقامة الكائن في أم أذينة على مدار ثلاثة أيام متتالية بدأت يوم السبت الماضي 24/1/2015م وانتهت يوم الإثنين 26/1/2015م من الساعة الرابعة عصراً وحتى الساعة الثامنة مساءً .

واستقبلت حرم سعادة السفير جمعٍ كبيرٍ من المعزيات ضم عدداً من صاحبات السمو الأميرات وكبار الشخصيات الدبلوماسية من سفيرات وزوجات سفراء عرب وأجانب وعدداً كبيراً من سيدات المجتمع الأردني بقطاعيه الحكومي والمدني ، إضافة لكبار سيدات الأعمال صاحبات المشاريع الاقتصادية والإنسانية ، وعددٍ كبيرٍ من المعزيات من الجاليات العربية والأجنبية اللاتي حضرن ليقدمن واجب العزاء في فقيد الأمة يرحمه الله.

كما استقبلت حرم السفير ، جموعا غفيرة من المواطنات والمقيمات والطالبات السعوديات الدارسات في الجامعات الأردنية ، حيث أعربن عن حزنهن العميق لوفاة فقيد الأمة المغفور له الملك عبدالله بن عبدالعزيز يرحمه الله- ، وأشدن بدعم الراحل الكبير للمرأة الامر الذي عزز من دورها الريادي في مختلف القطاعات السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية.

وقالت السيدة ناديا اليحيى حرم السفير الصالح بلهجة ملؤها الحزن والحنين " هذا أبونا" موضحة أن الملك عبدالله يرحمه الله ، والد الجميع ويستحق منا جميعاً أن تلهث ألسنتنا بالدعاء له بواسع الرحمة والمغفرة فهو لا يحتاج منا الا الدعاء .

مضيفة :«الحمد لله الذي أسبغ علينا نعمة هذا النقلة السلسة في الحكم من خادم الحرمين الشريفين الفقيد الراحل إلى خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ونحن بفضل الله تعالى ننعم بالأمن والأمان والاستقرار، وهذا ما يستوجب الحمد والشكر لله سبحانه وتعالى، وهذه نعمة كبيرة ليس بعدها نعمة.

موضحة أن هذه الأعداد الكبيرة التي توافدت على دار الإقامة للتعزية ماهي الا دليل محبة وتقدير وعرفان بالجميل للفقيد الوالد رحمة الله عليه ، كما قدمت شكرها لكل المعزيات اللاتي حضرن على مدار ثلاثة أيام متتالية ليقدمن تعازيهن.

مبتهلة لى الله أن يسكنه فسيح جنانه، وأن يوفق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في خدمة وطنه ودينه وأمته العربية والإسلامية ويشد عضده بولي عهده الأمير مقرن بن عبدالعزيز وولي ولي العهد الأمير محمد بن نايف -حفظهم الله جميعا.

1
بواسطة : المدير
 0  0  1598
التعليقات ( 0 )