• ×

01:21 مساءً , الأربعاء 20 يناير 2021

أخطر تقرير ـ مصور ـ عن حقيقة "الربيع العربي " ومن يقف وراء الثورات العربية ومن عرابها وأبعاد تلك الثورات ( بالداخل)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز :تقارير وتحقيقات ::  تنويه : لا يجب أخذ ما جاء في هذا التقرير على عناته ، ولكن يجب قراءة ما فيه ودراسته ، ومن ثم يمكن التمييز بين ما هو خطأ وبين ما هو صواب ، وإن كنت من المؤمنين بسياسة المؤامرة إيمانا تاما ، إلا أني من المؤمنين أيضا إيمانا تاما ، أن الخلل في الجبهة الداخلية العربية والإسلامية ، فلو كان الوطن العربي محصنا تحصينا جيدا من داخله بوجود حياة ديمقراطية حقيقية وبوجود عدالة اقتصادية واجتماعية ، لما نجحت المؤامرات أبدا في تحريك الشارع العربي ، ولكن - طالما - أن الوضع في الأساس متردي ، فهذا يدل على وجود تربة خصبة للسيطرة من الخارج ، ومتى ما أهين الناس ومتى ما ضعفت الدولة أو الحكومة المركزية في أي وطن وفي أي مكان في العالم ، فإن كل المشاكل والنعرات ستظهر ، سواء كانت مذهبية أو عرقية أو دينية أو طائفية ، والمحصلة النهائية غياب الأمن والأمان والسلم :-



القائد المخطط للثورات العربية اليهودي (برنار هنري ليفي) بالصور
image

من هو هنري ليفي؟
برنارد هنري ليفى هو صحفي يهودي جزائري المولد فرنسي الجنسية ولد لعائلة يهودية ثرية في الجزائر في 5/11/1948 أبان الاحتلال الفرنسي للجزائر، انتقلت عائلته لباريس بعد اشهر من ميلاده. ودرس الفلسفة في جامعة فرنسية راقية، واشتهر كأحد الفلاسفة الجدد، وهم جماعة انتقدت الاشتراكية بلا هوادة واعتبرتها فاسدة أخلاقياً، وهو ما عبر عنه في كتابه الذي ترجم لعدة لغات تحت عنوان "البربرية" وهو مشهور بكراهيته للعرب والمسلمين. ويقدم نفسه على انه الوريث لجان بول سارتر.


في محاولة لفهم ما يحدث في عالمنا العربي من ثوراتٍ متتاليةٍ أو ما تسميه الإدارة الامريكية بـ((ربيع البلاد العربية )), فلابد من معرفة السبب الحقيقي والدافع لها .إن الحديث عن (برنار هنري ليفي) يقف بنا بعيدا للتأمل ، الى أين وصل بنا حالنا ، ثورات دينوية قامت بهدف الحرية المزعومة ، لا من أجل كلمة التوحيد (لا إله إلا الله محمد رسول الله ) ،

كان عرابها ذلك الرجل الصهيوني ، إن من يتابع أخباره وتصريحاته وكتاباته يكتشف أنه ليس مفكرا و صحفيا عاديا يعيش بكسل وراء مكتبه المكيف ،
إنه رجل ميدان عرفته جبال أفغانستان، وسهول السودان، ومراعي دارفور، وجبال كردستان العراق، و المستوطنات الصهيونية بتل أبيب، و أخيرا مدن شرق ليبيا ...
حيث أنزل العلم الأخضر الذي اعتمدته القيادة الليبية ، كردّة فعل على اتفاقيات كامب ديفيد سنة 1977م ورفع علم الملكية السنوسية البائده.

image

مع أحمد شاه مسعود1998
image

مع عبدالرشيد دستم 1998
image

في البوسنة والهرسك
image

في السودان
image


وحيثما مـرّ تفجرت حروب أهلية وتقسيم، و طائفية ،و مجازر مرعبة ،و خراب كبير،وجهده المبذول من اجل الترشح للرئاسة في اسرائيل
ولكن بعد أن ينهي المهمة التي يقوم عليها ليمهد لإسرائيل جديدة ،وعرب جدد، وشرق اوسط جديد بمباركة امريكا وبريطانيا وفرنسا ، نعم كلنا ضد معمر وحسني وبشار وعلي صالح وغيرهم ، ممن كان مستعملا ومستخدما لخدمة امريكا واخماد ثوراتهم ضد اسرائيل والتدخل الاجنبي في العراق وغيرها، إلا أن امريكا وجدت أن هؤلاء غير صالحين للعهد الجديد والشرق الاوسط الجديد التي سوقت له كونداليزا رايس .

في إسرائيل
image

image

image

image

ـ في مصر تم تفعيل استخدام الفيسبوك لأن الشاب المصري شديد التأثر بالتقنية وتم استخدام وائل غنيم للقيام بهذه المهمة ،هو من يقف في ميدان التحرير وقال نعم كنت ادفع من جيبي الخاص لهذه الثورة!!

image

شاهدنا كيف اجتمع مع بعض القادة من الاخوان المسلمين في مصر واجتمع بشباب الثورة
image


وبمثل ماكان نزوله في ميدان التحرير بالقاهرة ، كانت بنغازي ليست بعيدة عنه
image

بل وصل به الأمر لإلقاء كلمة في بنغازي وسط تجاهل تام من القنوات العربية التي تدعم الثورة، فلم نشاهده على القنوات الفضائية ،وأخص منها الجزيرة التي غطت ثورة مصر على مدار الساعة فما الهدف من تجاهل تلك القنوات ؟؟؟!!!
image

image

image


وكذلك لقائه مع عبدالجليل في ليبيا وهو وزير العدل السابق وقائد الحكومة الانتقالية
image

وهاهو هنا يطلع على التخطيط والخرائط في ليبيا ، مع القائد المنشق عن معمر وقائد الجيش في المجلس الانتقالي!!؟
والسؤال :كيف سمح لهذا الشخص أن يصل إلى أن يطلع على سير العمليات؟!
وأي نفوذ لديه وما الدور المستقبلي الذي ينتظره في حال سقطت تلك الأنظمة؟؟

image


بل نجده يذهب بعيداً ليكون في الخطوط الأمامية في قلب صحراء ليبيا فلم كل هذا العناء؟!
image

السؤال الذي يؤرق الجميع لماذا غيبت القنوات الفضائية التي تدعم الثورات حقيقة هذا الرجل على ونفوذه على الشعبين المصري والليبي.
image

image

الهدف الأسمى (لخارطة الشرق الأوسط) الكبير هو وإقامة (دولة إسرائيل الكبرى)
تسعى أمريكا جعل الدول العربية (المحيطة بإسرائيل) دويلات ضعيفة تعيش في فوضى ليسهل على دولة إسرائيل الكبرى إدارتها وهو الوعد التلموذي (بزعمهم) السيطرة المطلقة (لدولة إسرائيل الكبرى) من الفرات إلى النيل .

أسقطوا العراق (الحدود الشرقية لإسرائيل الكبرى) وأسقطوا مصر وليبيا (الحدود الغربية لإسرائيل الكبرى) وفي طريقهم لإسقاط سوريا وهي الجزء الشمالي لدولة إسرائيل الكبري .

والعجيب أن الحكومات العربية لم يفهوا بعد أن عملية السلام بقيادة أمريكا ماهي إلا أحد آليات تنفيذ المخطط الصهيوني ،لإزالتهم وإقامة (دولة إسرائيل الكبرى) من خلال تحقيق (خارطة الشرق الأوسط الكبير)

صورة لحدود دولة إسرائيل الكبرى!!
image

بإختصار شديد
بعد أن فشلت إسرائيل وأمريكا على فرض (خارطة الشرق الأوسط الكبير) لإقامة (دولة إسرائيل الكبرى) بالقوة العسكرية
بدأت أمريكا عملية إستخدام لغة ((الربيع العربي)) لغة السياسة والمكر تحت مسمى الديمقراطية ،والغريب أن إسلوب اليهود لم يتغير منذ عهد الرسول عليه الصلاة السلام ، والأغرب أن العرب والمسلمين لم يفهوا الدرس بعد ..!!



المصدر
بواسطة : المدير
 6  0  14514
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-29-2013 04:12 صباحًا الحاج حسين :
    الصور اغلبها فتشوب بالذات الي في ليبياواضحه
  • #2
    07-29-2013 06:30 صباحًا مواطن في وجه الخطر :
    الله يجعله عمى عن بلادنا ويفكنا ربنا من شره ويصرفها عنه بصارفة من عنده ويحفض لنا بلاد الحرمين الشريفين
    فتن فتن
    وهو ميقضها وهو يشعل نارها
  • #3
    07-31-2013 12:55 صباحًا وجهة نظري :
    كل ما سيق في المقال جير لصالح سوريا او لصالح او لخدمت النظام السوري مستغلا الاساطير والعاطفه بحبكه وصنعه لايجيدها كأن من كان ؟؟؟؟!!!!؟؟؟؟من وجهة نظري امريكا واسرائيل هم من اشد المتفاجئين بما حصل ولكنهم استفاقو من الصدمه بسرعه وحاولو جني المكاسب وتجيير ماحدث لصالحهم وافهام البعض انهم وراء كل ماحصل!!!! ولكنهم اخطئو والدليل التخبط الذي حصل بدعم الاخوان والتناقض الحاصل الان والتردد والتخبط ازاء كل مايحصل سواء في مصر او سوريا اوغيرها ودمتم
  • #4
    12-28-2013 01:23 مساءً asma :
    لماذا هذا التعصب وماهو نوع المسار السياسي
  • #5
    06-02-2014 12:06 صباحًا yassine :
    هذا مايحصل وماحصل في بلادنا العربية،والغريب في الأمرومع كل السلبيات الناتجة عن هذا الخريف العربي،لم تتفطن الشعوب العربية إلى حقيقة المؤامرة الصهيوغربية،وفي الحقيقة من إبتغى العزة في غير الإسلام أذله الله،فلا خير يأتي لا من أمريكا ولا الناتوا،والسلام.
  • #6
    07-12-2014 07:57 مساءً علي :
    ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين .. والله العظيم سينقلب السحر على أهله ..ولا يحيق المكر السئ الا بأهله .. هم يحفرون قبورهم بأيديهم من حيث لا يشعرون