• ×

04:45 صباحًا , الأربعاء 20 أكتوبر 2021

مظاهرات احتجاجية ضد اتفاقية لمكافحة القرصنة على الانترنت

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان نيوز - يحيى الأمير 
شارك عشرات الالوف من المتظاهرين في تجمعات حاشدة بمختلف أنحاء اوروبا يوم السبت للاحتجاج على اتفاقية دولية لمكافحة القرصنة يخشون من أن تؤدي الى تقليص حريتهم في تنزيل الافلام والموسيقى مجانا وتشجع على مراقبة الانترنت وتحدى أكثر من 25 الف متظاهر درجات الحرارة التي تصل الى حد التجمد في مدن المانية ليشاركوا في مسيرات احتجاج ضد الاتفاقية التجارية لمكافحة التزييف في حين احتشد 4000 بلغاري في صوفيا للاحتجاج على الاتفاقية التي تهدف لتعزيز اطار العمل القانوني لحقوق الملكية الفكرية وخرج ألوف اخرون غالبيتهم من الشباب في تجمعات حاشدة أخرى رغم الثلج ودرجات الحرارة التي تصل الى حد التجمد في مدن بينها وارسو وبراغ وسلوفاكيا وبوخارست وفيلنيوس وباريس وبروكسل ودبلن وقالت مونيكا تيبيلوس وهي مبرمجة تبلغ من العمر 26 عاما كانت تحتج مع حوالي 300 شخص في بوخارست لم نعد نشعر بالامان كان الانترنت أحد الاماكن القليلة التي يمكن أن نتصرف فيها بحرية

والمعارضة للاتفاقية قوية واخذة في الانتشار بسرعة خصوصا في أوروبا الشرقية ويشبهها المتظاهرون بأساليب المراقبة على طريقة الاخ الاكبر التي كانت تستخدمها الانظمة الشيوعية السابقة. كما أن تحميل الافلام والموسيقى وسيلة شائعة الانتشار بين كثير من الشباب في شرق أوروبا للحصول على الترفيه المجاني

ورفع محتجون لافتات مناهضة للاتفاقية وشاركوا ضمن 2000 متظاهر في مسيرة بوسط برلين حيث بلغت درجات الحرارة 10 درجات مئوية تحت الصفر

ونقلت مجلة فوكاس في طبعتها على الانترنت يوم السبت عن توماس فايفر وهو قيادي في حزب الخضر قوله في ميونيخ حيث تظاهر 16 الف شخص ضد الاتفاقية ان من غير المقبول التضحية بحق الحرية من اجل حقوق التأليف والنشر.

ووقعت حكومات ثماني دول من بينها اليابان والولايات المتحدة اتفاقا في اكتوبر تشرين الاول يهدف الى الحد من سرقات حقوق التأليف والنشر والعلامات التجارية. ووصف الاتفاق بأنه خطوة نحو وضع الاتفاقية التجارية لمكافحة التزييف حيز التنفيذ.

وتجرى مفاوضات منذ عدة سنوات بشأن الاتفاقية التجارية لمكافحة التزييف. وقد وقعت بعض الدول الاوروبية عليها لكنها لم توقع حتى الان أو يتم التصديق عليها في كثير من البلدان. وقالت وزارة الخارجية الالمانية يوم الجمعة انها ستتمهل قبلة التوقيع.

وفي صوفيا كان الكثير من المتظاهرين البالغ عددهم 4000 من الشباب. وارتدى بعضهم أقنعة جاي فوكس الذي أصبح رمزا لجماعة القرصنة انونيموس وحركات احتجاجية عالمية.

وتهدف الاتفاقية الى الحد من سرقة العلامات التجارية والتصدي لاعمال القرصنة على الانترنت. لكن الاتفاق أثار مخاوف بشأن الرقابة على الانترنت وزيادة المراقبة لا سيما في بلدان أوروبا الشرقية وكذلك في ألمانيا التي لديها حساسية بسبب تاريخها مع الشرطة السرية (جستابو) خلال حكم النازي وجهاز أمن الدولة في المانيا الشرقية.

وقال يانكو بيتروف الذي حضر التجمع الحاشد في صوفيا لشبكة البث الحكومية بي.ان.تي نريد وقف الاتفاقية التجارية لمكافحة التزييف.. لدينا قوانينا الخاصة ولا نريد قوانين دولية.

ويخشى المحتجون من احتمال أن يؤدي التنزيل المجاني للافلام والموسيقى الى عقوبات بالسجن في حالة مصادقة البرلمانات على الاتفاقية. كما يخشون من أن يصبح تبادل المواد على الانترنت جريمة ويقولون ان الاتفاقية ستسمح بالمراقبة على نطاق واسع على الانترنت.







3
بواسطة : المدير
 0  0  1140
التعليقات ( 0 )