• ×

11:23 مساءً , الخميس 17 أكتوبر 2019

طالبات فيفاء يقبعن ببيوتهن لغياب (ناقل ) والبديل 400 ريال للوصول للم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تفاجأ أاهالي محافظة فيفاء بغياب سيارات النقل المدرسي عن نقل بناتهن لمدارسهن , في ظل عم وجود البدائل , أو الابلاغ عن ذلك قبل بداية العام الدراسي مما جعلهم في حالة ارتباك , ولا يلوون على فعل شيء , بعد أن وفروا لبناتهن كل مستلزمات المدارس من لباس وكراسات وغيرها من اللوازم المدرسية , ولرصد الواقع ضمن الشريحة الأكثر تضررا كانت التقت ( جازان نيوز) ببعض الطالبات لتلمس معاناتهن عن كثب .

الطالبة سمية بالصف الأول ثانوي , اعربت عن عدم تأثرهابغياب النقل فقريبي يوصلني للمدرسة كل صباح أما سيارات النقل فهي غير كافية والنقص واضح وهناك زميلات لنا لم يحضرن خلال الاسبوع الأول وقد عرفنا لاحقا أنهن لم يجدن وسيلة نقل لإيصالهن للمدرسة .

وكشفت الطالبة منى بالصف الثالث ثانوي عن تدس 18 طالبة في سيارة سيارة جيب واحدة وكلهن من المرحلتين المتوسطة والثانوية وذلك بسبب نقص سيارات النقل فتكون الرحلة من وإلى المدرسة مرهقة بجو من الاختناق , مشيرة أن العدد يزيد العدد إلى خمسة وعشرين طالبة كل ذلك مقابل 400 ريال في الشهر عن كل طالبة.

وأكدت الطالبة جميلة محمد الفيفي عن ما تسبب به العجز في سيارات النقل المدرسي بأنها توقفت عن الدراسة لأن والدها لا دخل له سوى ما يتقاضاه من الضمان الاجتماعي ولا يستطيع دفع دفع 400 ريال شهريا لقاء نقلها للسائق مما اضطرها إلى الجلوس في البيت .

وأوضحت منار أسعد الفيفي أنها اضطرت للغياب للأسبوع الثاني على التوالي وذلك لعدم توفر وسيلة نقل .

وأكدت ريم حسن الفيفي ما قلته زميلاتها بأنها ايضا غابت بل تركت المدرسة لعدم وجود من يدفع لها أجرة لسائق السيارة كونها يتيمة وأوضاع أسرتها الاقتصادية لا تسمح .

واشتكت عافية سلمان الفيفي بالصف الثالث متوسط من ارتفاع المبلغ الذي طلبه السائق لنقلها لمدرستها وعجز والدها عن الالتزام بتأمين المبلغ شهريا لذلك اضطرها إلى السير على قدميها للمدرسة وأبدت قلقها وخوفها مما قد تتعرض له بطريقها المقفرة التي توصلها إلى المدرسة , والتي تخشى من أي موقف يفاجئها , خاصة والطريق يسلكه في العادة مجهولون .

ماذا يقول سائقون متعاقدون لنقل الطالبات

المواطن محمد جبران الظلمي أشار إلى أن طالبات تحفيظ القران الكريم لا يوجد لهن نقل حيث امتنع الناقلون العام الماضي عن النقل لعدم استلامهم مستحقاتهم وأبلغوا الأهالي بعدم تمكنهم من نقل بناتهم فمن كانت له الإمكانية ووسيلة النقل أوصل ابنته ومن لم يستطع إبقاءها في البيت إلى أن يأتي الفرج وهذا ما حدث للأولى بمعشم .

من جانبه أفاد المواطن علي يحي , أحد الناقلين من جهة آل ظلمة للتحفيظ والأولى والثانوية أن الشركة المتعهدة للعام الماضي لم تسلمهم مستحقاتهم كاملة وهذا العام الشركة المتعهدة هي شركة ناقل لا يوجد لها مقر وإنما تتنقل في سيارة مستأجرة من مواطنين لا تتوافق مع شروط النقل \و وليس لها اهتمام جاد في دراسة وضع النقل المدرسي ومعرفة المعوقات والشروع في حلها , وعند سؤاله عن الحل في نظره تبسم وقال: نعود لتطبيق المثل المعروف (ليس للمرأة إلا بيتها)

أما المواطن مصلح فرحان الأبياتي فقال إن جميع مقاولي نقل الطالبات في فيفاء المتعاقدين مع متعهد النقل الجديد هذا العام رفضوا النقل بالسعر الذي حدده المتعهد والذي وصل 7 ريالات لنقل الطالبة وطالب مكتب تربية وتعليم فيفاء وإدارة تعليم صبيا بالبحث عن حل عاجل وسريع لنقل طالبات فيفاء اللاتي لم تتمكن نسبة كبيرة منهن من موصلة دراستهن هذا العام فيما البعض يضطر أولياء أمورهن إيصالهن للمدارس يوميا .


بذات السياق المواطن جبران أسعد الدفري فقال لدي أربع طالبات 3 في ابتدائية الدفرة وواحد في المتوسطة الأولى بالخطم وهذا العام هن في البيت بسبب عدم وجود نقل ولا أستطيع تحمل دفع اجار نقلهن لأن راتبي بسيط ولا يتحمل أعباء إضافية .

فيما قال أحمد سلمان المشنوي أحد مقاولي النقل المدرسي بمدرسة الوشر للبنات الأسعار التي عرضها علينا متعهد النقل هذا العام غير مناسبة لأنها قليلة جدا وهي يمكن تكون مقبولة في المناطق السهلية أما المناطق الجبلية الوعرة فلا.

أما يوسف جابر الفيفي بأنه كان يؤمل إيجاد حول لمشكلة النقل سواء للطالبات أو الطلاب خاصة بعد أن قام وفد وزارة التربية والتعليم بزيارة فيفاء خلال الأشهر الماضي للوقوف على خدمات الطلاب والنقل المدرسي واقتراح الحلول العاجلة لذلك , وقد قام الوفد حينها بجولات ميدانية تزامنت مع خروج الطلاب من المدارس وشاهد بعض طرق جبال فيفاء التي يسلكها الطلاب يومياً , وتأتي زيارة الوفد لفيفاء إثر زيارة نائب وزير التربية والتعليم للمحافظة ومشاهدة طرق فيفاء والوقوف على معاناة الطلاب من النقل المدرسي والاستماع للعديد من شكاوى المواطنين من الصعوبات التي تواجه مدارس فيفاء ومن ضمنها النقل المدرسي.

لا مشكلة في نقل البنين

وأوضح محمد جبران الفيفي مساعد مدير مكتب التربية والتعليم بفيفاء أن عقود نقل البنين تسير وفق السنة المالية وهي مستمرة وليس فيها مشكلة لأن العقود تتم مباشرة مع إدارة التربية والتعليم بصبيا وليس مع متعهد وقال أنها تنتهي في شهر محرم ويتم التجديد تلقائيا وأضاف أن التواصل مستمر مع إدارة تعليم صبيا وهم بالتالي مع المؤسسة المتعهدة لأنها مشكلة نقل الطالبات بفيفاء .

وأبان إلى أن عددا من أولياء أمور الطالبات في فيفاء تقدموا بشكوى يوم أمس الأول لمدير مكتب التربية والتعليم بفيفاء يشرحون فيها معاناتهم مع توقف النقل المدرسي للطابات في محافظة فيفاء هذا العام وقد تم رفعها لمدير التربية والتعليم بصبيا وقال مساعد مدير مكتب التربية في فيفاء أن الإشكالية التي تسببت في حدوث مشكلة النقل هذا العام لأن المتعهد الجديد حدد مبالغ مقطوعة للنقل فيما كان المتعهد السابق العام الماضي يقدر إجار النقل على حسب المسافات والنقاط.

نسبة قليلة من يشملها النقل.

وحول عدم ضم جميع طالبات فيفاء البالغ عددهن 2500 طالبة في النقل المدرسي والاقتصار على 1000 طالبة فقط أوضح مساعد مدير مكتب التربية بفيفاء أن الميزانية السابقة كانت تشمل 800 طالبة فقط وتم رفعها هذا العام إلى 1000 طالبة وقال نحن نسعى إلى أن يتم إضافة كل الطالبات لخدمة النقل المدرسي في المحافظة لكننا محكومين بما يتم إعتماده من إعداد حسب الميزانية المخصصة للنقل وبين أن أطفال رياض الأطفال في فيفاء لا يشملهم النقل المدرسي حتى اليوم وقال أن 1000 طالبة النسبة المخصصة لمحافظة فيفاء يتم توزيعها وفق آلية محددة على مدارس المحافظة وبالتالي تتولى مديرة كل مدرسة تحديد المستفيدات من النقل وفق العدد المخصص للمدرسة حسب معايير معينة تم الإتفاق عليها منها ظروف اسرة كل طالبة والمسافات البعيدة .

ليس لنا علاقة بالنقل!!.

وأوضح مدير مكتب التربية والتعليم بفيفاء الأستاذ حسن أحمد الفيفي أن مكتب التربية والتعليم بفيفاء ليس له علاقة ماليه أو تعاقديه مباشره مع متعهدي نقل طالبات المدارس بفيفاء وأن ارتباط المتعاقدين للنقل مباشرة مع المتعهد المتعاقدة مع وزارة التربية والتعليم والتي يوجد مقرها بمدينة جيزان فهي الجهة التي تقوم بالإتفاق معهم مباشره وتوقع العقود ولفت إلى أن دور المكتب يقتصر على تصديق التقارير التي تصدر من إدارة المدرسة التي يعمل بها المتعاقد للنقل والتي تصدر نهاية كل شهر والموضح بها أيام العمل وأيام الغياب وبدورنا نصدق على تلك التقارير للمتعاقدين مع المتعهد لصرف رواتبهم على أساس تلك التقارير.

وقال أن المشكلة التي حدثت بسبب عدم توصل المتعاقدين مع المتعهد لاتفاق حول أسعار النقل لذلك توقف متعاقد النقل وأضاف أن مكتب التربية يواصل رفع تقارير يومية عن المشكلة لإدارة تعليم صبيا وبين الفيفي أن مدير تعليم صبيا وعد بحل عاجل للمشكلة من خلال بحثها مع نائب وزير التربية والتعليم وحول تظلم بعض المتعاقدين العام الماضي من عدم دفع رواتبهم قال مدير مكتب التربية بفيفاء أن المكتب على استعداد تزويد من يرغب بنسخ من التقارير الشهرية الخاصة بالسنة الدراسية الماضية كبدل فاقد للمطالبة بحقوقهم وأكد أنه ليس من اختصاص المكتب المطالبة برواتب المتعاقدين للنقل المدرسي.

ناقل يسعى للتصحيح و15 طالبة لكل مركبة.

من جانبه قال مسؤول النقل المدرسي بإدارة تعليم صبيا أحمد الكناني أن المتعهد الجديد الذي تعاقدت معه الوزارة هذا العام هو أسطول ناقل الذي يسعى إلى تصحيح وضع النقل المدرسي ووضع آلية جديدة للنقل تعتمد على توفير نقل مريح للطالبات بحيث لا يزيد عدد الطالبات في المركبة عن 15 طالبة مع ضمان مقعد لكل طالبة وأضاف الكناني أن المتعهد متعاقد مع الوزارة مباشرة وأن إدارة تعليم صبيا لا تستطيع فرض عليه أسعار يقبل بها مقاولي النقل وقال أن مهمة ودور إدارة النقل المدرسي بتعليم صبيا متابعة سير عملية النقل ورفع تقارير دورية للوزارة وبين أن المتعهد قد أبدى مرونة أكبر لدفع مبالغ أعلى لمقاولي النقل المدرسي وأوضح الكناني أن الناقل هذا العام أبدى استعداده للقيام بمهمة النقل المدرسي في حالة عدم قبول أحد بالتعاقد معه.

ووفقا لمصدر موثوق يعتزم المستشار والمشرف العام على النقل المدرسي بوزارة التربية والتعليم الرئيس التنفيذي لشركة «تطوير» لخدمات النقل التعليمي سامي الدبيخي القيام بزيارة إدارة تعليم صبيا خلال اليومين القادمين لمناقشة وضع النقل المدرسي للطالبات بعد التقارير السلبية التي رفعت للوزارة من إدارة تعليم صبيا ومكاتب التربية والتعليم والتي أكدت عدم قيام الشركة بنقل الطالبات في القطاع الجبلي عموما كما سيتواجد خلال هذا الأسبوع المدير العام لشركة ناقل الجهة التي تعاقدت معها الوزارة لنقل الطالبات بهدف وضع حلول عاجلة لمشكلة النقل المدرسي.

بواسطة : المدير
 0  0  809
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:23 مساءً الخميس 17 أكتوبر 2019.