• ×

03:26 صباحًا , الخميس 16 يوليو 2020

إمام الحرم .. الشيخ الدكتور الســديس .. يشيد \"بالنصـــر الذي حققه جنـــودنا البـــواسل\" وتضحيـــاتهم لـــدحر العـــدوان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جازان نيوز:عبدالله الثوري السبيعي (متابعات) تمحورت خطبة الجمعة في المسجد الحرام اليوم حول أحداث اعتداءات المتسللين على حدود المملكة العربية السعودية الجنوبية ، والإشادة بالنصر المؤزر الذي حققه الجنود المرابطون وتضحياتهم الكبيرة لدحر العدوان ودماء الشهداء الزكية التي عطرت ثرى الوطن الغالي.

وبعد أن أوصى أمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس في مستهل الخطبة المسلمين بتقوى الله عز وجل والعمل على طاعته واجتناب نواهيه.. قال \" إن الأوطان أسمى من أن تفسر بالتراب والطين بل هي حمى العقيدة والدين والجوهر الثمين من المحارم والمكارم التي جمعها الدين القويم \" مشيرا إلى أنه في هذا الأوان الذي ذوت فيه جذوة الإيمان لدى فئة باغية كبلها المكر والبهتان ، لم يبالوا بحسن الجوار وانتهاك حدود آمنة بمكر ممن حاول وبئس الصنيع الشنيع لهذا التسلل الغيل فارتكزوا في مستنقع الغدر وهانوا وعلى حقوق الجار تمردوا وذلك هو الجرم المبين والإفك الأثيم.

وتساءل فضيلته .. أين حجى المعتدي ورشاده ؟ وأين منه عقله وسداده ؟ لو كان ذا رأي لقدر أمره وعاد عن إرهابه وتأثم ، أو كان ذا عقل لصان رجاله حقا وبادله الوفاء وعظم ، مبينا أنه وضح للمتسللين بجلاء أنه توطنهم البغي وقطن وما أظهروا من حقد وغدر أقل مما بطن ولن يطمحوا في سلام في وطن أو يعشقوا هناء في زمن ، فهم قد سعوا في أرضهم بالفساد والعناد ويريدون في رباط الأشقاء أن يتنافر وتساءل كيف يفكر هؤلاء وفي هذه الديار في قلب كل مسلم حب في السويداء مصدور وفي كل جيل تاريخ منشور وكل هيجاء لواء منصور .

وقال فضيلته \" إنه بعد أن قدر الله النصر المبين والظفر والتمكين واجتثت من المتسللين أصولهم وفلتت نصولهم وارتدوا إلى جحورهم والهزيمة تستعر في نحورهم وانقلبوا بخناجرهم في حناجرهم فإننا نلهج بالشكر والثناء للباري جل وعلا كما نرفع تحية مكبره زكية مكرره ومعطرة تحية إجلال واعتزاز وثناء وفخر إلى جنودنا الأشاوس ورجال أمننا حماه المتارس المرابطين على ثغورنا الأبية من فتية طاف الجلال بمجدهم وعشقوا العلا ورحابة الميدان

. وقال إمام وخطيب المسجد الحرام \" يا كتائب البطولة وحواري الرجولة بوركتم ووفقتم وأجرتم إذ سهرتم ونمنا وذدتم فأمنا في استبسال وخضتم المعارك فوجب علينا الدعاء لكم فطوبى لكم قول المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام عينان لا تمسهم النار عينا بكت من خشية الله وعينا باتت تحرس في سبيل الله) \" مؤكدا أنه لن تزيدنا تلك الزوبعة الرعناء بدخول بعض المتطفلين والمتسللين على وطننا إلى الصمود في الحق والنصرة لقضايا مجتمعنا وامتنا وسداد في الأمور وثقه بوعد الله بالنصر في دينه وأوليائه.

وأشار إلى أنه لن يطوح بنا نكران الإحسان والتربص دون توان في شغفات اليأس والإحباط .

وأفاد فضيلته أن ديننا هو دين الأمل والقوه الذي يستوجب الهيبة والاحترام وليس الإرهاب والإجرام داعيا إلى ترسخ العقيدة الإسلامية لدى النشء والأجيال مع تمازج الحمية الدينية والنخوة الوطنية وفق الضوابط الشرعية في توسط واعتدال يعانق فيه الوطن الإسلام تعانق الألف واللام في ارتكاز على العلم المتين والفكر المتأصل المتين .

وبين أن المعتدي كان يظن أن الوطن سوف يمده يدا بالزهور إذا رمى لافتا النظر إلى أن استبشارنا في نهاية الأحداث ينبغي أن ينسينا قضايانا وقضايا أمتنا ولا سيما قضيتنا الكبرى قضيه فلسطين والأقصى وما يلفها في هذه الآونة بالذات من مآس واعتقالات وتعديات وإستطالة ساخرة في الهدم والحصار والاعتداءات واستمرار للضربات والغارات مما أوصل الأسى مداه وبلغ من السيل زباه ؛ لذا وبراءة للذمة وقبل أن تستيقظ الأمة على سلب مقدساتها ونهب مقدراتها نناشد قاده المسلمين وأصحاب القرار في العالم من منبر المسجد الحرام من جوار الكعبة وزمزم والمقام التصدي بكل قوه وحزم للتهديدات الصهيونية والتنكيلات اليهودية غير الإنسانية ضد إخواننا في فلسطين ورفع الظلم عنهم والحصار والتصدي لما يلقون من يهود من مكر كبّار ، مع كل ذلك فإننا متفائلين بإذن الله بالنصر المؤزر القريب.
بواسطة : المدير
 4  0  1887
التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-12-2010 07:25 مساءً * جنكيزخان * :



    ما أروع كلامك يا شيخنا الفاضل ... لله يحفظك ويطيل في عمرك على لطاعة ... والحمد لله على النصر .
  • #2
    02-12-2010 07:47 مساءً محب كتاب الله :
    جزاك الله خيراً يالشيخ السديس.

    وليس هذا بغريب على أهل العلم فهم قلباً وقالباً مع جنودنا البواسل نسأل الله أن يسدد خطاهم على الحق.
  • #3
    02-12-2010 08:54 مساءً جندي الوطن :
    حفظ الله مشايخنا وأعانهم ووفقهم وسددهم ,,, ونسأل الله أن يجمعنا بهم هناك مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين,,,

    شكرا لكم جازان نيوز على الخبر
  • #4
    02-13-2010 11:28 مساءً سعيد غازي الغامدي :
    الله يحفظكم ياالشيوخ

    ويجعلكم ذخر للإسلام والمسلمين

    ويجيب دعواتكم