• ×

02:28 صباحًا , الجمعة 28 فبراير 2020

"الشيخ السديس " يدشن حملة "رئاسة الحرمين" للتبرع بالدم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - مكة المكرمة - جمعة خياط :  

دشن معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بحضور معالي نائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الدكتور محمد بن ناصر الخزيم حملة منسوبي الرئاسة للتبرع بالدم في دورتها الأولى بحضور مساعد المدير العام للخدمات العلاجية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور سري بن إبراهيم عسيري.

وقد بدأ تدشين الحملة بآيات من الذكر الحكيم تلاها الطالب بمعهد الحرم المكي الشريف محمد أبو قاسم ثم القي مدير إدارة الخدمات الاجتماعية بالرئاسة الدكتور مسفر بن عامر عسيري كلمة أوضح أنه بناء على توجيه معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس تم التنسيق مع الشؤون الصحية بالعاصمة المقدسة و تجهيز عدة مواقع لتنفيذ حملة التبرع بالدم وتهيئتها في شكل كامل لاستقبال المتبرعين من منسوبي الرئاسة في مواقع عملهم , مشيراً إلى أن الحملة تأتي امتداداً لمبادرات الرئاسة الانسانية .

وأضاف أن الحملة تمتد على مدى خمسة أيام تشمل إدارات الرئاسة والمسجدالحرام ومصنع كسوة الكعبة المشرفة ومكتبة الحرم المكي الشريف.
من جهة أخري قدم مساعد المدير العام للخدمات العلاجية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور سري بن إبراهيم عسيري شكره لمعالي الرئيس العام لشؤون المسجد لحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس ومعالي نائبة لشؤون المسجد الحرام الشيخ الدكتور محمد بن ناصر الخزيم على دعمهم وتوجيههم لإقامة حملة التبرع بالدم لمنسوبي الرئاسة ممايعد دليلاً على مشاركة الرئاسة في الاعمال الاجتماعية والإنسانية حيث تعد هذه المشاركة من اسما وصايا وتوجيهات ولاة الأمر حفظهم الله .

مشيراً إلى أنه بمتابعة معالي وزير الصحة المكلف الدكتور عادل فقيه نسعي جمعياً للمشاركة بحملات التبرع بالدم والأنشطة التوعوية والوقائية والعلاجية مع كافة الجمعيات الخيرية والمؤسسات الحكومية .

ورحب معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبد الرحمن بن عبدالعزيز السديس في كلمته التي القاها بمناسبة تدشين حملة تبرع منسوبي الرئاسة بسعادة الدكتور سري بن إبراهيم عسيري نائب مديرعام الشؤون الصحية بمكة المكرمة والوفد المرافق له.

وأشار معاليه إلى البعد الديني ,والطبي , والاجتماعي , والإنساني للحملة . والبعد الديني من خلال ما من الله علينا بنعمة الأمن والصحة والسلام في الجسد ... والأجر والمثوبة تتجلي في حفظ الدين وحفظ النفس (وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً)والطبي ما يتعلق من أمور التبرع بالدم وتجديدة مما يعود بالنفع على جسد الإنسان وله آثار حميدة والإجتماعي والإنساني فهو يمثل الوحدة الاجتماعية والمجتمعية بما يجب أن يكون عليه المجتمع من تكاتف وتعاون وحاجة الإنسان للتبرع بالدم ..
وبين معاليه إلى أن هناك شهادات وحوافز للمتبرعين وفي نهاية كلمته كرر معاليه ترحيبه وشكره لوزارة الصحة ولإدارة الشؤون الصحية على مبادرتها وتعاونها مع الرئاسة ..

ثم كرم معالي الرئيس العام المتبرعين ووفد الشؤون الصحية .

حضر تدشين الحملة فضيلة الشيخ محمد بن حمد العساف رئيس هيئة المستشارين وفضيلة الشيخ الدكتور يوسف بن عبدالله الوابل نائب رئيس هيئة المستشارين وسعادة الوكيل المساعد للخدمات الأستاذ مشهور بن محسن المنعمي وفضيلة الشيخ الدكتور خالد بن محمد السبيعي المستشار مدير مكتب الرئيس العام وفضيلة الشيخ رويبح بن رابح السلمي المستشار بمكتب الرئيس العام ومن الشؤون الصحية بالعاصمة المقدسة , الدكتور طالب باناصر مدير إدارة بنوك الدم , وسعادة الدكتور عبدالرحمن بخش مدير عام مستشفى أجياد وعدد من المسؤولين.
1
بواسطة : المدير
 0  0  1285
التعليقات ( 0 )