• ×

11:37 صباحًا , الثلاثاء 1 ديسمبر 2020

حسن محمد الفيفي
حسن محمد الفيفي

يا ليت بأستطاعتى كنت احرقت فيفاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

ياليت بأستطاعتى كنت أحرقت فيفاء
قد يتعجب القارئ من العنوان ولكن هذه الحقيقة كلما طلعت ونزلت من هذه الجبال
أتحسر انه يوجد في بلدي مثل هذه الطرق التي لا تناسب ان تكون في ارض الحضارة والنمو الاقتصادي المملكة العربية السعودية .
ان منظمة حقوق الإنسان بالسعودية مطالبة بالوقوف على هذه الطرق واعداد تقرير عن مدى صلاحية طرق فيفاء ونسبة الخطورة على النفس والمال لساكني ومرتادي هذه الجبال
لان هذه المنظمة لن تتحمل على عاتقها ضحايا ما يسمى بطرق فيفاء والأنسب تسميتها مصيدة الموت لأبناء فيفاء فالنازل والطالع من الجبل كلهم مولود عندما يصل إلى الموقع الذي يريده وهو لا زال سليما هو ومركبته وان ما ذكره الجيولوجيين من احتمال انهيارات فهم صادقين انه يوجد
انهيارات ولكن هذه الانهيارات أو الخرابات أو العبث هو في طريق فيفاء الذي لا يتجاوز خمسة أمتار على سفوح جبال شاهقة فالخراب أو الانهيار في اللجنة التي
لم تحدد السبب الحقيقي من هذه الانهيارات وهو عبث البشر بجبال فيفاء وإلا هذه جبال ممتدة من الطائف إلى اليمن من ملايين السنين فإذا يوجد خطر
فهو على امتداد هذه الجبال ويجب ترحيل السكان من الطائف إلى اليمن وعمل لهم خيام وصنادق وعشش والرجوع إلى ما قبل تأسيس ألدوله السعودية والعصر الجاهلي وإذا المتحدث لا يعي نتيجة ما يقول فليكن المستمع عاقل و من المستحيل عمل سكن لملايين من البشر شيدوا منازلهم على امتداد ثمانين سنة مضت كما ان الانهيارات تحصل بعقبات مشيده على اعلي المستويات من السلامة المرورية منها عقبة شعار وعقبة ضلع مما يستدعى إيقاف حركة السير لعدة ساعات لازالت العوائق الترابية والصخور المنهارة من اثر الإمطار والسيول وأتمنى ان لا تكون كلمة حق أريد بهي باطل
فطرق فيفاء لا يوجد بها أصلا نسبه للسلامة المرورية إنما تم إنشائها وتخطيطها على البركة . ورب ضارة نافعة قال تعالى ( وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم )
كما لا يليق ان يحرم سكان هذه الجبال من التنمية المزدهرة في بلدي
الحبيب من اجل شجرة لا تسمن ولا تغنى من جوع . فقد كانت السبب في التحايل
بدعاوى باطله لإيقاف النمو الاقتصادي لجبال فيفاء . حتى لا تصل الخدمات لهذه المنطقة ويسهل معها وصول المرافق الامنيه والحكومية في أسرع ما يمكن ووقتها يعرف المجرمون فيؤخذون بجرمهم . وانه لن يتحصل ذلك ما لم يقوم المسؤلين بالدولة وعلى رأسهم الوزراء ذوي العلاقة بزيارة شخصيه كلا حسب اختصاصه وبتوجيه من مولاي خادم الحرمين الشريفين لمعرفة احتياجات هذه الجبال وتنفيذها تحت أشراف سمو أمير المنطقة دون الرجوع لكائنا من كان أسوة بمناطق المملكة العربية السعودية التي يتم تنفيذ مشاريع الدوله دون الرجوع لاصحاب المصالح الخاصه على حساب أبناء البلد وجيل المستقبل . وياليت بأستطاعتى كنت أحرقت فيفاء بالعود الكمبودى ابتهاجا وترحيبا بقدوم الوزراء حتى يضن الناظر إلى فيفاء أنها احترقت من كثافة الدخان لاننى اعتقد ان ريح البعيثران والكاذى لا تنفع معهم وربما يكون
أخر عهد لهم بالدنيا ريح العود فقد يكونوا شهداء طريق فيفاء إذا لم يكن السائق
محترف وهاوي للمغامرات و تسلق الجبال .
فالدولة أيدها الله لم تبخل بشيء على المواطن ولم يعجزها اى مشروع متى ما أرادت تنفيذه ولنا في عقبة شعار وعقبة ضلع والجسر المعلق بالرياض وغيره اكبر دليل علما ان المواطنين هنا وهناك كلهم أبناء لقائدنا ووالدنا خادم الحرمين الشريفين متعه الله بالصحة والعافية .
ان عقبة فيفاء تعتبر اكبر عائق اقتصاديا في وجه التنمية لأبناء فيفاء مما جعلهم يصرون على بقاء هذه الشجرة ضنا منهم أنها مصدر رزق لهم متناسين قول الرسول صلى الله عليه وسلم (( من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه ))
. ارجوا ان يصل ندائي هذا إلى سيدي أمير منطقة جازان فأن القلب ليحزن
ان يرى المرء أباه قد أغدق على جيرانه من كل ما يتمنون وينظر إلى نفسه محروما من هذه النعم من اجل خطيئة ارتكبها غيره ليس له فيها ناقة ولا جمل ويتحمل هو وزرها دونما ذنب جناه .
ان جبال فيفاء ليس بأطهر وأفضل من العمائر الشاهقة المجاورة للحرم التي تم نزع ملكيتها وهدمها من اجل توسعة الحرم الشريف لمصلحة المسلمين عامه , فنزع الملكيات وتعويض أصحابها يسهم في النمو الاقتصادي لأبناء فيفاء وتحسين معيشتهم وأسلوب حياتهم ...
اسأل الله ان يشرح صدري وصدوركم لكل خير والسلام عليكم ورحمة الله
.



2

1

 9  0  2292
التعليقات ( 9 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-19-2010 12:11 صباحًا يحيى الخلوفي :
    السلام عليك اخي حسن الفيفي شدني عنوان الموضوع
    امير التنميه محمد بن ناصر ما راح يقصر ان شاء الله
  • #2
    12-19-2010 12:58 مساءً سلمان الصهلولي :
    سلامة فيفا وأهل فيفا من كل شر

    كل المناطق الجبلية وفيفا بالتحديد فعلاً بحاجة لطرق حديثة وعمل جسور وأتمنى أن تكون الجهة المسئولة عن تخطيط الطرق لهذه الجبال المميزة لها خبرة طويلة ومهندسين ذوي كفاءة عالية لإنشاء هذه الطرق يضمن فيها الجودة والسلامة بعد حفظ الله .



    1
  • #3
    12-19-2010 04:22 مساءً حمد الصميلي :
    عند مشاهدة عنوان هذا المقال يخيل للمتصفح بأن كاتب الموضوع يريد
    يحرق نيتة القات التي أبتليت بها فيفاكما أبليت بها المنطقة برمتها فتدنى مستوى الإنتاج للفرد وتدنى المستوى الإقتصادى لة مما
    أنعكس سلباً على تنمية المنطقة لكن عزؤنا الوحيد بأن هناك أغلبية كبيرة مقتنعة بأن القات هو السبب الرئيس في تخلف المنطقة في كافة
    المجالات عطفاً على ماتزخر بة من علماء وأطباء ومهندسون وشعراء ومثقفون إلاأن هناك إجماع بأن فية شي خاطىء يجب تجاوزة بل القضاء
    علية وهو نبتة القات في فيفا بعدها ستنطلق التنمية في كل الإتجاهات
    وستؤثر على الجميع وكاتب الموضوع وفقة الله معذور فيما كتبة من معاناة في طرق فيفا وهذا لا يختلف علية إثنان بأن تلك المنطقة تعاني من سوء تنفيذ طرقها مع صعوبتة تضاريسها. ولن يغير الله بقوم حتى يغيرًًُُو ما بأنفسهم .




    1
  • #4
    12-19-2010 05:44 مساءً عبد الصمد احمد زنوم :
    الأخ حسين لقدكنت في إحدى السنوات ضمن بعثة علمية في زيارة لجبال فيفامع فريق عمل من جامعة أم القرى وكان من ضمن عملنارفع المساحة
    الجيولوجية وعمل دراسة جيمورفلوجية وقد اتضح لنا جميعا ان المصاطب
    التي قام السكان ببنائها لمنع جرف التربة ومن ثم الإستفادة من كمية المياه التي تهطل عليها ولمنع انحدارالمياه قامت هذه الطريقة التي
    توصل لها ساكن الجبل ليحفظ التربة ومن ثم يزرع وقد وقفنا على أن
    المحاصيل البديلة لتلك الشجرة( القات ) اقتصادية اكثر منها كالبن والعنب
    والزيتون والمشمش وغيرها وذلك لوعملت طريقة للري الجماعي بعمل
    برك كبيرة وهيأت منحدرات وحولت المياه منها لتلك البرك التي يجب
    أن تكون خرسانية وبنفس الطرق التي قام بهاساكن الجبل من قبل أقول
    لوكانت تظافرت الجهود بعمل جمعيات زراعية لأصبحت فيفاء تنتج هذه
    المحاصيل بكمية اقتصادية ولصدرت لخارجها0ثم اعود للمدرجات الحلزونية النادرة والتي تختلف عن تلك التي في اثيوبيا والفلبين والتي من جانب أحادي بعكس مدرجات فيفا الزراعية المستديرة حول الجبل كاملا وحضيت بها فيفاء فقط فهذه من ناحيتها تعتبر مصدر سياحي فريد على مستوى العالم وماأريد الوصول إليه أن السبب الرئيسي في تأخر التنمية عن فيفا هو معارضة بعض الأهالي للتخلي عمايمنع التنمية ويفتح لهابابا .
    إليها من جانب آخر ألا وهو شجرة القات والتي أصبحت هي العذروالعائق
    وبسببها أصبح العائق مشتركاً وبين البين أكمة لابدمن إزالتها وأناهنا أشكرك على هذا المقال والذي أتمنى أن يصل للمسؤولين
    على مستوى رفيع فيفاء درة لا ينبغي التفريط بها وفي الختام تقبل تحياتي وتقديري ودمت بخير0



    1
  • #5
    12-19-2010 10:28 مساءً الفيفي :
    كيف تلوم وتنوي ان تحرق جارة القمرفيفاء كما يطلق عليه البعض ....

    وتلوم الزمان والمكان فالموت هنا وهناك.تعددت الاسباب والموت واحد..وفي التأني السلامه كل قائدي المركبات في فيفاء صقور والصقر دائماً يسكن العلالي

    أما الطبيعه التي حباها الله لفيفاء فلايقدر يؤثرفيها الامن خلقها....

    فغير كلامك وقل اين المشاريع الخدميه التي اولتها الدوله لجارة القمر فيفاء...وكما قالت صاحبة السمو الملكي الاميره بنت الملك عبدالله (عادله) لما زارت المنطقه فقالت اهالي فيفاء عصاميون وانت قدتعرف اولاتعرف معنى هالعباره.....اكيد لم تلم بمعناها لوكنت تعرف معناها لما بدأت مقالك بالنار.....(وأهل العقول في نعمه)
    • #5 - 1
      12-21-2010 07:49 مساءً صادق :
      الفيفي
      لوتمعنت في الموضوع لفهمته بس اكيد صرت تخلط الامور.


      1
  • #6
    12-20-2010 01:33 صباحًا فيفى اصلى :
    اقسم بالله العظيم انى رأيت ان الله خسف بنصف فيفاء قبل اشهر
    وانا اسير انا واهلى بالنصف الاخر حتى خرجنا سالمين والله المستعان احلامى مثل فلق الصبح .
  • #7
    12-21-2010 12:24 مساءً خالد العنزي :
    السلام عليكم ..

    اشكرك يا اخ حسن ..

    بصراحه شدني عنوان الموضوع وحبيت اشكرك على هالموضوع الجميل . . واللى الامام




    1
  • #8
    12-23-2010 10:21 صباحًا ابو وليد :
    عند ماقرأة العنوان حسبت انك جيلوجي اخر
  • #9
    12-23-2010 12:19 مساءً تعليقا على العنوان :
    عارف والله عارف الله يكفينا شركم!!!!!