• ×

08:46 مساءً , الجمعة 12 أغسطس 2022

عاجل: الحوثيون يسيطرون على جبال حجور المحاذية للحدود السعودية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - خاص : 

سيطر الحوثيون على المحافظات الشمالية لليمن وذلك لإستحداث نقاط عسكرية في جبال حجور المحاذية للحدود السعودية ، وذلك بعد تجنيد أبنائها وتسلحيهم مقابل البقاء في تلك الجبال، بوانتشارهم السريع في اليمن وتسلمهم للسلطة،

وأبدى المستوطنين مخاوفهم بأن ينتهج الحوثي وأتباعه في الخارج أساليب تهدف للتحضير والاعتداء على الحدود السعودية وتدمير العلاقة بين أبناء اليمن وأبناء المملكة والبدء في نشر ثقافة العداء في اوساط الشباب في مديريات حجور المكونة من مديرية الشاهل وحجور كعيدنة وحجور الشام المكونة من ثلاث مديريات، فقد قام الحوثي بتوزيع الالاف من النشرات الورقية والمطويات واقامة الندوات والاحتفالات في المساجد وتوزيع الكتيبات على شباب المناطق الحدودية، وذلك من خلال مناديب له في تلك المديريات،

وأضحوا بأن الحوثي يمتلك سياسة مختلفة حتى انهم ر يعرفون الرسل التي يقوم بأرسلها كممثلين اساسين للحوثي في هذه المديريات غير الكنية المعروفة بأبو علي، او، ابو، خليل اوابو الحسنين، فمثلا في مديرية كعيدنة او حجور اليمن والتي تعتبر من اكبر المديريات في حجور وذات ارتفاع جبلي وحدودي،

حيث أرسل الحوثي ممثلا له يكنى بأبو الحسنين، يسعى كل يوم بتجنيد شباب المنطقة وتعليمهم في مراكز خاصة له في المديرية تحت صمت السلطة المحلية بالمحافظة والمديرية، ثم ارسالهم الى صعدة لإكمال الاجراءات، وقام بشراء قمم الجبال المطلة على المديرية وتجنيد أبنائها كحرس ثوري في معسكرات خاصة له في مديريات حجور بعد تدريبهم وتعليمهم الفكر الايراني المنهجي القائم على ثقافة الكراهية والعداء للدول العربية،

وبعيدا عن السلطة المحلية وبتعاطف محافظ المحافظة الواء القيسي الذي تم تعيينه من قبل رئاسة الجمهورية في اليمن بعد ثورة 2011، والتي تمثلت في إخلاع الرئيس السابق، وبعد انقلابهم في 21 سبتمبر ركز الحوثيين على تغيير محافظين في بقية المحافظات وتحفظو على محافظ حجة المقرب لهم وهو من افسح لهم الطريق للعبور والتسلل الى عمران والاستيلاء على اهم ميناء بحري بحرض وهو ميناء ( ميدي) ،

وعبر احد الشخصيات الاجتماعية في حجور كعيدنة قائلاً : الحوثي جاء الينا يريد ليس حباً فينا فنشاهدة اليوم يبث سموم وعداء وحقد بين ابنائنا من خلال الكتب والمنشورات التي يوزعها فهي تنافي ديننا والسنة التي نسير عليها، وما يقوم به من تسليح لشبابنا واطفالنا للمنطقة بغرض الحماية على ما يدعي .

وأضاف لقد استحدث نقاط وتمركز في جبال لم تكن في حسباننا وبعيدة عن اعيننا ولآندري ماهي أهدافه للتسلق في جبال مديريتنا..! ومن ماذا يحمينا..؟ فنحن لسنا اعداء لاحد، وأبنائنا وأُسرنا عشنا كلنا في السعودية وتربينا هناك، واستطرق لقد سمعت من احد أبنائي يؤكد بان ممثل الحوثي يحاول يوصل فكرة عدائية الى عقولهم عن السعودية، وهذا ما نرفضه نحن كشخصيات اجتماعية، ولكن المشكلة في من يحكمنا والسلطة المحلية من محافظ المحافظة حتى مديريتنا،

ويشكو الكثير من الشباب في تلك المناطق من ابتزاز الحوثيين واغرائهم بالدعم المادي من اجل إقناع الشباب لدخول في مراكزهم وتدريبهم مستغلين حاجة فقرهم والاستيلاء على ارضيهم،

وفي تصريح لاحد الشباب في حجور كعيدنة والذي فضل عدم ذكر اسمة، قال: لقد استطاع الحوثيين خلال الاربعة الاشهر الماضية تجنيد المئات من الشباب وتسريحهم الى محافظة صعدة للاختبار، ومن ثم توزيعهم على قمم الجبال تحت او اوامر ممثليهم في تلك المناطق،

وأضاف في هذه الايام يستعد الكثير من الشباب المجندين لدى الحوثي لاستقبال الاحتفال بالمولد النبوي ويكثفون من اقامة المحاضرات وتوزيع البرشورات والكتب وفرض الخطباء في المساجد السنية بدلاً عن السلفيين على حد تعبيره.

2
بواسطة : المدير
 0  0  3739
التعليقات ( 0 )