• ×

01:12 مساءً , السبت 3 ديسمبر 2022

عملية تهريب البنزين خارج المملكة يشد الخناق بين المواطنين وجهات أمنية وخدمية بجازان

سكان المنطقة وزوارها يأملون إعادة دراسة الأمر لخطورته

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جازان- تقرير موسى الكليبي :خاص: 



يعد منع بيع البنزين في الجراكل الخارجية واحداً من أسباب الحد من تهريبه خارج البلاد كما يسهم في تقليل نسبة الحرائق والمخاطر التي يسببها لسرعة اشتعاله إلا انه يبقى عائقاً هام يعترض المواطنين المقيمين والمسافرين والزوار المتوقفة بهم مركباتهم من الوقود على الطرقات وكذالك أصحاب مواطير الري في مزارع المنطقة هذا من ناحية ومثيرا للمشاكل والإحراج لأصحاب محطات الوقود من ناحية أخرى مسبباً خلافات مستمرة وشجار دائم يصل احياناً لتصرفات خاطئة يندى لها الجبين وتحديداً بعد ان أصدرت جهات أمنية وخدمية في جازان في وقت سابق أوامرها على أصحاب نقاط بيع البنزين بعدم بيعه في جراكل خارجية بعدما لاحظت تمريره لخارج البلاد بطريقة غير مشروعة من قبل أشخاص لاينتمونا للوطن ولا للحفاظ على اقتصاده بصلة حين وجدوا استقباله من الجانب الأخر بأسعار مضاعفة تجعلهم سرعان ما يبيعون وطنيتهم من اجل المادة!

وبين عملية التهريب والأوامر الصارمة والرفض الجازم من قبل أصحاب محطات الوقود خلق ذلك روح من التشاؤم لدى الكثير من سكان جازان وزائريه وكذلك عابري الطريق الدولي من مكة المكرمة لدولة اليمن الشقيقة مرورا بمنطقة جازان التي تشغل حيزا كبيراً بمساحتها البالغة أكثر من (250)كم التي يعبرها الحجيج والمعتمرين والزوار ابتدءا من منطقة الحريضة شمال جازان حتى نقطة منفذ الطوال الجمركي بين اليمن والسعودية وطول مسافة السير تتسبب احياناً في انقطاع العديد من أصحاب المركبات على الطريق ليحدهم الموقف الحرج على شراء البنزين في جراكل خارجية ولو بنسبة قليلة حتى يتمكنوا من مواصلة طريقهم

وقفت صحيفة جازان نيوز يوم أمس الأول على خناق حاد واشتباك بالأيادي بين مواطن وعمالة من الجنسية الهندية بمجمع الطوهري التجاري (800) متر جنوب مركز شرطة المسارحة نتج عنه خصام شديد واشتباك بالأيادي بسبب رفض عمال محطة الوقود تعبئة 2لتر بنزين في جركل لمواطن سعودي في العقد الرابع توقفت به مركبته المقلة لسرته المكونة من زوجته وأربعة أطفال على بعد 1كيلو عن موقع المحطة على طريق ابو عريش - احد المسارحة الدولي وتشير التفاصيل ان المواطن (م ط ) حضر لمحطة البنزين حاملا بيده جركل سعة 2 لتر يرغب تعبئته بالوقود لينقذ سيارته المنقطعة بأسرته على قارعة الطريق إلا ان عمال المحطة رفضوا تلبية رغبته متحججين بأوامر خطية صادرة عليهم من قسم شرطة المسارحة والدفاع المدني والبلدية بعدم تعبئة البنزين في الجراكل..لخطورته ولما يسببه من حرائق وأعمال تخريبية في البلد يقوم بها ضعفاء النفوس0 المواطن المنقطة سيارته من الوقود اسر على تعبئة الجركل بيده بعد امتناع العمال وهنا ازداد غضب العمال بالمحطة من تصرف المواطن وبداء الشجار والاشتباك بالأيادي مما حضيا الموقف بتدخل فاعلي الخير وفك الاشتباك والاتصال بالشرطة لحل المشكل لاكنه طال الانتظار في الموقع لأكثر من نصف ساعة دون جدوا ثم قام احد المواطنين فضل عدم ذكر اسمه بسحب كمية من البنزين من سيارته الخاصة ليحد من تطور الموقف بين عمال المحطة والمواطن المنقطعة سيارته على الطريق وبهذا انتهت المشكلة قبل حضور دورية الشرطة

موقف مشابه

احد المواطنين الحاضرين بالموقع ذكر لصحيفة "جازان نيوز" انه تعرض لمثل هذا الموقف المحرج في وقت سابق مع شرطة محافظة العارضة واحد أصحاب نقاط بيع الوقود عندما توقفت به سيارته من البنزين في وقت متأخر من الليل على الطريق المعاكس للمحطة أثناء نقله لمريض للمستشفى وتلقى الرفض من عمال المحطة بعدم البيع عليه قليلاً من البنزين في جركل خارجي خوفاً من العقاب حسب الأوامر الصادرة من الشرطة حينها قام بالاتصال على مركز شرطة العارضة وإبلاغهم بموقفه المحرج مع المريض وحدد لهم العنوان إلا انه طال انتظاره لأكثر من 3 ساعات حتى حضر احد أقاربه وقام بإسعاف المريض وبقيت السيارة لليوم الثاني

الحاضرون وقفوا في حيرة بين الأمر الصادر على أصحاب محطات الوقود وتأخر حضور الدورية للموقع لتفادي المشكلة في وقتها وإسعاف الأسرة المنقطعة على الطريق خصوصا بعد إبلاغهم هاتفياً وقرب المركز من موقع الحادثة مبينين في السياق نفسه ان الكثير من المواطنين والمقيمين سيتعرضن لمواقف حرجة وخطرة في نفس الوقت مع أصحاب محطات الوقود في سياق هذا الأمر الصارم خصوصاً العائلات المسافرين على الطرقات السريعة أثنا الساعات المتأخرة من الليل مؤكدين ان مثل هذه الأوامر الصادرة يجب دراستها جيداً ومعرفة سلبياتها ووضع لها الحلول الجذرية قبل إصدارها ..



صحيفة "جازان نيوز" أجرت نقاش موسع مع عدد من المسئولين الأمنيين بجازان وبعض الجهات الأخرى ذات العلاقة ونقلت لهم تفاصيل الحادثة وما يعانيه المواطن والمقيم جراء الأوامر الصادرة كما أجرت لقاءات مع عدد من أصحاب نقاط بيع الوقود في مواقع مختلفة

حيث قال رجل الأعمال مهدي المسرحي ان عمال محطة الوقود الخاصة به يتلقون مشاكل وإحراجات لا نهاية لها مع المواطنين والمقيمين وخاصة الحجاج والمعتمرين والمنقطعين على الطرق بسبب البنزين خاصة ان المحل يقع على الطريق الدولي مكة المكرمة - جازان - اليمن وقال نحن لا نستطيع بيع البنزين في جراكل خارجية إلا بموجب خطاب رسمي من الشرطة حسب الأوامر المبلغة لنا من الجهات ذات العلاقة

image
الأستاذ / عبدالرحمن الساحلي

الناطق الإعلامي بأمانة منطقة جازان المهندس عبدالرحمن الساحلي قال صدرت توجيهات من الجهات المختصة بمنع بيع البنزين في جراكل وتم التنسيق مع الدفاع المدني والجهات ذات العلاقة وتعميم ذلك على جميع محطات البنزين



image
النقيب عبدالله القرني

وفي ذات السياق قال الناطق الإعلامي بشرطة جازان النقيب عبدالله بن معيض القرني بأنه وبناءا على التعليمات المبلغة بهذا الخصوص لإدارات الشرط بالمنطقة بإبلاغ عموم محطات الوقود بمنع تعبأه البنزين في جراكل لأي شخص إلا بعد الحصول على ترخيص من الدفاع المدني حتى لا يتم استغلال ذلك من قبل ضعاف النفوس في تهريب مادة البنزين أو إحداث حرائق.


image
النقيب يحي القحطاني

ومن جانب أخر أوضح الناطق الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان النقيب يحيى بن عبدالله القحطاني إن إدارته تمنع بيع البنزين على المواطنين في الجراكل الخارجية خصوصاً بالكميات الكبيرة في حين يسمح ببيعه بكميات قليلة للضرورة كتأمين انقطاع السيارات مثلاً بشرط ان تكون في حاويات لا تشكل خطراً أثناء حملها,.

image
العقيد عبدالله محفوظ

من جانبه قال العقيد عبدالله بن محفوظ الناطق الإعلامي بقيادة حرس الحدود بجازان ان المناطق الحدودية يمنع فيها بيع البنزين في جراكل خارجية للحد من عملية تهريبه لخارج ارض الوطن مشيرا إن المناطق الداخلية البعيدة عن الشريط الحدودي من اختصاص الدفاع المدني والبلدية وليس لحرس الحدود علاقة بمنع تعبئة الجراكل من هذه المناطق
*
بواسطة : المدير
 5  0  3322
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-11-2011 02:12 صباحًا يكفي العنوان بس :
    سكان المنطقة وزوارها يأملون إعادة دراسة الأمر لخطورته ??????????????
  • #2
    02-11-2011 04:54 صباحًا ميرال :
    الله يعطيكم العافيه جميعا لكن لاتنسون ممكن ضعاف النفوس يستغلون سياراتهم بتعبيئة خزانات سيارتهم والمرور من الجمارك ومن ثم يقومون بتفريغه
  • #3
    02-12-2011 09:54 مساءً رجل صريح :
    تقرير في غاية الروعة يعطيك الف عافية موسى الكليبي وهنيئاً للمنطقة بتقاريرك الرائعة وانت الرجل المناسب في الصحيفة المناسبة جازان نيوز الرائعة .
  • #4
    02-13-2011 10:40 صباحًا فايز :
    (( قام بالاتصال على مركز شرطة العارضة وإبلاغهم بموقفه المحرج مع المريض وحدد لهم العنوان إلا انه طال انتظاره لأكثر من 3 ساعات حتى حضر احد أقاربه وقام بإسعاف المريض وبقيت السيارة لليوم الثاني ))

    ثلاث ساعات ولم تأتي الدوريات الأمنيه والله قمة المهزله.
    طيب ايش ذن اسرة الرجال اللي في السياره.
    بصراحه انا اشوف ان اهل جيزان يستاهلون ما جاهم ولا لو كل واحد انلطع كل هذي المده وصلها للمسؤولين كان ما لقيت هذا التسيب والإهمال.
    لأني شفت استهتار وعدم مبالاه بالمواطنين في تلك المنطقه من قبل الموظفين او الشرط . طبعا فيه ناس مخلصين ولكنهم قله.

    ومشكلة اهل المنظقه مايشتكون عند المسؤوليين لأخذ حقهم ويفضلون السكوت مع العلم انه يقدر يوصل حتى لأمير المنطقه اللذي لن يخذله ولن يرضى بهذا التعسف.
  • #5
    02-13-2011 05:50 مساءً تخبط :
    ياناس ترو الانظمة في جازان بخاضة( حرس الحدودعبارة عن اوامر الهدف منها راحة افرادهم) لوتعرض على حققوق الانسان مع اني شخصيا اكره الجية لجازان الحبيبة من مضايقات حرس الحدود في مناطقنى الحدودية لانهم يفهمون النظام معكوس واخيرن الوم على عملاء المهربين من حرس الحدود الان مافي انتشار على الشريط الحدودي بل يكون حرس الحدود قبل الحد بأثرمن (5كيلوا) ويكون هناك سكان يعانون الامرين وفي موقف حصل معى وقولى العسكرى المتخلف أنا اول ماافتح العمود انت في اليمن وباقي 7 كيلو من المركز الى الحد