• ×

10:59 مساءً , الأربعاء 20 يناير 2021

الآلاف يحتشدون بعدن مطالبين بالاستقلال ويحرقون صور صالح والاحمر وحميد والحوثي ومظاهرة لأبناء الجنوب في لندن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - وكالات : 

احتشد مئات الآلاف منذ عصر أمس بساحة العروض بخور مكسر احتفالاً بالذكرى الـ51 لثورة 14 أكتوبر المجيدة مؤكدين على المضي قدماً بثورتهم التحريرية حتى الاستقلال التام والناجز وعدم قبول أي مشاريع منتقصة بهذا الحق المشروع ..

وقد توافد الآلاف من أبناء الجنوب إلى العاصمة عدن للاحتفال بذكرى ثورة أكتوبر المجيدة، وقضوا ليلة الأمس في الساحة محتفلين حتى الصباح ولازالوا مستمرين باحتفالاتهم حتى بدء الاحتفال المركزي عصر اليوم حسب البرنامج المقرر من قبل اللجنة التحضيرية لمليونية أكتوبر، والبقاء في الساحات بحسب ما أكده مشاركون في المليونية ..

وأكد المشاركون بالاحتفال على الاستقلال التام والناجز وبعثوا برسالات للمجتمع الدولي والإقليمي ولعدد من الشخصيات النافذة بالشمال وقام غاضبون باحراق صور الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح وجنرال الحرب علي محسن الأحمر والشيخ القبلي حميد الأحمر وزعيم أنصار الله عبدالملك الحوثي وذلك تعبيراً عن فقدانهم الثقة بقوى النفوذ بالشمال وأنتهاء الشراكة والوحدة بصيف 94م، وجددوا رفضهم لكافة المشاريع المشبوهة وعدم قبول أي حل للقضية الجنوبية إلا رحيل المحتل من أرضهم .

وشهدت الاحتفالات عدد من الفقرات الشعرية وإلقيت العديد من الكلمات ابرزها كلمة المناضل شلال شايع رئيس الجبهة الوطنية بالضالع وكلمة عبر الهاتف للأسير الجنوبي أحمد المرقشي .. ورفعوا المشاركون صور الشهداء والمعتقلين والرئيس البيض والشعارات الثورية والمطالبة للمجتمع الدولي والإقليمي لمساندة شعب الجنوب والوقوف مع قضية العادلة وثورة شعبه السلمية ..

وأوضح المحتشدون بأنهم عازمون على القيام بخطوات تصعيدية سلمية، ولن يتزحزحوا هذه المرة من الساحات إلا برحيل المحتل من أرضهم، وطالبوا المجتمع الدولي والإقليمي مساندتهم لاستعادة كافة المؤسسات العسكرية والسيادية والدولة الجنوبية كاملة السيادة وعاصمتها عدن، وذلك عبر حوار ندي بين الدولتين وتحت اشراف دولي وإقليمي، قبل فوات الاوان .

بسياق متصل توافد ابناء الجنوب من جميع المدن والمقاطعات البريطانية منذ الصباح الباكر ليوم أمس ( الثلاثاء ) وهم ينطلقون بحشود غير مسبوقة الى العاصمة البريطانية لندن وذلك احياء لذكرى ثورة 14 اكتوبر

حيث احتشد المئات في مظاهرة حاشدة امام رئاسة الوزراء البريطانية وذلك تزامن مع مليونية الشعب الجنوبي في عدن اليوم الثلاثاء 14 اكتوبر .

وحمل المتظاهرون اعلام دولة الجنوب وصور الشهداء والمعتقلين ومرددين هتافات الثورة الجنوبية التحررية .

كما رفعوا شعارات مناهضة للاحتلال اليمني وطالبوا فيها الحكومة البريطانية بالضغط على نظام الاحتلال اليمني بالانسحاب من ارض الجنوب فورا وبدون اراقة مزيد من الدماء .

كما طالبوا الحكومة البريطانية والمجتمع الدولي والأمم المتحدة بإعادة النظر من مواقفهم تجاة القضية الجنوبية حيث ان القضية الجنوبية قضية عادلة بامتياز وقد كفلت كل الديانات السماوية والمواثيق الدولة حقوق الشعوب بالحق بتقرير مصيرها ونيل حريتها واستقلالها.

واشار المتظاهرين في شعاراتهم الى انهم يطالبون الامم المتحدة بالتطبيق لمواثيقها وأسسها التى بنيت عليها وأنشئت لاجلها .

وسلم المتظاهرون في نهاية الوقفة والمظاهرة رسالة الى رئاسة الوزراء البريطانية طالبوا فيها الحكومة البريطانية الوقوف الى جانب الحق الشرعي لشعب الجنوب بتقرير مصيرة وبالتحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية كما اشاروا في الرسالة الى جرائم الاحتلال اليمني في ارض الجنوب وطالبوا الحكومة البريطانية بالضغط على نظام الاحتلال اليمني بسحب قواته المحتلة من ارض الجنوب بدون إراقة المزيد من الدماء البرية للمدنيين الجنوبيين.

كما جددوا مطالبتهم بتغيير وجهة نظر الحكومة البريطانية تجاة القضية الجنوبية وتعاملهم مع هذا الملف العادل للقضية حيث ان جميع الديانات السماوية ومواثيق الامم المتحدة قد ضمنت حقوق الشعوب بتقرير مصيرها ونيل حريتها واستقلالها اضافه الى المتغيرات الأخيرة في المنطقة وعلاوة على ذلك الإجماع الجنوبي حول مطلب التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية وتوج ذلك الإجماع بالمليونية الأعظم التي اقامها الشعب الجنوبي الجبار اليوم في العاصمة الجنوبية عدن وجدد تصميمه على هذا الخيار وهو التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية
1
بواسطة : المدير
 0  0  1130
التعليقات ( 0 )