• ×

07:52 مساءً , الخميس 27 يناير 2022

بوتين : كان بوسع الرئيس السوري تلافي الحرب بتلبية مطالب السوريين بالتغيير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
متابعات " سكاي نيوز " 
قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، إنه كان بوسع نظيره السوري، بشار الأسد، تفادي نشوب حرب في سوريا من خلال تلبية مطالب السوريين بالتغيير وإجراء الإصلاحات في بلاده.

وتأتي تصريحات بوتن الذي يعد حليفا قويا للأسد في وقت تسعى الولايات المتحدة وروسيا إلى حل في سوريا بدفع طرفي النزاع إلى إجراء محادثات سلام في جنيف.

وقال الرئيس الروسي في حوار مع صحفيي قنوات "روسيا اليوم" إن موسكو "لا تريد التدخل في العلاقات بين مختلف الطوائف في سوريا" التي تشهد تصاعدا في حدة التوتر المذهبي.

كما اعتبر بوتن أن الجهود الغربية لفرض الديمقراطية أدت إلى فوضى في الشرق الأوسط، مشيرا إلى أن دولا غربية "تحارب في مالي القوى التي تدعمها في سوريا"، في إشارة إلى الجماعات المرتبطة بتنظيم القاعدة.

يشار إلى أن موسكو سبق وأن انتقدت الرئيس السوري، إذ قال وزير الخارجية في مارس 2012 إن "إن نظام الأسد اعتمد إصلاحات جيدة من شأنها تجديد النظام والانفتاح على التعددية، ولكن ذلك تأخر كثيرا".

وعشية مؤتمر جنيف1، اعتبر رئيس الوزراء، ديمتري مدفيديف، في يناير 2013 أن الأسد أخطأ بإرجاء الإصلاحات السياسية، مشددا على أن ذلك كان خطأ جسيما من جانبه، بل "خطأ قاتل".

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة وروسيا أعلنتا في مايو الماضي أنهما ستحاولان جمع ممثلين للحكومة السورية ومعارضيها معا للبحث عن حل للنزاع الذي أسفر عن مقتل 80 ألف شخص منذ مارس 2011.
1
بواسطة : المدير
 0  0  869
التعليقات ( 0 )