• ×

02:58 مساءً , الخميس 26 مايو 2022

نظام الملالي الدكتاتوري في إيران .. يعتقل عالم الدين \"السني الشيخ علي رضا رسولي\" في مشهد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جازان نيوز: متابعة - عبدالله السبيعي : وفقاً للتقارير الواصلة إلى موقع \"سني أون لاين\" فإن السلطات الإيرانية قامت باعتقال الشيخ \"علي رضا رسولي\" عالم الدين الشاب من علماء أهل السنة في مدينة مشهد.
جدير بالذكر أن هذا العالم الشاب كان أستاذا بجامعة دار العلوم في زاهدان، ولكن قبل زهاء سنتين ذهب إلى منطقته في محافظة خراسان الرضوية واشتغل بنشاطات دينية تربوية في مدينة \"مشهد\". وقد قامت السلطات الأمنية باعتقاله يوم الأربعاء 24 من ربيع الأول، بعد اقتحام بيته ومطالبته بالإجابة على أسئلتهم في دائرة الاستخبارات، ولكنه لم يرجع بعدُ.
هذا وقد تم القبض سابقا على بعض الشباب من علماء السنة في مدينة \"تايباد\" و\"تربت جام\" و\"خواف\" من مدن محافظة خراسان الرضوية ونقلوا إلى السجن ولم يتضح مصيرهم لحد الآن.
بواسطة : المدير
 1  0  1318
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-15-2010 12:49 صباحًا نادر :
    صورة من الخبر إلى الذين يمجدون نظام الخميني الهالك .

    صورة من الخبر إلى الذين إنخدعوا بنظام الملالي الإرهابي الدموي المجرم .

    صورة من الخبر إلى الذين أحسنوا الظن في جارة الشر إيران .

    صورة من الخبر إلى الذين يظنون في عملاء وعبيد الفرس المجوس خيراً من الرافضة الخونة في المنطقة العربية وهم أصحاب ولاء مطلق لنظام الملالي الإرهابي ومن العلمانيين والليبراليين الخونة أعداء الدين وعملاء الغرب المتحالف مع الرافضة ضد أهل السنة .

    صورة إلى الذين إنخدعوا في المعممين وقالوا إنهم سوف يحررون القدس لكن هذا التحرير سوف يكون على حساب السنة في إيران ويبدأ بالتنكيل في الإعتقالات والقتل والتعذيب والتشريد والسجون .

    على العالم العربي السني التنبه من خطر الرافضة والوقوف بجانب أهل السنة في كل مكان ودعم أهل السنة في إيران من كل الشعوب من العرب في الأحواز العربية التي تم إحتلالها من قبل النظام الملالي المستبد من عام 1925 م ومن البلوش الأبطال ونقول الله ينصر جماعة جند الله التي تقاتل الفرس المجوس ودعم الأكراد ودعم الأذريين .

    كل الشعوب الأيرانية خاصة السنية تلاقي الويل من هذا النظام المجرم الدموي الإرهابي وعلى المسلمين أن يدعمون هؤلاء من أجل التخلص من قبضة الفرس المجوس إن شاء الله .

    وعلى كافة الشعوب في إيران أن تعمتد على أولاً على الله ثم على نفسها وحتى لو لم يساعدها أحد وتجاهد في سبيل الله من أجل أن تكون كلمة الله هي العليا على أهل البدع والخزعبلات الرافضة ومن أجل التحرر والإستقلال من نظام ولاة الفقيه الطاغي .