• ×

10:06 صباحًا , الخميس 1 أكتوبر 2020

المدير
المدير

مكياج الممرضين يا مدير الصحة!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كتب-عبده سيد
عندما تدخل إلى أحد مستشفيات المنطقة فكأنك تدخل إلى منتزه فيه عدد من المراهقين يحاول كل مراهق الظهور بأجمل حال!
هكذا حال مشافينا للأسف تجد 70% من الممرضين وخاصة من الجيل الجديد يلطخ وجهه بألوان عدة ويطيل شعره...لا أدري لماذا؟حتى أنك تخجل من الحديث معه والنظر أليه وقد يراودك الشك بأن أمامك جنس ثالث!!
النسبة التي ذكرتها سابقا هي تقديرية من عندي وأرى أنه في كل يوم يزيد عدد هؤلاء الذين اعتبروا تلك المهنة السامية مهنة للعلاقات المشبوهة فعند رؤية مثل هذه الأشكال في أهم القطاعات التي تعني بحياتنا تقول في نفسك على الدنيا السلام..
الذي يحز في النفس يا دكتورنا أن هذه المشافي يرتادها كل فئات المجتمع وكل الطبقات وخاصة النساء هذا غير زميلات العمل والضحك ورفع الأصوات بينهم في أحيان والذي قد تسمعه عند بداية دخولك من البوابة الخارجية...
أشك أن أحداً لم يشاهد تلك المناظر التي أشاهدها في كل زيارة لبعض المشافي طبعا في زيارة لمريض أو رغما عني لأنني لا أطيق دخول المستشفيات لأسباب ومنها ما ذكرت....أرى يا دكتورنا الطبيقي أنك تفصل الممرضين الممكيجين عن أقسام المستشفى لأن الصحة لا تتشرف بهؤلاء ومهنة التمريض أسمى من أفعالهم فأنت شخص عرفتك خادما للمرضى ولا ترضى بالإزعاج الذي يحدث لهم في مشافينا..
هي رسالتي مواجهة أليك يا دكتورنا وفي جعبتي كثير من الأمور التي تحدث في كل يوم وستستمر مادام الوضع هكذا دون رقيب أو رادع...لكني أجزم أنك ستجد حلاً ينهي كل تلك المهازل في وقت قريب...لك سلامي .


looovee1@hotmail.com



1

بواسطة : المدير
 9  0  1787
التعليقات ( 9 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-16-2010 04:20 صباحًا الكعبي الاصيل :
    والله العظيم صدقت شي مخجل جيل ثالث بكل معنى الكلمة والي يبغى يتأكد يروح المستشفى صامطة العام والله عندما شفتة أحتقرت لانة من المتشبهين بالنساء والله اني سألت أصحابة وقلت لهم الاخ سعودي ضحكوا مباشرة وقالوا نعم ليش قلت ياأخوان ماأحد ينتقد الثاني عندكم والا كيف ضحكوا وقالوا كل يوم نكلمة بس مافي فايدة من شب على شي شاب علية
    أشكرك أخي على الطرح الجريء.


    1
  • #2
    12-16-2010 10:39 صباحًا ابو هزه الصريح :
    قسما بلله انك صادق وبعدين جنس ثالث قليله بحق الاشكال هذه .



    1
  • #3
    12-16-2010 02:12 مساءً عبدالله مشهور :
    احسنت يااستاذ عبده فعلا نحن بحاجة لمناقشة مثل هذه المواضيع الهامة جزاك الله خيرا/عبدالله مشهور

    1
  • #4
    12-17-2010 01:48 مساءً عبدالعزيز الساحلي :
    اعتقد هناك تعليمات واضحة تخص كل هذة الامور
    ولا يحتاج غير تفعيل الدور الرقابي!!
  • #5
    12-17-2010 06:36 مساءً العامري :
    جــميل ماطرحت , صدقت في بعض منهم, لكنك أخطأت في جزئيةعندما قلت 70 في الميه , هل عملت احصائية , ام ماذاعليك بالتفكير الناقد السليم , وياليت كنت تكلمت
    عن حالات المستشفيات في بعض المناطق , ولا الاخطاء الطبية, وفقك الله
  • #6
    12-18-2010 03:22 صباحًا علي عياشي :
    صدقت في كل ماقلت
    ووالله العظيم انك تستحي لهذه المناظر
    والمصيبه يا أخوان أن من بعض هؤلاء
    الممرضين عيال قبايل تنتقد هذه الاشياء
    ولاترضى بها.
    فعلا ظاهرة غريبة!!!!!
  • #7
    12-18-2010 10:57 صباحًا يحيى بن علي الطواشي (عشان ماحد يقول إسمي مزور) :
    هو يأتي وهو يعلم أنه سيقابل "بنت".. حسب تصوره طبعاً
    وسيعاشر "كعشرة فقط" بنات زميلات.. حسب تخيلاته
    فما المشكلة "إن تشبه" قليلاً أو أرضى ذلك الشخص الإفتراضي الذي ينام في رأسه..
    المشكلة الأعظم أن ما يحصل في أروقة مستشفاتنا أكبر , أعظم، أطم, وأدهى.. لم أشهده حقاً لكن هنالك ممرضون أقسموا عليه.

    أرى أن عزل هؤلاء ليس الحل.. بل "تخصيص" أماكن للأخوات العاملات كي يمارسن أعمالهن بكرامة وكفاءة بعيداً عن هذه الأشكال المقززة "هو الحل" حسب قرار سابق من مجلس الوزراء (لم يفعل)
    وسترون أن هرمونات الرجولة ستعود إلى أصدقائنا.. شيئاً فشيئاً

    لكن سوبر مان البطل "لم يظهر بعد لا في الوزارة ولا في الإدارات.. وأظنه لن يظهر .. فقط لأنه لا توجد عملية تجديد إدارية لدينا وإنما إمتداد استراتيجيات إدارية..

    الكلام سيطول بي...

    أخيراً.. أخي عبده.. كم أتمنى أن تكون هذه ظاهرة في طور الإختفاء لا في طور التبلور إلى أن تصبح "أزمة"
    لكن أنت كإعلامي وجب عليك عدم ذكر "رقم" _حتى لو افتراضي_ حول هذا الموضوع من غير دراسة مسبقة.. لأنني لم أره كثيراً إلا في حديثي التخرج

    كن بخير
  • #8
    12-18-2010 10:26 مساءً يستاهل من .............. :
    كلامك صحيح ولكن لماذا بعض الازواج هداهم الله يترك زوجته او اخته عند باب المستشفى ولا يتشرف ان يراه الناس مع اهله وبالتالي قد تكون اخته في سن المراهقة ويحدث مالا يحمد عقباه ,hg ,والتزين ليس من اليوم بل من عشرات السنين لاننسى الفلبينيين وغيرهم فلماذا لا تكن هناك كاميرات بزوايا المستشفى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  • #9
    12-19-2010 01:53 مساءً كاره الكاذبين :
    قم بس قم والله ماعندك سالفه انت اولهم نسيت أيام الدراسة .




    1