• ×

02:05 صباحًا , السبت 25 يناير 2020

حملة التطعيم ضد أنفلونزا الخنازير تواجه تحدي المدارس اليوم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جازان نيوز - متابعات :: في الوقت الذي تطلق فيه وزارة التربية والتعليم بالتنسيق مع وزارة الصحة اليوم حملة تطعيم طلاب وطالبات المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة ومعلميهم ضد أنفلونزا الخنازير، مازالت المخاوف من الآثار السلبية للقاح تلقي بظلالها على أوساط الأسر وأولياء أمور الطلاب والطالبات، رغم تطمينات وزارة الصحة المتكررة التي تؤكد أن اللقاح آمن، ويحمي من المرض، ويقلل من المضاعفات، وأن الآثار الجانبية للقاح لا تختلف عن تلك التي تحدث من اللقاحات الأخرى التي تم إعطاؤها من قبل سواء أثناء الطفولة أو في سن المدرسة، وقد تحدث بعد إعطاء اللقاح بفترة قصيرة وتختفي دون علاج خلال يوم أو اثنين من الإعطاء، وهي عبارة عن ألم خفيف، واحمرار أو تورم مكان الحقن، وصداع بسيط، أو ألم بالعضلات أو ارتفاع في درجة الحرارة وغثيان.
وفيما ستتابع حملة التطعيم خلال الأسابيع المقبلة لتشمل بقية المراحل الدراسية، شددت إدارة تعليم الرياض على أهمية تعاون الأسر مع المدارس في تطعيم الطلاب، حيث أكد مساعد المدير العام للتربية والتعليم للشؤون المدرسية بالرياض سليمان بن علي المقوشي مأمونية اللقاح، موضحا أن الآثار الجانبية للقاح لا تختلف عن تلك التي تحدث من اللقاحات الأخرى التي تم إعطاؤها سواء أثناء الطفولة أو في سن المدرسة علما بأن من يعاني من فرط حساسية سابق للبيض أو لديه حساسية تجاه لقاح الأنفلونزا الموسمي لا ينصح بإعطائه اللقاح.
وبين المقوشي أن الحملة تنطلق اليوم وتستمر حتى نهاية الأسبوع الدراسي، مؤكدا أنه لن يتم تطعيم الطلاب إلا بموافقة خطية من ولي أمر الطالب، حيث وزعت إدارات المدارس استمارات على أولياء أمور الطلاب تتضمن موافقة ولي الأمر على تطعيم ابنه بالمدرسة.
وأشار المقوشي إلى أنه سيتم تأجيل تطعيم طلاب الصف الأول الابتدائي بالجرعة الأساسية الثانية من لقاح \"الثلاثي الفيروسي\"، والجرعة المنشطة الثانية من شلل الأطفال والثلاثي البكتيري إلى بداية الفصل الدراسي الثاني من العام الجاري لينفذ ابتداءً من 13 ربيع الأول 1431.
وعبر لقاءات أجرتها \"الوطن\" لوحظ أن نسبة كبيرة من أولياء أمور الطلاب الذين تم اللقاء بهم يرفضون التطعيم حيث قال المواطن فهد التميمي إنه أفاد بعدم الموافقة على تطعيم طفله في الاستمارة التي وزعتها مدرسته، ولم يكتف بذلك بل اتصل بالمدرسة هاتفيا ليخبرهم بعدم التطعيم. وأشار إلى أن موجة المرض انخفضت بشكل كبير خلال الأيام الماضية ولم يعد هناك تخوف يذكر، الأمر الذي دفعه لعدم الموافقة على التطعيم خوفا من الآثار الجانبية المحتملة.
في حين يشير المعلم منصور الدوسري إلى عدم وجود مبرر للتخوف من اللقاح ناصحا أولياء أمور الطلاب بالموافقة على التطعيم لحماية أبنائهم من المرض خاصة أن هناك موجة قادمة متوقعة قد تأتي مع برودة الشتاء، وقد تضر كثيرا بالطلاب الذين لم يتلقوا التطعيمات.
وأبدى عبدالله القرني، ولي أمر أحد الطلاب تخوفه من النتائج السلبية للقاح على المدى الطويل، مشيرا إلى أن هذه المخاوف دعته إلى إشعار أبنائه بعدم السماح لمدرستهم بتطعيمهم.
ويشاركه عوض محمد العمري، ولي أمر أيضا في أن الكثير من أولياء أمور الطلاب وغيرهم متخوفون من نتائج هذا اللقاح، لاسيما بعد أن تركت وزارتا الصحة والتربية والتعليم موضوع التطعيم خياراً لولي الأمر.
بواسطة : المدير
 1  0  1272
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-19-2009 07:12 صباحًا شبكة الجنوب :
    الله يكون في عون الطلبة

    اشكرك جازان نيوز على النقل

    لمتابعةاحداث الحدود الجنوبية على منتديات شبكة الجنوب على الرابط

    http://www.jonop.com/vb
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:05 صباحًا السبت 25 يناير 2020.