• ×

07:49 مساءً , الأحد 12 يوليو 2020

أسطورة شاطئ المسيلة تعود من جديد في فندق ومنتجع جميرا بالكوي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - عبدالله عنايت : 


افتتح في الكويت فندق شاطئ المسيلة الدي شيُد من حوالى أربعين عاماً، زالذي ما لبث أن أصبح مقصداً مفضلاً للمواطنين والزائرين على السواء , تميز الفندق بخدماته الراقية على مدى عقود إلى أن أضحى يُمثل لدى العديد من نزلائه رمزاً حافلاً بالذكريات.

في ذات الموقع المثالي على شاطئ الخليج العربي، وبنفس روح فندق شاطىء المسيلة القديم وكل ما يمثله لضيوفه من الكويت وزائريه ، سيُعيد فندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة هذه الذكريات قريباً عند افتتاحه في هذا الربيع.

يُعد فندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة أول منشأة فندقية لمجموعة جميرا خارج الإمارات في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث يزخر بالعديد من المزايا الفريدة التي تمزج بين أصالة الهندسة العربية وطابع الحياة العصرية. سينعم ضيوف الفندق بتصاميم المشربية الفريدة، وهي نوافذ تقليدية بارزة تُبنى من الخشب المنقوش وتنتشر في مختلف أجزاء الفندق. كما سيستمتع الضيوف بالتراث الكويتي الثري الذي يستلهمه الفندق من موقعه ومعنى اسمه المشتق من الكلمة الكويتية القديمة "مَسيَلَة" وهو المكان الذي تتجمّع فيه مياه الأمطار ثم تنحدر تجاه البحر. ومن هنا بالتالي، تحضر هذه الصورة بقوة في كافة جنبات المنتجع الشاطئي مع مجموعة متنوعة وفريدة من النوافير وحمامات السباحة وغيرها من المناظر المائية. كما يضم الفندق ضمن موقعه سبا راق تحت علامة "تاليس" التي يحمل اسمها معنى المياه الجميلة باللهجة الأمريكية الأصلية.

وبهذا الصدد قال مارك غريفيث، المدير العام: " يمثل الفندق معلماً جديداً في الكويت مع قصته المثيرة التي تمتزج بالتاريخ والتراث الأصيلين، ولا شك أن ضيوف فندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة سوف ينعمون هذا الربيع بتجربة ضيافة لا مثيل لها بالكويت بفضل الخبرة العالمية الواسعة التي تتمتع بها مجموعة جميرا إلى جانب ما سوف نوفره من أعلى مستويات الخدمة".

ويعتبر فندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة أحد الفنادق التابعة لمجموعة جميرا المتخصصة في قطاع الضيافة الفاخرة وتتخذ من دبي مقراً لها، وتعد واحدة من أرقى السلاسل الفندقية الفاخرة في العالم التي حصدت العديد من الجوائز الدولية المرموقة في مجالي السياحة والسفر. وينتظر أن توفر المجموعة بالكويت تجربة فريدة في عالم الضيافة تجمع بين احترافيتها وخبراتها الواسعة والتاريخ الحافل والتراث العريق الذي يستند إليه هذا الفندق الذي يزخر بالذكريات المحفورة في أذهان المواطنين والضيوف على السواء.

واختتم السيد غريفيث : " في إطار تناغمنا مع شعار جميرا "اختلافٌ متميز" فسوف نسعى دائماً إلى تقديم الأفضل في كل شيء بدءاً من مطاعمنا إلى مختلف وسائل الترفيه والاسترخاء التي سوف نقدمها، ونتطلع إلى أن يفتح الفندق أبوابه قريباً لنرحب بأول ضيوفنا في الكويت".
1

image
image

بواسطة : المدير
 0  0  1383
التعليقات ( 0 )