• ×

12:28 مساءً , الخميس 19 مايو 2022

بركان أيسلندا يشل الحركة الجوية في شمال وغرب أوروبا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جازان نيوز - لندن، بريطانيا (CNN)-- تسبب سحابة بركانية ضخمة تكونت من الغبار المتصاعد من بركان تفجر مؤخراً في أيسلندا، في إصابة الحركة الجوية بمعظم مطارات دول شمال وغرب أوروبا بالشلل، حيث أعلنت ست دول على الأقل، حتى اللحظة، إغلاق مجالها الجوي أمام الرحلات القادمة إليها أو المغادرة منها.

أعلنت أربعة دول أوروبية على الأقل الخميس، إغلاق مجالها الجوي أمام رحلات الطيران، بسبب امتداد سحابة بركانية ضخمة، ناجمة عن انفجار بركان في أيسلندا، إلى أجواء تلك الدول، مما أدى إلى إرباك حركة الملاحة الجوية في منطقة شمال وغرب أوروبا.

وقررت كل من بريطانيا وأيرلندا والنرويج والسويد حظراً على إقلاع أو هبوط أي رحلات في معظم مطاراتها، فيما تسبب الغبار البركاني في تأجيل العديد من الرحلات المتجهة من أوروبا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وفقاً لما ذكرته سلطة الطيران الفيدرالي في واشنطن.

وفي لندن، أصدرت سلطة الطيران المدني البريطانية قراراً بعدم تحليق أي طائرة من مطاراتها بين الساعة الواحدة والسابعة مساءً بحسب توقيت غرينتش، نظراً للمخاطر التي تشكلها غيمة الغبار البركاني.

وأشارت السلطة إلى أن تمديد العمل بقرار وقف حركة الملاحة الجوية يعتمد على حركة غيمة الغبار البركاني، كما قالت المتحدثة باسم سلطة الطيران، لورا براون الأربعاء: \"لقد تأجلت العديد من الرحلات التي تمر في سماء آيسلندا بسبب البركان.\"

وفي النرويج، قالت سلطة الطيران \"آفينور\" AVINOR إنها أغلقت المجال الجوي في شمال البلاد، مساء الأربعاء بسبب البركان الأيسلندي، وأوضحت أن حظر الطيران شمل منطقة \"تروندهايم\" وحتى شمال البلاد.

وفي أيرلندا، أعلنت سلطة الطيران المدني كذلك حظراً تاماً للتحليق في سماء البلاد بسبب الغيمة ذاتها، وذلك لعدة ساعات، غير أنها لم تحدد وقتاً لإعادة فتح مجالها الجوي.
كما أعلنت سلطة الطيران المدني في السويد إغلاق المجال الجوي طوال ليلة الخميس، بسبب امتداد سحابة الغبار البركاني إلى أجوائها، دون أن يتضح ما إذا كان سيتم استئناف حركة الملاحة الجوية اعتباراً من صباح الجمعة، أم سيتم تمديد الإغلاق.

وفي وقت سابق تم إلغاء الرحلات المقررة من بريطانيا والنرويج والسويد وإيرلندا، فيما أعلنت عدة شركات طيران، بما فيها طيران الإمارات إلغاء رحلاتها المقررة من وإلى مطار هيثرو.

وصباح الخميس، بدأت بريطانيا بحظر الطيران في شمال اسكتلندا، وشمل مطارات أبردين وأدنبره وغلاسغو، حيث تم إغلاقها تماماً، في حين علقت رحلات من مطارات وسط بريطانيا، ومن بينها مطارا هيثرو وغيتويك.

فقد أعلنت سلطة مطار هيثرو عن إلغاء 150 رحلة، في حين ألغت سلطة مطار غيتويك 108 رحلات قادمة ومغادرة، غير أنها أبقت المطار مفتوحاً.

كذلك تم إغلاق مطار نيوكاسل في شمال إنجلترا حتى إشعار آخر، وتم إلغاء جميع الرحلات المغادرة والقادمة بحسب المتحدث باسم المطار.

وجاء في بيان نشر على موقع مطار هيثرو: \"أدرجت سلطة الطيران الوطني قيوداً على المجال الجوي البريطاني هذا الصباح (الخميس) نتيجة الغبار الناجم عن ثورة بركان أيسلندا، وينتشر في سماء بريطانيا.\"

وأضاف البيان: \"على المسافرين الذين ينوون السفر اليوم أن يتصلوا بشركات السفر للمزيد من المعلومات وعليهم أن يتوقعوا مزيداً من العوائق خلال الساعات القليلة القادمة.\"

يشار إلى أن السلطات في أيسلندا كانت قد قامت في وقت سابق، بإجلاء المئات من الأشخاص إثر ثوران بركان تحت منطقة متجمدة في جنوب البلاد.
ويشار إلى أنها المرة الأولى التي يثور فيها بركان في منطقة \"إيفجافجالاجوكول\" منذ عام 1821، أي منذ قرابة قرنين، وتقع المنطقة على بعد 160 كيلومتراً شرقي العاصمة، ريكيافيك.

ولم تسجل وكالة الحماية المدنية في البلاد وقوع إصابات أو خسائر حتى اللحظة، إلا أن فورة البركان تسببت في ذوبان ثلوج المنطقة المتجمدة مما تسبب في غرق المناطق المحيطة.
بواسطة : المدير
 0  0  1780
التعليقات ( 0 )