• ×

08:26 صباحًا , الخميس 2 أبريل 2020

محمد نوح هادي حُمَّدي
محمد نوح هادي حُمَّدي

بيئة العمل .. إما ( تطوير ) أو ( تدمير ) ؟!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
البيئة بصفة عامة - نقلاً عن ويكيبيديا " تشير إلى المحيط الكائن حول شيء, وقد يكون هذا الشيء إنسان, أو حيوان, أو برنامج حاسوب, أو نفس الإنسان. ويتفق العلماء في الوقت الحاضر على أن مفهوم البيئة يشمل جميع الظروف, والعوامل الخارجية, التي تعيش فيها الكائنات الحية, وتؤثر في العمليات التي تقوم بها. فالبيئة بالنسبة للإنسان- "الإطار الذي يعيش فيه, والذي يحتوي على التربة, والماء, والهواء, وما يتضمنه كل عنصر من هذه العناصر الثلاثة من مكونات جمادية، وكائنات تنبض بالحياة, وما يسود هذا الإطار من مظاهر شتى من طقس, ومناخ, ورياح, وأمطار, وجاذبية, ومغناطيسية...الخ ومن علاقات متبادلة بين هذه العناصر " .
وعند زيارتي لعدة أماكن للعمل,وجدت اختلافا بين بعضها البعض مع أن طبيعة عملها واحدة, وكل ذلك يعود إلى بيئة خاصة بحدود مكان العمل, وبعده أيقنت أن العمل له بيئة خاصة به, ولذلك, نجد أن بيئة العمل هي ذلك المكان الذي يعمل فيه الشخص, وكل ما يرتبط بذلك المكان يدخل في هذه البيئة, بجميع الإيجابيات, والسلبيات على حد سواء . فعندما تكون بيئة العمل غير جاذبة, سيؤدي ذلك دون شك إلى ضعف الخدمة المقدمة لمستحقها . وما يتبع ذلك من تعقيدات, وبيروقراطية قاتلة, وروتين ممل !.
إن على المسؤول عن تلك البيئة تحريك المياه الراكدة, والتى إن لم يحركها حتماً ستتعفن, وبالتالي ستكون بيئة منفرة, وقاتلة . فكيف يحرك المسؤول المياه الراكدة, ويُحدث بيئة عملية مثالية ذات إنتاجية مشهود لها , يستطيع ذلك لو زرع الثقة في العاملين تحت إدارته, ومتابعتهم, والعدل بينهم, ومكافأة المجد, ونصح المقصر, ولا أقول معاقبته لأن النصح والتوجية الصادق أقوى من العقاب أحياناً . كما على المسؤول إتاحة الفرصة لجميع العاملين لتطوير قدراتهم, ومعارفهم, وبشكل متوازن ودائم . قد يقول البعض إن الخبرة تكفي عن التدريب والتطوير , لا أحد ينكر دور الخبرة, ولكن الخبرة في العمل لا تقدم للموظف سوى إتقانه لبعض الأمور التي تعود على أدائها, ولذلك نجد أن الأسس السائدة للخبرة تحسبها بعام تدريب واحد فقط مهما بلغت سنوات الخبرة خصوصاً إذا كانت داخل نفس المنشأة, وبنفس النظام !! . بل قد يسير على طريقة خاطئة دون إدراك لذلك , ولذلك لاتغني الخبرة بأي حال من الأحوال عن الدورات التدريبية, والشهادات العلمية, والتى الهدف منها تطوير الذات, وتوفير كوادر على قدر عالي من التأهيل ..
كما على المسؤول عن تلك البيئة التحلي بصفات المدير الناجح التي يذكرها المختصون في علم الإدارة ولعل منها : ( الصبر السكوت في مواقف معينة - المعرفة الشمولية حسن التجربة العفو التفكير الدائم حسن الأخلاق احترام النفس الحيوية الوسطية عدم التفاخر بالعمل بعد النظر طيب المعاشرة الشخصية المتوازنة تجنب الاستفزاز الابتعاد عن الأنانية المرونة التروي في إطلاق الأحكام حسن التقدير التطوير العدالة ) ..



فاصلة :
كما أن المال لا يأتي إلا في بيئة آمنة , فإن الإنجاز لا يأتي إلا في بيئة عادلة ..

5

- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
Untitled-6.jpg

 0  0  2640
التعليقات ( 0 )