• ×

07:35 مساءً , الخميس 27 يناير 2022

" داعش" تقتل طبيبا قياديا وتمثل به وتسلمه للجبهة الإسلامية ..صور + فيديو

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - متابعات : 
تحول تنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام إلى تنظيم " البغدادي البعثي "، بحسب ما وصفه ناشطون معارضون، في الوقت الذي فاقت فيه تجاوزات التنظيم مع بقية الفصائل العسكرية المعارضة في سوريا، كل تصور.

و في أحدث نتائج الخلافات التي حصلت بين الدولة و حركة أحرار الشام الإسلامية ( الجبهة الإسلامية )، علم عكس السير أن تنظيم البغدادي قام يوم أمس بتسليم الطبيب حسين سليمان ( أبو ريان ) مقتولاً إلى الأحرار ضمن عملية تبادل أسرى شملت عدة عناصر آخرين.

و قالت مصادر مقربة من أحرار الشام، أن الدولة الإسلامية سلمت أبو ريان مقتولاً و مشوهاً ( صورة مؤذية )، حيث قطعت أذنه و أطلق الرصاص على كفيه و قدميه، مشيرة إلى أن عناصر الدولة زعموا خلال عملية التسليم أنه قتل عن طريق الخطأ، في تبرير مماثل لما قاموا به بحق الشهيد محمد فارس ( أحرار الشام ) الذي قطعوا رأسه عن طريق الخطأ أيضاً.

و أكدت المصادر أن الأسرى الـ 22 الآخرين، تعرضوا لعمليات تعذيب، و قضوا فترة اعتقالهم و هم مكبلي الأيدي.

و كان ناشطون قالوا مطلع الشهر الحالي ( كانون الأول ) إن اشتباكات اندلعت بين الدولة الإسلامية و فصيل تابع للجبهة الإسلامية ( أحرار الشام )، إثر محاولة الدولة السيطرة على مطار كشيش الخاضع لسيطرة الجبهة.

و لفت الناشطون إلى أن ضحايا الاشتباك كانوا ثلاثة عناصر من لواء مصعب بن عمير ( أحرار الشام )، و أربعة من الدولة الإسلامية، مع وقوع أسرى بين الطرفين.

و بعد ذلك اعتقلت الدولة الإسلامية الطبيب سليمان مدير معبر " تل أبيض " الحدودي ( سابقاً ) و قائد قوات الأحرار في الرقة، و لفتت مصادر ميدانية وقتها إلى أن عملية الاعتقال تمت في مسكنة مسقط رأس الطبيب.

و في أول رد فعل رسمي من حركة أحرار الشام و الجبهة الإسلامية قال حسان عبود قائد الحركة و رئيس الهيئة السياسية للجبهة الإسلامية على صفحته في تويتر : " لا أدري ما هو الدين الذي يقتل فيه المخطوفون من المجاهدين و الثوار. اللهم إنا نبرئ دينك مما يصنع هؤلاء. رحم الله الطبيب المجاهد أبي ريان ".

و الطبيب حسين سليمان من مواليد 1985، خريج جامعة حلب كلية الطب البشري، و طالب دراسات عليا في طب الأطفال.

و عرف عن حسين التحاقه بصفوف الثوار منذ البداية، فشارك في تظاهرات حلب و اعتقل عدة مرات، قبل أن ينضم إلى الحراك المسلح و يساهم في تأسيس كتيبة مصعب بن عمير التي انضمت لاحقاً إلى أحرار الشام.

أسس أبو ريان مشفى مسكنة الميداني و استطاع تغطية المناطق المحررة من دير حافر إلى الرقة و حتى بادية حماه، كما شارك في معارك مطار الجراح و الرقة التي عمل في مشفاها الوطني بعد تحرير المدينة.

و بعد استلام أحرار الشام لمعبر تل أبيض، تم تعيينه مديراً للمعبر، قبل أن يستلم القيادة العامة لكتائب أحرار الشام في تل أبيض.

و رجح ناشطون أن يتحول الخلاف بين الجبهة الإسلامية و الدولة الإسلامية علنياً، و قد يتحول إلى صدام مسلح، وذلك بعد أن فشلت كل الوساطات التي قامت بها كل الفصائل المعارضة و الدعاة الإسلاميون الناشطون في الشأن

الجهادي، في سبيل تحكيم الشرع في الخلافات التي تنشب بين الفصائل و التي غالباً ما يكون تنظيم الدولة هو البادئ بها، إلا أن الأخير غالباً ما كان يرفض الاحتكام أو الالتزام.
1
صور وفيديو

image

فيديو .. الطب الشرعي
بواسطة : المدير
 0  0  1612
التعليقات ( 0 )