• ×

11:34 مساءً , الجمعة 28 فبراير 2020

لـ " اتحاد الكرة " : ما مصير تقرير اللجنة عن وضع المنتخب ".. وللرياضية (1) لا تعلقوا الهزيمة على" لوبيز" والحكم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز- كتبه محمد المنصور :  

بحضور 45 الف مشجع للأخضر ، فرض خطته وطريقته من اقتنص الفرص وحالفه التوفيق في والتبديلات ، والانتشار فحصد الفوز ، مع أن التوقعات كانت على الأقل تعادل العنابي والأخضر في نهاية المباراة ، ونقول للجمهور الوفي .. ما قصرت ..

اللافت ليس مستوى اللعب ولا خطط المدربين ، بل قناة الرياضية الأولى بالأستوديو التحليلي ، أعيب على تحليل ضيوف ومقدم اللقاء التحليلي بقناة الرياضية (1) ، أن وجهوا جام غضبهم على لوبيز ومن اختاره ، وبرأيي أن العلة في اللاعبين وأتمنى ان لا يكرر اتحاد الكرة ويعلق الاخفاق على المدرب ، وتصدر قرار بالغاء عقده ، كما اعتدنا سابقا , وانتقادهم لحكم المباراة ، غير مهضوم ولا مستساغ .

و باعتقادي ولو كان الاخضر فائزا لما تحدث أحدٌ عن الحكم . وكذلك لو خسر العنابي لقال العنابيون " الحكم " وبالفعل فيه اشتباه ركلة جزاء لقطر بالشوط الثاني ، لكن الحكم له رأيه وه الأقرب ، بأن اأعطى الفرصة للمهاجم .. وبالفعل ضربة جزاء سعودية كما رأينا نحن ، لكن من يدري ، ولا أعتقد أن حكم المباراة ومساعده الأقرب سيتغافلان عنها ، أو أن أحدا يجزم فيما لو احتسبت أن تسدد وتحقق هدفاً .

أعود الى المدرب ، لو أن لوبيز كما يقال غير خبير ولم يقدم أي انجازات بتاريخه ، كما تحدث جهابذة التحليل المعلَّب ، ومن الشفافية أن يلام من اختاره لو انحقا كما جلدوا المدرب بألسنة حداد ، لم لم يشيروا الى أن من الواجب أن يحقق مع من اختاره ؛ هذا المنطق ؛ أما هو ؛ فلم يكن ليرفض أن اختاروه ويعتذر بأنه لا خبرة لديه !

هذا جانب والجانب الآخر .كان لاعبو الوسط بأسوأ أوضاعهم و لم يساندوا الهجوم ولا حدوا من اختراق مهاجمي المنتخب القطري لمنطقة وسط الملعب ولولا براعة خط الدفاع وخاصة أسامة ، الذي حد من أكثر من أربعة هجمات قطرية خطرة من الجهة اليمنى في الشوطين .

أحد مدربي المنتخب الألماني مكث 12 عاما وهزم فيها أوروبيا وبكاس العالم ومع هذا لم يلغ عقده كما هي موضة اتحادات الكرة السعودية والخليجية والعربية بصفة عامة ، يتهربون من تحمل المسؤولية فاتحاد الكرة السعودي مسؤول بصفة مباشرة باختيار المدرب إذ لم يبرز أي مسؤول طوال بطولة خليجي 22 واقر بعدم خبرة المدرب وظل صامتا امام من انتقدوه . فصمت اتحاد الكرة له ما يبرره ، ولن يعلق الجرس الا في عنق لوبيز .

والسؤال الذي يفرض نفسه ، ألم يتألق المتخب السعودي بدورات خليجية سابقة مع مدرب وطني ، والى متى يتم اللجوء للمدرب الوطني في أوقات حرجة ، وبالفعل كما حصل بإحدى دورات الخليج بعمان ، حين استبدل المدرب الأجنبي بسعودي وارتقى بأدائه ، كذلك ببطولة بيروت العربية منذ أعوام استبدل الأجنبي بالخراشي .

ولا يزال التخبط والافتتان بالمدرب الأجنبي سائدا إلى أحل غير مسمى ، ومن وطنية مدربينا أنهم يتعالون على تجاهلهم المتعمَّد والاستخفاف بقدراتهم ، ومع ذلك يلبون نداء الوطن ، وتتكرر معهم لازمة الجحود فما أن يحقق بطولة أو يننشل المنتخب من القاع الى قمة التنافس ، ويعود مع الفريق ، بدون أي مبررات أو مقدمات ، تشد الرحال للطواف على بلاد " الخواجات " أو بلاد البن والموز .. وتنفق أموال على انتدابات وعمولات وسماسرة ، وبالأخير ، يظل عاما أو عامين وقالوا فيه ما لم يقله مالك في الخمر ، وبجرة قلم يلغى عقده ، ويعوض بكامل مستحقاته الحالية والباقية من مدة العقد .

وتساؤل منسي ، أين قرارات اللجنة التي أسند إليها خادم الحرمين الشريفين وكلف الأمير عبدالمجيد يرحمه الله برئاستها للتوصل الى اسباب تراجعها والسبل الكفيلة بمعالجة الخلل ، وقد تعاقب على رعاية الشباب 3 رؤساء ، واستقل اتحاد الكرة باتحاده الجديد والمنتخب للمرة الثانية ، حيث كلفت اللجنة التوصل الى مكمن الخلل بعد نتيجة منتخبنا بكاس العالم قبل ما يزيد عن 12 عاما .. هل صدر ولم ينشر أم طواه النسيان أم لا يزال بالفريزر .
بواسطة : المدير
 1  0  2134
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-27-2014 08:35 مساءً محمد باجعفر :
    كلام جميل ورائع للي يفهموه فقط