• ×

03:26 صباحًا , الأربعاء 19 يناير 2022

معالي مدير جامعة أم القرى يسلم مفاتيح الوحدات السكنية لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - يوسف : 

سلم معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس مفاتيح الوحدات السكنية لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة في الحفل الذي أقامته وكالة الجامعة للفروع اليوم بقاعة الملك عبد العزيز التاريخية المساندة، كما شهد معاليه توقيع عقود تسليم المرحلة الأولى للوحدات السكنية لأعضاء هيئة التدريس بحضور وكيل الجامعة للفروع الدكتور محمد بن واصل الحازمي ووكلاء الجامعة وأعضاء هيئة التدريس .

وبدأ الحفل المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم ألقى وكيل الجامعة للفروع الدكتور محمد بن واصل الحازمي كلمة بين فيها أن جامعة أم القرى تجني اليوم باكورةَ ثمرة جهدٍ تعاقبَتْ عليه الإداراتُ، والأفرادُ، في سعيٍ حثيثٍ لتوفير بيئةٍ سكنيةٍ ملائمةٍ لشيوخِ الجامعةِ وأساتذتِها، مشيرا إلى سعي الجامعة منذ وقت طويل لتوفير الوحدات السكنية المستأجرة حتى صدور قرار مجلس الوزراء الموقر في العام 1429هـ القاضي ببناء مساكن لأعضاء هيئة التدريس بالجامعات،

حيث عملت وكالة الجامعة للفروع على تحقيق هذا الهدف بمتابعة شخصية ومباشرة من معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس على إنشاء 600 وحدة سكنية وبفضل من الله تعالى، تمّ الانتهاء من 200 وحدة سكنية ( فيللا ) كمرحلة أولى من هذا المشروع، حيث نحتفل اليوم بتخصيصها وتسليمها لأصحابها من أعضاء هيئة التدريس بعد ان تم توفير الخدمات اللازمة لها من خدمات الكهرباء والصرف الصحي والسفلة والرصف والإنارة للمشروع.

وقال : إن هذا المشروع جاء متنوعاً في أحجامه ومرافقه مراعاةً للاحتياجات المختلفة لأعضاءِ هيئة التدريس، بدءاً من الفلل الصغيرة التي تتألف من غرفتي نومٍ، إلى الكبيرة منها والمكونة من خمس غرف نومٍ، مع مراعاةِ جودةِ الموادِّ، وحُسنِ التصميم، وتوفير المرافق الأساسيةِ.

وأضاف قائلا : أودُّ أن يدرك الإخوة الزملاء أنَّ تأسيس البنيةِ التحتية لهذا المشروع لم يكن أقلَّ جهداً وكلفةً من بنائِهِ، فقد أقيم على أرضٍ خاليةٍ، واحتاج إلى كثيرٍ من العملِ، والحمدلله الذي أعان ويسرَ. بعدها شاهد الحضور فليما تعريفيا عن المباني السكنية،

ثم تحدث معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس في الكلمة التي ألقاها بهذه المناسبة مؤكداً أنه منذُ بدء العمل في هذه المدينةِ الجامعية بالعابديةِ وإسكانُ أعضاءِ هيئةِ التدريس حُلُمٌ يراودُنا جميعاً، وأملٌ يتطلَّعُ إليهِ رجالاتُ هذه الجامعةِ الأفذاذِ من أساتذتِها الذين يستحقُّونَ من جامعتهم كل تقديرٍ وعرفانٍ.

كما بين معاليه إنَّ عُضو هيئة التدريس هو محورُ العمليةِ التعليميةِ، ومرتَكَزُ الأداءِ الأكاديميّ، ولذلك كان استقرارُهُ، وتوفيرُ أسبابِ الراحةِ له، عاملاً مهماً في تطويرِ أداءِ الجامعةِ، وتعزيزِ دَورِها، وتحسينِ مخرجاتِها، وهذا ما حرَصَتْ وتحرِصُ عليه الجامعةُ في شتّى المناحي، وليس احتفالُنا اليوم إلا جزءاً من هذه الجهودِ المترادفةِ التي تهدِفُ إلى إعطاءِ عضوِ هيئة التدريس المكانةَ اللائقةَ به.

وشدد معاليه في كلمته إنَّ نجاحَ أي عملِ مرهونٌ بأداء الواجباتِ، واستيفاء الحقوقِ، فهذه منظومةٌ ذاتُ شقين، لا يستقيم الأمرُ بأحدهما، فلا يصلُحُ أن نُطالبَ عضو هيئة التدريس بأداء واجباتِهِ، ثم نسلبَهُ حُقوقَهُ، ولا يصحُّ أيضاً أن يطالبَ الأستاذ بحقوقِهِ ثم يهملَ واجباتِهِ فلا يؤديها على وجهها، ولعلّ فيما وفق الله إليه من الوفاءِ بهذا الجزءِ من حقِّ الأستاذِ جُزءِ الإسكانِ- ما يذكِّرُهُ بضرورةِ مراجعةِ أدائه لواجباتِهِ واستكمالِ ما قد يكونُ منها ناقصاً.

وأضاف قائلا : إنَّ تنفيذ مشاريعِ الإسكانِ ليس منةً من الجامعةِ على منسوبيها، بل هو واجبٌ عليها، وهي تدركُ أنَّ الشوطَ مازال مستمراً، وأنَّ العملَ لم ينتهِ بعدُ، فما تزالُ أمامنا وحداتٌ أخرُ قيد الإنشاءِ، وماتزال المرافقُ بحاجةٍ إلى تعزيزٍ وتكميلٍ، ولكنّنا مع ذلكَ يحقُّ لنا أن نفرحَ ونفخرَ بما تمَّ إنجازُهُ حتى الآن، وإني لعلى ثقةٍ بأنَّ الزملاء الكرامَ سيجدونَ هذه الفلل على المستوى الذي يرضيهم ويسرُّهم بإذنِ الله.

وفي ختام كلمته رفع معاليه شكره وتقدير باسمه شخصيا ونيابة عن أعضاء هيئة التدريس بالجامعة لمقام خادم الحرمين الشريفينِ الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود يحفظه الله - لاعتماده قرار مجلس الوزراء ببناء مساكن لأعضاء هيئة التدريس، ولم يبخل رعاه الله - بعد ذلك بمال ولا جهدٍ لتقوم الجامعاتُ بتنفيذِ هذا القرار، معربا في الوقت نفسه عن شكره لأمير منطقة مكة المكرمة صاحب السموِّ الملكيّ الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز على اهتمامِهِ بشؤون الجامعةِ، كما توجه بالشكر أيضا لمعالي وزير التعليم العالي، فقد دعمتِ الوزارة هذا المشروع، بل نفذتْ بنفسها بعض أجزائِهِ.

وثمن معاليه جهود وكيل الجامعة للفروع الدكتور محمد بن واصل الحازمي ومنسوبي إدارتي المشاريع والإسكان بالجامعة .

بعد ذلك القى الدكتور أحمد الغامدي كلمة أعضاء هيئة التدريس عبر فيها عن شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ال سعود وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله على رعايتهم الكريمة ودعمهم واهتمامهم بالتعليم عموما وللجامعات خصوصا ،

وقال : إن ما نشهده اليوم من دعم لأعضاء هيئة التدريس بهذه الجامعة المباركة يؤكد مدى حرص القيادة الرشيدة في هذه البلاد على توفير كافة السبل والامكانات التي تهيء البيئة التعليمية لأعضاء هيئة التدريس بالجامعات معربا عن شكره وتقديره لمعالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس ولوكلاء الجامعة على إنجاز هذا المشروع الذي يحقق الراحة لعضو هيئة التدريس بالجامعة للاسهام بدوره في العملية التعليمية لطلاب وطالبات الجامعة .

وفي ختام الحفل سلم معالي مدير الجامعة مفاتيح الفلل السكنية وشهد توقيع عقود تسليمها لأعضاء هيئة التدريس، ثم كرم معاليه مدير الجامعة منسوبي ادارة الاسكان بالجامعة

2

image
image
image
image
image
بواسطة : المدير
 0  0  1113
التعليقات ( 0 )