• ×

12:53 صباحًا , الأربعاء 18 مايو 2022

عبدالعزيز الدخيل: الفساد بـ "المالية" زاد ولم يقل.. وميزانية الدولة غير واضحة المعالم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز 

قال الكاتب والخبير الاقتصادي الدكتور عبدالعزيز الدخيل إن زيادة الإنفاق في غير محله كان من ضمن أوجه الفساد التي دفعته للاستقالة قديما من وزارة المالية، مضيفاً: "لا أعتقد أن منابع الفساد قد جفت في المالية، بل أرى أنها قد زادت".

وأشار خلال استضافته ببرنامج "يا هلا" على قناة روتانا خليجية مساء أمس (الأحد) إلى أن ميزانيات الدولة الآن غير واضحة الجوانب وأنه من المفترض أن تنبني على نقاش بين الوزارات، منوهاً إلى أن كثيراً من الوزراء والمسؤولين يسوقون لمعلومات غير سليمة وأن الخطط الوزارية لا تعدو كتابات إنشائية بلا رؤية حقيقية.

وحذر الدخيل من نضوب النفط بالمملكة، موضحاً أن البترول بسبب الاعتماد الكلي عليه لو وقف لسنة أو سنتين فكل شيء سيهبط وينتهي، لافتاً إلى أن أفضل تصريف للثروة التي تأتي من البترول هو بناء الإنسان من خلال ثلاثة أمور: الصحة والسكن والتعليم.

وأبان أن هناك حاجة إلى مؤسسة حقيقية تعيد تأهيل الإنسان السعودي لسوق العمل، لعلاج البطالة المقنعة المنتشرة بالدولة وضعف الإنتاجية، محذراً بالقول: "الطبقة الوسطى تتآكل، وأرجو ممن يؤكد غير ذلك أن يتقي الله".



5
بواسطة : المدير
 1  0  1017
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-06-2013 06:34 مساءً ابو راكان :
    كلام سليم ولكن من سوف يستمع الى محاضرتك يا سعادة الدكتور .

    فالوزارات لا تعد الا كونها مؤسسات بها مراتب وظيفيه ولابد لكل مؤسسة ان يدخل وزيرها مجلس الوزراء اخر العام وبجعبته اكبر قدر ممكن من الاوراق التي يستشهدون بها لتعليل صرف المبالغ ومدى الانجازات مع انه على ارض الواقع حدث ولا حرج فكما قلت انت يا سعادة الدكتور لا تتعدى كونها اوراق انشائيه لا تحاكي الواقع من قريب او بعيد .

    ولكن ماذا نقول قال تعالى : ( ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم )

    فليتقي الله هؤلائك الوزراء ويعلموا انها امانه من قبل ولي الأمر وقد تبرأت منها الجبال . فاتقوا الله في المواطن محدود الدخل فـأكثر من 60% من السعوديين لا يملكون السكن في اغنى دولة في الشرق الاوسط .

    اطال الله في عمر خادم الحرمين الشريفين واعانه على تعيين المسؤولين المخلصين والذين ينفعون الأمة في مختلف المؤسسات الحكومية وادام علينا نعمة الاسلام والامن والامان انه سبحانه كريم منان .