• ×

05:38 صباحًا , الأربعاء 25 نوفمبر 2020

محمد المنصور الحازمي
محمد المنصور الحازمي

إليك بُنَيَ ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أهدي عصارة فكري وبوحي وشدوي
لثمت أثر تراب أرضك الغض
تنهدت ليالٍ مشفقا عليك من نفسك
شحب لوني وتمزقت مداسي بحثا عنك
اصفر شعرك ، تمردت على لظى شمس فهابتك
أرهقت قمراً فجاملك ، تودد إليك أن تغرب معه
اشتكت منك كتبك ،
دفاترك أقلامك من مكث هجرك لها
ظننتُ شقاوتك
تولدت من تقصيري نحوك
أحرجتني ، بقولك :
أنا ليس أنت وأنت ليس أنا
بالطبع يا والدي لن أصير نسخة منك
وإن فعلت ما تريده
لن أكون أنا ولن أكون أنت
ولن ترضى أن اخدعك شكلاً
ومضمونا لن أكون كما انت
حدد لي خيارات وتابع نتائجي
سني الغض حركي
منطلق غير منفلت
استمتع بالشمس ولظاها
وبالقمر وسحره
لم تقصر معي ولم أجحدك
كتبي نظيفة ودفاتري مجدبة
وأقلامي لم أعد بحاجة إليها
كفاني هذا " الحاسوب " عن كتب ينوء بحملها بعير
اختزلتها بهذا الناسوخ (يوزبي)
سويعات أقضيها مع حاسبي
لوحة مفاتيه أغنتني عن قلمي
اجلس إلي... معي ..بجانبي ....
ها هي طابعتي
ستسدل فورا ما أديته من واجبات
أي بني وهذه الكتب ما مصيرها
عفوا أبي ، لقد أثقلت كاهلي
وأعوج معها ظهري
هي بين حالتين
بدرج "ماصتي"بالمدرسة
وبدولابي العتيق ببيتنا
ونهاية العام نعيدها للمدرسة
نظيفة ومع هذا تركن بزاوية
وتمتهنا فئران مخزن الكتب
والأرضة
وقبل نهاية العام
كما مقابر أراضٍ جبلية
تزاح
لتتركم مكانها
كتب العام
القادم و طباعة كل عام
تحت إصرار وزارة
ونهم مطابع ولذوي الذمم
منافع
كفى ابني لقد خلطت "عباس "
"بدباس "
واختم يا أبي :
أتظن أنني
وزملائي بالصف نعود إليها
نتصفحها نقرؤها
كلا لقد كفانا المعلم
واستعاض عنها بملخصات
نتداولها قبيل الاختبارات
وبوجود حاسوب يتربع
على "ماصة" كل طالبٍ منا
لا تقلق هذه فقط مجرد أحلامنا
أمنياتنافالواقع بمدرستنا
حاسوب واحد
وعارض واحد بمصادر التعلم
يتناوب عليه طلاب كل فصل
مرة في الشهر
ألا يحق لنا أن نحلم
يا بني لقد أحرجتني
أبي: لا تثريب عليك
سدد فاتورة الهاتف
وإلا سأعود عن حلمي
بأن تضاهي مدرستي
بيتي !!!
فختم والده وتمنى
على عاشق الوطن
الأمير خالد الفيصل
أعانه الله على تركة
ثقيلة ومن المؤكد
كما كان ناجحا
بإمارتين سيكون قادرا
على تقويم منطقك
فقد تكون محقاً
!


 1  0  1506
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-28-2010 07:53 مساءً ناقد :
    رائعة جداً.



    1