• ×

06:10 مساءً , الإثنين 10 أغسطس 2020

بالدائر مجهولون يجولون دون وجل و طرق سيئة وشوارع بلاأرصفة والات تصريف للمياه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - بني مالك - سلمان المالكي : 
الجولات التي تهم المواطن لازالت في اوج التعقيد وفي بؤرة التخدير مشاريع المليارات تميزت بغياب الرقابة مشاريع ضخمه وعقود زحمه والواقع يستنجد و ينتظر الرحمه في محافظتنا العزيزه المشاريع المتعثره ميزة حصلنا على مرتبه متقدمه في هذا الشأن صفقات لا نعرف من ينفذها ولا ندري من يستلمها تنتهي وتسلم وهي متهاويه , جسر المجلبه مثلا" الذي لازال منتكس مثل برج إيفل بل انه الآن اصبح بسطة الوادي ينتظر السيل العرمرم ليهد اسوار العباره العالميه بالمجلبه .

انها مشاريع ضخمه هناك مشروع طريق خاشر اصبح من الماضي بعد ان عبث بالطريق القديم , مشاريع للمزاد بفكر ونظريه ثلاثية الأبعاد ,هذه بلديتنا كل شيء عندها مميز وهي تبحث عن شيء جديد به تتميز , تجولت في الداير بأكمله لم اجد "رصيفا" امشي عليه وكأننا لسنا جزءا من وطن يشهد تنميه لم يسبق لها مثيلا" تجولت لم اجد "شارعا" يمتلك" تصريفا" للمياه بل مارأيته شوارع تم طمس التصريف بكومة من التراب والأزفلت.

(ولنا الله يا بلديتنا ) تجولت في احياء لازالت تنزف" بالمجاري" رغم الشكاوي من المواطن دون حكيم من بلديتنا يتبنى مشاريع تخدم تلك الأحياء تجولت في شوارع الداير وازقتها وهي محتله من الأحباش والمجهولين والمتسولين يالها من كارثه مقر المحافظه بمقربه من تجمع الأثيوبيين المجهولين لا يبعد عنها سوى امتار قريبه خلف المجلبه لا اعرف هل هناك اهمال ادارى ام ان السبب الموقع الجغرافي .

تمنيت وجود مشاريع ضخمه لضخ المياه الى أعالي الجبال ولكن خشيت ان يتعثر وأنا لازلت أتخيل وليس من واقع الحال , تمنيت ان اجد حديقه متكامله متنفسا" لأطفالنا ولكن مع الأسف لم أجد سوى الحديقه التي تبعد سته كيلوا عن المحافظه وعلى شرفات الطريق السريع التى تهدد ابنائنا فبقينا في منازلنا خشية عليهم من ذلك الطريق العام ولكن لازال الأمل يراود مخيلتي انه سوف يأتي بعد مائة عام من الآن نهضه شاملة لمحافظتنا ؟؟ ومن يدري قد يكون ذلك .!!



1
بواسطة : المدير
 3  0  1354
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-04-2012 05:32 مساءً احمد حسن المالكي :
    كاتبنا سلمان المالكي الفساد الذي حاصل في محافظة الداير ابطاله نحن المواطنون كيف يكون ذلك لاننا نشاهد الخلل في مشاريع محافظتناونلزم الصمت واذا طالب شخص لدى الجهات ذات الاختصاص وهوعارف وواعي ومدرك الامور كذبناه وسفهناه و يمكن نتعاون مع اهل الفساد لنقدمه للجهات الرسميه على انه مخطئ لكي يودع في التوقيف فترة معينه لانه معرقل لذلك المشروع او ذاك وحقيقة الامر ليست كذلك بل نريد نوقف خطره على الفساد واهله لانه مخلص لدينه ثم لملكه ولوطنه فلانلوم الا انفسنافيما يحصل لنا واعطيك امثله على عدم اخلاصنالانفسناولمحافظتنا على بن مسعود رحمة الله عليه عتدما كان يعارض ارتفاع الاسعار في المحافظه واي خلل يلاحظه ماهيه المكافئه هي تقرير طبي بعدم اهليته لهذه المطالبه بدل مانوقف معه وسلمان احمد عندما عارض طلعة السرو لانه عرف خطرها على سالكي هذا الطريق المكافئه تهديده بالتوقيف اذا تم على معارضته والشيخ جمعان جابر ناجعه عندما رفض التوقيع على صلاحيةطريق العيدابي الداير الذي سفلته هذا المقاول في مجرى الوادي فقط على انه طريق ممتاز ورفع فيه شكوى حضرت بسسبها لجنه مشكله من كذا وزاره مع هيئة تطوير فيفاء يمشلها مديرهاالشيخ ناصربن راشد الرشيد وقررو عدم صلاحيت هذا الطريق وعلى ضوء ذلك انشا الطريق الحالي الذي يربط العيدابي بالداير والمكافئه هو التغرض له والتعاون عليه حتى تم اعفائه من عمله وسببه نحن لاننا وقفنا ضده وغير هؤلاء المخلصين الكثير والكثير الذي لايتسع الوقت لذكرهم وانطبق المثل الذي يقول فاك نفخ ويدك اوكت اذا اردنا مشاريع جباره ومفيده في محافظتنافيجب علينا جميعا الاخلاص في القول والعمل وغير ذلك فلا وشكرا
  • #2
    06-04-2012 10:25 مساءً ابن ام مكتوم :
    اشكرك اخي سلمان واسئل الله لك التوفيق على هذا الموضوع الذي نعاني منه
  • #3
    06-09-2012 10:45 صباحًا عمار :
    5]لا يكون مقاولكم بس حسين هادي الجحفلي عز الله تبطون عظم فهو لا يتورع عن سرقة مهما كانت صغيره ابدا ابدا ابدا فعليكم به فهو اساس الفساد وعن وانه[/b]